المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا سميت معظم نساء أم درمان بإسم (بدور)؟؟؟


محمد عباس عمر
09-29-2012, 08:29 AM
(1) إذا صادفت إمراة كبيره في السن او حتي صغيره في الخرطوم العاصمه وقالت لك بأن إسمها(بدور) فتأكد أنها من إمد رمان العاصمه الوطنيه ... وذلك لشهرة هذا الإسم منذ الأربعينات حينما تغني الشاعر الفنان إبو صلاح لبدور ست الإسم فكانت الأغنيه الأشهر للفنان محمد الامين يا بدور القلعه وجوهرها ...
التوقيع : محمد عباس عمر

محمد عباس عمر
09-29-2012, 08:35 AM
(2) ومثلما يشهر التلفزيون وتشهر المسلسلات الآن إسماء مثل نور ومهند وعلا (غانم) كان شعراء الحقيبه في العشرينات والثلاثينات والأربعينات هم من يشهرون الإسماء فس سماء ام درمان وسماء السودان ... فتغنوا لحسان أم درمان مثل تنلك الحسناء اليهوديه عزيزه آدم منديل التي إشتهرت ب (ظبية المسالمه) فكانت الأغنيه الشهيره (ياظبية المسالمه الفي الخمايل حالمه .. يا ظالمه يا ظالمه) ... ثم غني الشاعر أبو صلاح لبدور حسناء حي القلعه بأم درمان فإشتهر إسم بدور فتسمي بالإسم حسان أم درمان ثم حسان السودان ...

محمد عباس عمر
09-29-2012, 08:38 AM
قصة اغنية بدور القلعة للشاعر صالح عبد السيد أبو صلاح
صالح عبد السيد أبو صلاح ابن حي المسالمة كان له مع كل قصيدة قصة ومناسبة ومنها أغنية (بدور القلعة) والقلعة أحد أحياء مدينة أم درمان العريقة الذي يزدان بحسانه في مناسبات الأفراح حيث كانت الحفلات التي يحييها المطربون ويرافقهم فيها الشعراء كثيرا ما تتحول إلي مناطق إلهام للشعراء حيث يحرك جمال الفتيات في الشعراء زخات الإلهام وعجلة الإبداع . وحى القلعه الشهير فى ام درمان تغزل فيه الام درمانيون زمنا طويلا ..باغنيات ما زالت باقيه يترنم بها جيل اليوم مثلما تغنوا لحى الاسبتاليه والمسالمه والمورده وابوروف وبيت المال تخليدا لسكان هذه الاحياء البشوشين الطيبين ..
والشاعر ابو صلاح كتب اغنيه بدور القلعه فى احدى المناسبات بهذا الحى العريق ..حيث ان حفلات الزواج فى تلك الايام كانت الفتيات فيها يجلسن على السباته (البساط ) وليس على الكراسى كأيامنا هذه
فى اتجاه معاكس للفنان والضيوف وكان فنان الحفل فى تلك الليله هو فنان الحقيبه المعروف والمشهور كرومه .. وكان الشاعر ابوصلاح من بين الحضور ..وكان كداب الشعراء فى مثل تلك المناسبات ان يقف منزويا فى ركن قصى حتى تتاح له فرصة مراقبة كل الحفل ومشاهدة الحسان وحتى يتمكن من وصف ما يشاهده ويعكس ذلك عبر قصيده تكتب فى اجمل حسان الحفل ..
وبينما الفنان كرومه يقدم فاصله الغنائى فى الحفل قال العريس لاحدى الحسناوات ان الشاعر ابو صلاح موجود فى الحفل ..ولربما تكونى محظوظه فيكتب فيك قصيده يصف فيها جمالك .. واشار لها العريس فى اتجاه الشاعر ابوصلاح ...
ويبدو ان الحسناء لم يعجبها حال شاعرنا ابو صلاح اى الشكل العام .. فعلم من العريس ان الحسناء لم
يعجبها شكله .. وعلى وجه الخصوص شكل عينيه وكان الشاعر ابو صلاح لها بالمرصاد فاخذ
يخاطبها فى صمت شارحاً لها حال عيونه فقال :

العيون النوركن بجهرا
غير جمالكن مين السهرا
يا بدور القلعه وجوهرا

هذا كان مطلع القصيدة عن عيونه فكان لابد ان يتجه الى عيون الحسناء ويرى جمالهن ويصف نظراتها بطعنات السيوف فى قلبه فقال :

السيوف ألحاظك تشهرا
للفؤاد المن بدرى انهرا
اخفى ريدتك مرة و اجهرا
نار غرامك ربّك يقهرا
يا بدور القلعة و جوهرا

ثم اخذ الشاعر يصف فى مظهر الفتاة الذى بهره بالرغم عن ما قالته عنه وعن عيونه الحوصاء فرد علي الاساءة بأجمل الاوصاف فقال :

الصدير اعطافك فتّرا
النهيد باع فينا و اشترى
الشعر اقدامك ستّرا
رقيصيبو قلوبنا البعترا
يا بدور القلعة و جوهرا
*****
عالى صدرك لخصرك برا
فيه جوز رمان جلى البرا
الخطيبة و ردفك منبرا
يا بدور القلعة و جوهرا

وختم القصيدة يقول بأن هذه الجلسة ستكون ذكرى خالدة فى نفسه والابداع الذى قام به العازفون فقال :

جلسة يا ابو الحاج اتذكّرا
و رنّة الصفّارة اتفكّرا
وهبة بى مزيقتو اتحكرا
كم طرب افكارنا و اسكرا
يا بدور القلعة و جوهرا

محمد عباس عمر
09-29-2012, 09:02 AM
أما ظبية المسالمه .. يهوديه سكنت أم درمان إسمها عزيزه آدم منديل .. والتي تغني بأغنيتها الشهيره الفنا العذب الأستاذ احمد المصطفي ...كلمات اغنية بنت النيل
يا بنت النيل .. النيل
أحبّ النيل يا جميل
ظبية المسالمة
وفي الخمايل حالمة
وفيك يا ظالمة
يا ظالمة يا ظالمة
تجرحني ليه
وانا كلّي جراح
لابد يوم ألقاك وارتاح
آه .. أنا من عيونو الساحرة
آه .. أنا من ضفايرو السادلة
يتعبني تعب شديد
لو حلحلا
ليك من سحر الجنوب قسماتو
ومن طيب زهر الشمال نسماتو
أحبّو واحب نوناتو
نوناتو الفي وجناتو
أحبّو واحب تقديرو
أحب رمّان صديرو
وسيف لحظو حين ما يديرو
أموت ما بعشق غيرو
المسخت الأعذار
في خدرها قلبي دارا
أريدا واريد هظارا
يا ناس حلاة بني بارا
قال ليّ صديق خلّيني
صبح الغرام باليني
قت ليهو دا مواليني
وهو المن زمان قاليني
فقدنا الصواب يا شبابنا
يا ابو عبدة وين احبابنا
لو متنا هم أسبابنا
العودة يا أربابنا

محمد عباس عمر
09-29-2012, 09:03 AM
أما عبد الرحمن الريح فتغني بأغنية لي في المسالمه غزال ...لي في المسالمة غزال
كلمات/عبدالرحمن الريح

لي في المسالمة غزال .. نافر بغني عليهو
جاهل وقلبو قاسي وقلبي طائع ليهو
مصباح الظلام الـ ربنا معليهو
زايد في الجمال نور الجمال جاليهو
لو شافو الغزال على نفرتو بواليهو
وان شافو القمر أنوارو تخجل ليهو
ان جاه النسيم زي الفرع يتنيهو
والثمر الرطيب كذب البقول يجنيهو
باللمي والخدود ياذا العشوق بفنيهو
الصحا والنعاس والسحر في عينيهو
كل من شافو قال انا بالنفس افديهو
هو غصن الرياض الزاهي في واديهو
أزهار الربيع مازج زهور خديهو
وجدلات الحرير ما لينة زي ايديهو
والدو معجنو على فطرتو مربيهو
هو الفرد الوحيد في الدنيا ما في شبيهو
يتجاهل علي وأنا حالي ما غابيهو
سالبني في نار هواه شال قلبي يلعب بيهو

محمد عباس عمر
09-29-2012, 11:17 AM
عيون الصيد

من قصائده الجميلة والرائعة والصادقة والحزينة لشاعرنا محمد على عبدالله الامى عيون الصيد والتي سكب ألمه وحسرته وتشاؤمه في كلماته والتي كانت معبرة عن وجدانه ومن هنا كان سر خلودها وخصوصيتها...وفيها يشبه عيونه وجريان دموعه بمنابع النيل وتدفقه وكيف إن العيون سببت له المرض والسقم والإعياء وفقدان العقل ...وطلب من أصدقائه تركه في حاله وعدم عتابه والكف عن النصائح التي لا تجدي معه شيئا...ويقول إن هذه العيون هي التي سببت هذه الجروح وهى نفسها تسبب الفرح إذا لمحته (هي الداء والدواء ) ومع شدة ألامه وأحزانه هاجت عليه الأشجان وازدادت عليه تباريح الشوق وكل ما في الكون من أطباء عاجزون عن معالجته...حتى أقدامه لم تستطيع أن تحمله ويطلب من أصدقائه مساعدته على السير إلى أطلال المحبوبة ويذكرهم أن هواه شريف ولا داعي لجرح شعوره وان نهايته حتمية (على الأكفان شيش درجونى ) والى القصيدة...

عيون الصيد ناعسات عيوني *** عيون النيل حاكن عيوني
نسيت قلبي وروحي ونسوني ***وفقدت الكانوا يؤانسوني
ليالي هناى جد عاكسوني *** وأخاصم النوم كيف درسونى
مع الآلام هاجت شجوني***وأطباء الكون ما عالجوني
جفوا بنفورهم هيجوني ***متين في الطيف يصبو ويجونى
فقدت صحاى لا تنصحوني ***





خطاب وعتاب كفى بارحونى

عيون الصيد ديل جرحوني ***سروري يتم لو يلمحوني
غلبني أسير هيا درجونى***وعلى الأطلال ليل عرجونى
هواى شريف لا تحرجونى*** وعلى الأكفان شيش درجونى
مقر املى فيهم ظنونى*** يزيدوا دلال وتزيد جنوني
لذيذ تعذيبهم لو ضنونى *** وصالهم آه راحتي ومنوني
تغنى بهذه الأغنية كرومه وسجلها للإذاعة الفنان عوض الجاك والتاج مصطفى
الاغنية بصوت عصام البنا

محمد عباس عمر
09-29-2012, 11:19 AM
ياا حماامة مع السلااامة
ظللت جوك الغماامة
سيرى فى جوك المعطر
و انشدى شعرك المشطر
قولى للشادن المبطر
تيه دلالا و زيد وساامه
***********
ذكر الاستاذ عوض باابكر فى احد برنامجه الاذاعية انه خلاال فترة منتصف الاربعينات ظهرت
نجمة الشاشة العربية فاتن حمامة فى اول افلامها و كان ان تم عرض هذا الفيلم بالسودان
و كان الشاعر الراحل عبد الرحمن الريح حضورا لهذا الفيلم..
بعد حضوره للفيلم كتب الشاعر عبد الرحمن الريح للنجمة الشهيرة
اغنية سماها رسالة من الخرطوم للقاهرة
******************
اسم الفيلم الذى راى فيه ود الريح فاتن حمامه هو " يوم سعيد" لعبدالوهاب
واضاف ان فاتن حمامه كانت فى الفيلم صغيره وجميله جدا ولعله اول افلامها على الاطلاق
والاغنيه هى الاخيره التى تغنى بها الكروان كرومه فى مسيرته الفنيه
وقال ود الريح كأن كرومه اراد ان يودع الدنيا بها " يا حمامه مع السلامه"
******************
الجمال يا حمامة (فاتن) .. فيهو الوان من المفاتن .. كل من يعشق المحاسن .. قل ان يوجد السلامة
إغنية جميلة من الزمن الجميل ... كان المغنواتية دائما يختتمون بها حفلاتهم في الستينات

</b></i>

محمد عباس عمر
09-29-2012, 11:21 AM
الطيب محمد سعيد العباسي
غناء: الطيب عبدالله

في ليلة من ليالي الشتاء .. في ميدان الجيزة بمصر .. رأيتها تتهادى كغصن بان تأود، وعلى كتفيها الفراء الأبيض الجميل، وعلى صدرها الصليب – أرسلت لها قبلة مع الهواء؛ فثارت وقالت لي «اخرس .. يا أسود .. يا بربري ... مد رجلك على قدر لحافك» فأنشدت أقول:

يا فتاتي ... ما للهَوى بَلَدُكُلُّ قّلبٍ في الحُب يَبْتَـردُ
وأنَا مَا خُلِقتَ فـي وَطَـنٍالهَوى في حِمَاهُ مُضطهَـدُ
فلـمَـاذا أرَاكِ ثَـائِــرةًوَعَلاَمَ السِّبَـابُ يضطـرِدُ
والفراءُ الثميـن منتفـضٌكفؤادٍ يشقى بـه الجَسَـدُ
ألأنَّ السَّـوَاد يغْمُـرنـيليس لي فيه يا فتـاةُ يـدُ
أغريبٌ؟ .. أن تعْلَمي فأنالي دِيَارٌ فيحا ولـي بلـدُ
كَمْ تَغنيـتُ بَيـنَ أرْبُعِـهلِحبيبٍ فـي ثغـرِه رَغَـدُ
وَلكـمْ زَارنـي وطَوَّقنـيبذراعيـهِ فَاتـنٌ غَــرِدُ
أيَّ ذَنبِ جَنيـتُ فانْدَلَعـتثورة مِنك خَانهـا الجَلَـدُ
أو ذنبي في قبلةٍ خطَـرتمَع نَسيـمٍ إليـك يَتئـدُ؟
ألِهذا فالنهْـدُ مُضَّطـربٌ؟ولهـذا العيـون تَتـقِـدُ؟
ولماذا هذا الصليبُ تُـرَىبينَ نهْدَيـك راح يرْتَعِـدُ؟
خبريني ذات الفراء فقـدجَفَّ جناني وأحْدَبَ الرَّشَدُ
أيَمُّـر النُميـر بـي ألِقـاًوأنـا ظـامـئٌ ولا أرِدُ؟
أو غيري هـواكِ ينهبُـهوفؤادي لدَيْـكِ مُضطهـد؟
أليَّ الهَجْر والقِلـى أبـداًولغيري الشفاهُ والجسَـدُ؟
لي كغيري يا زهرتي أمَـلٌوفؤاد يهوى ولـي كَبِـدُ
لي بدنيايَ مثلمـا لهمـولِي مَاضٍ وَحَاضِـرٌ وغَـدُ
فالوداعَ الـوداعَ قاتلتـيهَا أنا عن حِمـاكِ أبتعـدُ
سَوفَ تنأى خُطايَ عن بَلَدٍحَجَرُ قلبُ حوائـه صَلِـدُ
وسَأطوي الجراحَ فِي كبديغَائراتٍ مَـا لهـا عَـدَدُ

http://youtube.watanialsudan.com/watch779.html

محمد عباس عمر
09-29-2012, 11:28 AM
كدراوية

ليست كل أغنية نتاج لاحساس جميل او موقف رائع او حتى ملامح باهية .
قليل و ربما يكادون لا يتجاوزون اهل المنطقة المحيطة " و الذين شهدوا قصة البت الكدراوية " هم من عرفوا القصة و التي تكتم عليها اهلها تجاوزا لاشياء كثيرة جدا .
الكدراوية هي فتاة جميلة بسيطة من عائلة بسيطة تقطن بمنطقة " ابو حليمة " بعد الكدرو بكيلو مترات لا تتعدى اصابع الكف .
عاشت حياة تتمنى فيها الستر بعد رضا ربها و الوالدين . بعد ان بلغت مرحلة الانتقال من حياة بيت والدها الى بيت صاحب نصيبها تقدم لها الفنان النور الجيلاني , فالتزمت الرفض بشدة رغم اجبار الاهل و كل من دخل بيتهم لها .
فما كان من كدراوية الا ان تسرق الخطوات مسرعة لتلقي نفسها بين احضان النيل ليبتلعها و يخلف لنا اسطورة الاغنية و التي صارت و ما زالت في نظر الكثير .. اغنية حفلات لها طابع الفرح هو الغالب فيتراقص كل من سمعها طربا .
و من الاخطاء الشائعة ان اسم الفتاة كان " صفية " و هذا ليس صحيحا _ . اذ نجد مطلع الاغنية
فكري مشغول بصبية " و ليس صفية " .
رحمك الله يا كدراوية بقدر الشجن الذي زارنا بعد رحيلك ..................................كلمات الاغنية

فكري مشغول بصبية
وشال النوم من عينيا
والقمر شاف العليا
نزل اسال مين دي هيا
والزهر ادي التحية
والفراش حام حوليا
جناحو صفق
كدراوية.....كدراوية


ما حرام منك ازيا
وما حرام انت الازيا
وانت اقرب زول اليا
بشكي ليك مر الشكيا
والقليب نيرانو حية
والعيون دايما ملية
والمنام فارق عينا
الله لي روحي الوفية
شايلة ريدك والاسية
ما بتحن مرة وترضيا
قايله ايه الدنيا فيها
الدنيا رايحة فايتة رايحه لا دايمة ليك
ولا دايمة ليا

يا طيور الريد ي قمريه
وصفوك دايما وفية
طيري شيلي معاك وصية
ودي للكدرو التحية
تلقي زول ناير المحية
والبسيم برق العشية
والعيون وهج الهدية
والخدود كيف بلوريه
قولي ليهو بحنية
الصدود صعبان عليا
تهون عليك الروح ضحية
قايلة ايه الدنيا فيها
الدنيا رايحة فايتة رايحة
لا دايمه ليك لا دايمة ليا

انت ي طيب الاقاحي
ف المساياك والصباح
روحي راحتي ورواحي
لا بتحس يوم بجراحي
ولا نتقول اه من نواحي
يا العاملة هجرك ليكيا ليا
لشنو كيا ليه كيا
قايلة ايه الدنيا فيها
الدنيا رايحة فايتة رايحة
لا دايمة ليك ولا دايمة ليا

كدراوية ....كدراوية

محمد عباس عمر
09-29-2012, 09:09 PM
اقيس محاسنك بمن]
الشاعر ابوصلاح
يقال ان ابنة الشاعر الكبيرة قالت له يوما (ياابوي انت كتبت شعر في كل الناس وانا بنتك وماكتبت فيني اي قصيدة
قام قال عاين ليها مسافة وقال اقيس محاسنك بمن يالدرة الماليك ثمن والله نور عيني نور الزمن )
اقـيـس مـحاسنك بـمن يـالدرة الـماليك تـمن
والله نــــور عـيـنـي ونـــور الــزمـن
**************
مـاشفنا فـي طـول الزمن سواك بدري داخل كمن
الانــوار يـتزاحمن فـي خـدودك اخـدن امـان
ومـن فـاهك يـتقسمن بـروق في بروق يتبسمن
**************
دي الـدنيا ام جـنة عـدن شـفنا ملاك لابس بدن
انـسان لـكن مـفردا حـاز الـنور حـاز الـلدن
غـصنه مـهفهف ام لدن هيبه اسد في عيون شدن
*************
يـاالجبرة الـمازجة الـعجن جبينك زي فلق الدجن
جـسمك بـالطيب انـعجن اذا الـنسمات بيك عرجن
طـبـاق الـجـو يـتـأرجن والانـفـس يـتهيجن
***********
رنـت نـرجس مـن الـوسن بعيونه الايمن جسن
ران ايـه الـحسن الاسن غصون الروض يتمايسن
فـي ذاك الـذي الـحسن وكـله حسن مالك حسن
************
عروض زي عارضيك صفن حلال سحرك ماسحر فن
كـواكب الـنور الـبلفحن بـي صـفاتك مااتوصفن
بـدور الـكون لو ينصفن يسجدن ليك مايكون وقفن
************
فـيك عـيون الرائين يرن محاسنك بالحسن ازدرن
مـهـما افـكاري يـكبرن ذي حـسنك مـايعبرن
مـع الـبدرين سيرك سرن ومن وزنك هن يقصرن

محمد عباس عمر
10-02-2012, 04:27 PM
قصة أغنية يا قائد الأسطول
أعجب سيد عبد العزيز بإحدى بنات المهدي في حي الأمراء وتقدم لي خطبتها ولكن طلبه رُفض وكان سبب الرفض انه مغنى وشاعر.. وكانت البنت طالبه في كلية المعلمات في أمدرمان وكان يذهب الى هناك كل يوم ينتظرها ليراها وهى خارجه من الكلية ثم يعود. وكعادت الطلاب يخرجون من المدارس فى شكل مجموعات كل مجموعة تذهب من ناحية. وفى يوم من الايام خرجت هى بمفردها من غير المجموعة التى تعود ان يراها معهم
ولكن بعد لحظات خرج خلفها البقية ، واصبحت هى فى المقدمة والجميع من خلفها .. لاحظ المشهد وشبه البنت المعجب بها بقائد الاسطول لانها كانت تسير فى مقدمة البنات وباقي الطالبات من خلفها بالجنود





ياقائد الأسطول تخضع لك الفرسان ياذو الفخار والطول أرحم بنى الإنسان


مين لسماك يطول ما يطولك اللمسان
معناك شرحه يطول والله يا إنسان
أصدق كفانا مطول ياذو الحسن إحسان
أنا عقلى بيك مختول والناس عقول ولسان
ما بنكر المعقول آمنت بالأيمان
بالطلسم المصقول بدل لخوفى أمان
بالنور سحرت عقول كانت صميمة زمان


يا من تحق القول قتل النفوس حرمان
وما الجندى والمكتول و طالب الغفران من أيده راح منتول واتوهد النيران
فاقد الصواب مبتول مما رأى حيران أصبح زهر مشتول وفاح ملا الجيران
يا علة المعلول كم أومى ليك بنان
كم من أٍسير مغلول مالاقى فى لحظة حنان
يرى وعدك المحلول زى حجة الوسنان
والكان سكونه تلول ما ببدلهم بجنان
يا حبيبي كون ممهول وليكون ماكان ..


الفى غد مجهول والماضى أسمه الكان
نفديك شباب وكهول ونبقى ليك أركان
فى حبك المأهول ونخدم السكان
يالفى سماك مفصول تنشاف عيان وبيان
ما عرفنا ليك وصول وما دنيت أحيان
إنت الخطاك أصول يعلم الديان
مثلت فينا فصول ما بدرسها النسيان

محمد عباس عمر
10-02-2012, 04:35 PM
أندب حظي أم مالي
أكثر قصائد احمد حسين العمرابى حزنا وتشاؤما وألما أغنية اندب حظي أم امالى...وفيها يحمل
الشاعر ضياعه وعدم تحقيق آماله وطموحه في الحياة لسوء حظه وليس الإهمال وعدم الاهتمام
لأنه رجل عرف عنه الحزم والعزم والاجتهاد وهنا يظهر تأثير الثقافة السودانية حيث يعزى
كل مشاكله للسحر والعمل لذلك يدعو ضارب الرمل ليكشف خيرته ( لسيد خليفة أغنية مشهورة تحمل
هذا المعنى وتقول اضرب رملاك يارمالى) ولكن الأيام لم تبتسم له والهموم تثقل عليه ....وفى
القصيدة أيضا يفتخر العمرابى بأخلاقه الحميدة وسيرته العطرة بين الناس لأنه من أسرة عريقة
ذات حسب ونسب ...ويصف الشاعر حالته من العذاب الذي لم يستطيع تحمله ويتمنى الموت حتى
يتخلص من هذه المعاناة القاسية... وكيف أن قلبه كان خاليا من الوساوس فأصبح مشغولا مهموما...
ويطلب من محبوبته ألا تحزن عليه بعد موته...ويعود للشاعر في الأبيات الأخيرة بعض من تفاؤله المفقود
ويتحدث عن جمال الملهمة ومحاسنها التي يلهج بها لسانه...وهو لا يخشى الصد والهجران ومع ذلك كتوم
في حبه لا يصرح به لولا الدموع التي تفضحه دائما (حبك كاتمه زاد انحالى من فرطه الدموع فاضحالى)
وهذا المعنى سبقه فيه محمد على عثمان بدري في أغنية مرضان باكي فاقد (دمعي إذا طريتك بين الناس فضحنى)....
ويعزى الشاعر سبب شقائه وتغير أحواله هو جمال الحبيب الذي لايستطيع أن يناله قلبه ....وبؤسه وألمه وحزنه جعل
عدوه يعطف عليه خاصة والدموع تتساقط من عيونه ينابيع أغنية مليئة بالأحاسيس والمشاعر الصادقة بالإضافة
أنها متماسكة و رقيقة الألفاظ...التزم الشاعر فيها لزوم ما لا يلزم حيث تتكون القافية من أربعة أحرف مما يدل على
شاعريته وتمكنه من اللغة تغنى بهذه القصيدة الفنان عبدا لله الماحي كما سجلها للإذاعة الثنائي ميرغنى المأمون
واحمد حسن جمعه وكذلك غناها الفنان المبدع الطيب عبدا لله ولم يكن اختياره لهذه الأغنية جزافا وإنما لأنه وجد فيها نفسه
وحياته وآلامه وأحزانه وتجربته التي عاشها والتي عبر عنها شعرا في أغانيه الحزينة ..والى كلمات هذه الأغنية
اندب حظي أم امالى*** دهري قصدني مالو ومالي
*******
شوف الخيره يارمالى *** أظن كاتبني عن عمالي
عارض يعترض اعمالى *** أبنى وأملى ما تمالي
********
لا تقول ضعت من اهمالى *** أنا عامل الحزم رأس مالي
بس ايامى ما با سمالى*** همومي الزايدة متقاسمالى
********
بين الناس حميدة افعالى.*** أصلى من الجناب العالي
حبك وحبي مانافعالى *** يوم ينعوني لا تنعالى
********
قلبي المن الوساوس خالي *** اليوم انشغل ياخالى
لو كان في اللحد ادخالى*** أحلى من العذاب ياخالى
********
دوام آيات محاسنك تالي *** زيد في هجري لا ترتالى
مقسم عن هواك ما تالي *** طرفك بالهلاك أفتى لي
*******
حبك كاتمه زاد انحالى *** من فرطه الدموع فاضحالى
الشاقنى ومغير حالي *** حسنك واللهيج الحالي
*******
هاك شكواي لو تصغالى**** العدو حن لي رقالى
سهران والدموع راشقالى *** وحياة حبي ليك يا غالى

محمد عباس عمر
10-02-2012, 04:37 PM
ياا حماامة مع السلااامة
ظللت جوك الغماامة
سيرى فى جوك المعطر
و انشدى شعرك المشطر
قولى للشادن المبطر
تيه دلالا و زيد وساامه
***********
ذكر الاستاذ عوض باابكر فى احد برنامجه الاذاعية انه خلاال فترة منتصف الاربعينات ظهرت
نجمة الشاشة العربية فاتن حمامة فى اول افلامها و كان ان تم عرض هذا الفيلم بالسودان
و كان الشاعر الراحل عبد الرحمن الريح حضورا لهذا الفيلم..
بعد حضوره للفيلم كتب الشاعر عبد الرحمن الريح للنجمة الشهيرة
اغنية سماها رسالة من الخرطوم للقاهرة
******************
اسم الفيلم الذى راى فيه ود الريح فاتن حمامه هو " يوم سعيد" لعبدالوهاب
واضاف ان فاتن حمامه كانت فى الفيلم صغيره وجميله جدا ولعله اول افلامها على الاطلاق
والاغنيه هى الاخيره التى تغنى بها الكروان كرومه فى مسيرته الفنيه
وقال ود الريح كأن كرومه اراد ان يودع الدنيا بها " يا حمامه مع السلامه"
******************
الجمال يا حمامة (فاتن) .. فيهو الوان من المفاتن .. كل من يعشق المحاسن .. قل ان يوجد السلامة
إغنية جميلة من الزمن الجميل ... كان المغنواتية دائما يختتمون بها حفلاتهم في الستينات

</b></i>
يا حمامة مع السلامة ظللت جوِّك الغمامة
سيري في جَوِّك المُعطّر وانشدي شعرك المُشطّر
قولي لي الشادن المُبطّر تيه دلالاً وزِد وسامة
بلِّغيه التحية مِنِّي واحكي ليه الصبابة عني
واحلفي يا حمامة اني فيه لن اسمع الملامة
انشدي شعري بين دورو عَلّو يذكرني في خدورو
اوعي يلعب عليك دورو ويسكرك عَرفو كالمُدامة
اسأليه عن المَودّة كيف ضاعت وكيف صدَّ
بعد ذلك اذا استبدَّ قابلي الجبرة بابتسامة
قولي ليه عن المحبة وعن فؤادي الذي احبَّ
عَلّو يسأل عن الاحبة مَرّة في عمرو ياحمامة
الجمال ناسي فيه ذاتي فيه خاطرت بي حياتي
بين حُبّي و ذكرياتي اصبحت روحي مُستهامة
الجمال ياحمامة فاتن فيه الوان من المفاتن
كل من يعشق المحاسن قلَّ ان يوجد السلامة

محمد عباس عمر
10-02-2012, 04:39 PM
أغنية سايق الفيات للشيخ إبراهيم العبادى لها قصة بروايات مختلفة حيث أورد الأستاذ مبارك المغربي في سفره القيم رواد شعراء الأغنية السودانية إن سرور كان سائقا ومعه أمين نابرى وزين العابدين كوكو وقد تحركوا من سنار إلى سنجة في عربة فيات خاصة عن طريق الرماش ....أما محمد الحسن الجقرفى كتابه روائع حقيبة امدرمان فلقد ذكر أن سرور خرج مع الخواجة مستر برسى لورين المندوب السامي في مصر ا لرحلة صيد في كنفوى من سيارات شركة الفيات العاملة في السودان في ذلك الوقت إلى سنجة ...وتخلف منهم سرور وانضم إلى العبادى والأمين برهان في ضيافة زين العابدين كوكو نائب المأمور و انضم لهم محمد البنا وأمين نابرى وكان سايق الفيات سرور...بينما ذكر معاوية حسن يسن في كتابه الغناء والموسيقى في السودان نفس قصة محمد الحسن الجقر مع إضافة أن العبادى كان يعمل في حسابات المقاولات المرتبطة بأشغال خزان مكوار (سنار) وحلّ عليه الأمين برهان ضيفا فتحركوا جميعا إلى سنجة مع سرور...أما مبارك حسن بركات فلقد ذكر لبرنامج ظلال التلفزيوني إن سرور كان سائقا بشركة الفيات وطلب منه أن يقوم برحلة من سنار إلى سنجة لعمل دعاية للشركة فاصطحب معه العبادى والتقيا في سنجة بنائبي المأمور زين العابدين كوكو وأمين نابرى وواصلا الطريق إلى سنار....والروايات لاتختلف عن بعضها كثيرا ومما لاشك فيه إن العبادى عمل بخزان مكوار والتقى بالشيخ محمد ودالرضى هناك الذي قال قصيدته المشهورة متى مزاري أوفى نذارى واجف هذا البلد المصيف فشطرها العبادى الذي انتابه نفس الإحساس في سنار..المهم ان القصيدة قيلت بين سنار وسنجة والى القصيدة.....

ياسايق الفيات عج بى وخد سنده.....بالدرب التحت تجاه ربوع هنده
*****
أوصيك قبل تبدا سيرك داك .......طريقك سابق الربده
منك بعيد جبده حى هنده.....المراد عج بى ربوع عبده
*****
اطوى الارض واضرع من......افكارنا سيرك يالفيات اسرع
ميل على المشرع لا تريع...........القطيع..... بتجفل الادرع
******
شقا حشا الطريق وأتيمم الحلال....زفنو الكلاب مانالن إلا علال
فاضلات ثواني قلال بينك..........والغروب داك مشرع الشلال
******
شوف سايق الفيات الليله كيفن هاش.......والشجر الكبار بقى شوفنا لينا طشاش
قولي دح وين ماش فارقت.................... الطريق......... أتيا من الرماش
******
يازين الشباب ياطيب الأخلاق......يا أمين الصديق والناس على الإطلاق
من ايدى الصناعة يبعد المعلاق..............انظر للطبيعة ومجد الخلاق
******
شوف النهر مار بخشوع تقول هجسان.......أو مر المنام بى مقلة النعسان
جلت قدرته ما اكفر الانسان.......كم ينسى الجميل ويجحد الاحسان
*******
انزل ياصديق وشوف يد القدرة....شوف حسن البداوه الما لمس بدره
وراد النهر اردونى ما بدرى.......الكاتل الصفار أم نضرة الخضره
******
مانفرن تقول سابق الكلام الفه......عطشان قلت ليهن وصحت البلفه
مافيش كاس قريب قالن دون كلفه........تشرب بكفوفنا لما تتكفى

محمد عباس عمر
10-02-2012, 04:44 PM
هاهي الدموع تبلل ثياب ود الرضي بعد رحيل مليم إلى جنوب السودان وهى فاتنة شعراء الحقيبة في ذلك الوقت في أغنية من الاسكلا وحلا.... وقصة الأغنية أن سرور رأى مليم وهى تتجه مع أسرتها على الباخرة المتجهة إلى جنوب السودان من الاسكلا التي هي مرسى السفن الذي كان يقع جنوب منطقة فندق الهيلتون الحالي .....فتألم سرور كثيرا لفراق مليم فطلب من قبطان السفينة أسماء المدن التي تمر بها الباخرة ثم أخذها مسرعا إلى ود الرضي الذي كان يجلس مع الشاعر احمد حسين العمرابى في دكانه بالخرطوم وكان سرور حزينا وحكي لهم خبر سفر مليم وطلب من ودالرضى تأليف أغنية بهذه المناسبة بعد أن أعطاه أسماء المدن ....وعلى الفور جادت قريحة ود الرضي الشعرية بأغنية من الاسكلا وحلا وكان الوقت منتصف النهار فحفظها سرور وتغنى بها في المساء....بعض الرواة قال إن البيت الأول من الأغنية من تأليف سرور لكن حسب رأى الشخصي إن سرور لم يعرف عنه قول الشعر الغنائي لذلك استبعد هذا الرأي ...والبعض يقول إن العمرابى شارك في تأليف الأغنية ...ولكن مفردات الأغنية تنفى هذا الرأي.
الاستاذ مبارك المغربى سمى هذه القصيدة بالقصيدة الجغرافيا لذكرها حوالى العشرين مدينة سودانية من الشمال إلى الجنوب عكس مجرى النيل....لكن مبارك المغربى في كتابه رواد شعراء الأغنية السودانية عاب على القصيدة ارتجالها وقال إنها مصنوعة ولا تمثل الصدق الشعوري عند الشاعر فجاءت بسيطة الكلمات قريبة المأخذ لاترى فيها روح التجديد والتطوير ..انتهى كلام الأستاذ الكبير مبارك المغربي ....ولكنني اختلف مع أستاذنا الكبير عليه الرحمة وأقول إن هنالك صدق شعوري عند الشاعر لأنه يعرف مليم جيدا وقال فيها أكثر من قصيدة مثل تلفان من الأجفان ومية وثمانية وستة وستة حبيبي حليلو القام يوم ستة.... فمليم ملهمته وتألم لرحيلها وفراقها لذلك انشد من الاسكلا وحلا وسكب فيها الدموع التى سالت حتى بللت ثيابه في مطلع القصيرة وفى ختامها حيث يدعو دموعه للانهمار والتدفق..
من الطرائف المرتبطة بالقصيدة إن سكان أم جر عاتبوا الشيخ ود الرضي لعدم ذكره اسم قريتهم فقال لهم ( عاد لا حوله لا قوة دى من منو ...ما منكم انتو)..والى القصيدة...

من الاسكلا وحلّ......قام من البلد ولّى
دمعي للثياب بلّ
********
بى داهى العذاب حلّ....وبى تذكاره بتسلى
قلبي الذاب واختلّ.....وين بدر التمام هلّ
*******
صفر ودع الوابور......حاجزين قمره أتنين دور
الوابور مرّ بالمجرور....شال ظبيا سكونو خدور
*********
جبل أوليا حبيبي غشا.....وحصل في القطينة عشا
يا قلبي الطفش وفشا.......الما آليته......... ينكفشا
********
حل زى الصقر خوى......بالبدر الدويم ضوّى
عاد لا حوله لا قوّه......حبيبي الليله في الكوه
*******
صباح الخير على ام نفلين.......أهني البيها محتفلين
سيد الحسن رب اللين.......شرف كوستى والجبلين
********
هنيئا حان وقت زهاك.........الرنك احتفل ببهاك
وين الليله يا النشهاك......يا ليت كنت في جلهاك
********
يا كاكا الحبيب طلاك......بعده الزاد نفوسنا هلاك
يا ملوط حليل نزلاك........يازمن الفراق نسلاك
*********
بقدومك كدوك أصبح.......سوقو من الكساد ارباح
انا من نياحى صرت ابح........كأنى فى مبرك المذباح
**********
زاد من بعدك الانكال......قلبى البالهموم..... انكال
شاطري العاصمه يا ملكال.....توفيقيه صبرى انا كال
*********
شامبى أضحى بيك مسرور.....بعد المنقلا يا سرور
يا جوبا حي أنا المضرور....بعده النوم بقى لي ضرور
************
من دا الهم ما بنجى.........حبيبي الليله في تونجا
يا خالق الخلق تنجا.......تركاكا..... حلت العنجا
********
سلام متنامى ما غبّ.....ما مرّ النسيم صبّ
يرضى ال للعفاف ربى....ويخدم كامل الرتبا
*********
صب يا دمعي لا تكون جاف......وياقلبى البقيت رجاف
البدر الخفا....... الانجاف.....اليوم شرف...... الرجاف
********
الأغنية كما ذكرنا لحن وغناء سرور لكن سجلها للإذاعة أولاد شمبات وأولاد المأمون ومبارك حسن بركات
بقلم د.أحمد القرشي

محمد عباس عمر
10-02-2012, 04:46 PM
أغنية زمانك والهوى أعانك (اعوانك ) يتبع فيها المساح خطى صديقه محمد على عبدالله الامى في مخاطبته ومناجاته للحمام ....ويطلب منها أن تذكره الملهمة ويدعو لها الله أن يحفظها...ويبدأ الشاعر في سكب الدموع وهيجان العبرات ولايجد طريقة لحبس هذه الدموع والعبرات خاصة وان المنام قد فارق العيون بعد أن غاب إنسان عينه ويقصد بإنسان العين هنا الحبيبة...ويهدى الشاعر للملهمة روحه كهدية منه ويجعلها رهن إشارتها...ويعود المساح بعد ذلك إلى الوصف والتشبيه العكسي وكيف إن سحر هاروت قد اخذ من سحر حبيبته ....ومن قال أن أسنانها قد تشبه الدر والجواهر فقد ظلمها لان أسنانها أكثر تلالا وبريقا ولمعانا.....ويعود الشاعر مرة أخرى إلى البكاء الذي يستمر صباحا ومساءا وهو يتمنى رضى المحبوبة عنه ويتوسل لها في ذلك بعد أن اسودت أيامه وتعكر صفاء نفسه ويتمنى أن تعرف هي بحالته هذه حتى تلين وترق وتعطف....ولم ينسى المساح أن يتحدث عن حسن الملهمة وهو لايوجد عند العرب والعجم و يتميز بالقوام الفارع الذي يتمايل مع النسيم ....ويذكر في نهاية الاغنبة أدب الملهمة الجم والجمال الذي أصبح إجلاله وتقديره فرضا عليه....قصيدة تثبت شاعرية وتمكن المساح من اللغة والشعر ومقدرته على التعبير عن نفشه ووجدانه ....ويذكر الكاتب معاوية حسن يسن إن المساح نظم هذه الأغنية في فتاة من أصول مصرية تسمى بهجة وقد سافرت مع أسرتها في عطلة إلى مصر في عام 1924 ولما عادت سالت إحدى زميلاتها إن كان غيابها قد أوحى للمساح بشئ فانشد المساح صديقتها هذه القصيدة معبرا عن حاله فترة سفرها...
والأغنية تغنى بها فنان مدني محمد سليمان الشبلى ...ولكننا استمعنا لها من الفنان الكبير عوض الجاك الذي كان صديقا وملازما للمساح وسجلها للإذاعة.
زمانك والهوى أعوانك.....احكمي فينا هذا أوانك
حمامة الغصون صداحة فوق أغصانك
ذكرى لي حبيب ياحمامه مولاي صانك
هاجت عبرتي ويا دموعي كيف حبسانك
وين تلقى المنام يا عيوني غاب إنسانك
مدنف ودى بيك لكن فقدت... حنانك
روحي وهيبه ليك هي هدية طوع بنانك
هاروت سحره مأخوذ من سحر عينانك
ظلموك لو يقولوا الدر شبيه أسنانك
في صبحي ومساى نازلات دموع ساحالك
وأنا كايس رضاك ورضاك أظنه محالك
أتعكر صفاي وبياضي أصبح حالك
والحال العلى ياريتو لو يو حالك
حسنك مافى عجمان ولا عربانك
لو هب النسيم الزاكى ميل بانك
أدبك خدرك الضاراك على ما بانك
ما ضر لو أكون أنا من احد حبانك
قلبي أمين هواك يا الجميلة خلالك
يا ذات الجمال فرضا علىّ إجلالك
لو شوفتك مباح دمى العزيز ما غلالك
عدتي وعاد هناى يا البهجة هلّ هلالك

محمد عباس عمر
10-02-2012, 04:51 PM
أندب حظي أم مالي
أكثر قصائد احمد حسين العمرابى حزنا وتشاؤما وألما أغنية اندب حظي أم امالى...وفيها يحمل
الشاعر ضياعه وعدم تحقيق آماله وطموحه في الحياة لسوء حظه وليس الإهمال وعدم الاهتمام
لأنه رجل عرف عنه الحزم والعزم والاجتهاد وهنا يظهر تأثير الثقافة السودانية حيث يعزى
كل مشاكله للسحر والعمل لذلك يدعو ضارب الرمل ليكشف خيرته ( لسيد خليفة أغنية مشهورة تحمل
هذا المعنى وتقول اضرب رملاك يارمالى) ولكن الأيام لم تبتسم له والهموم تثقل عليه ....وفى
القصيدة أيضا يفتخر العمرابى بأخلاقه الحميدة وسيرته العطرة بين الناس لأنه من أسرة عريقة
ذات حسب ونسب ...ويصف الشاعر حالته من العذاب الذي لم يستطيع تحمله ويتمنى الموت حتى
يتخلص من هذه المعاناة القاسية... وكيف أن قلبه كان خاليا من الوساوس فأصبح مشغولا مهموما...
ويطلب من محبوبته ألا تحزن عليه بعد موته...ويعود للشاعر في الأبيات الأخيرة بعض من تفاؤله المفقود
ويتحدث عن جمال الملهمة ومحاسنها التي يلهج بها لسانه...وهو لا يخشى الصد والهجران ومع ذلك كتوم
في حبه لا يصرح به لولا الدموع التي تفضحه دائما (حبك كاتمه زاد انحالى من فرطه الدموع فاضحالى)
وهذا المعنى سبقه فيه محمد على عثمان بدري في أغنية مرضان باكي فاقد (دمعي إذا طريتك بين الناس فضحنى)....
ويعزى الشاعر سبب شقائه وتغير أحواله هو جمال الحبيب الذي لايستطيع أن يناله قلبه ....وبؤسه وألمه وحزنه جعل
عدوه يعطف عليه خاصة والدموع تتساقط من عيونه ينابيع أغنية مليئة بالأحاسيس والمشاعر الصادقة بالإضافة
أنها متماسكة و رقيقة الألفاظ...التزم الشاعر فيها لزوم ما لا يلزم حيث تتكون القافية من أربعة أحرف مما يدل على
شاعريته وتمكنه من اللغة تغنى بهذه القصيدة الفنان عبدا لله الماحي كما سجلها للإذاعة الثنائي ميرغنى المأمون
واحمد حسن جمعه وكذلك غناها الفنان المبدع الطيب عبدا لله ولم يكن اختياره لهذه الأغنية جزافا وإنما لأنه وجد فيها نفسه
وحياته وآلامه وأحزانه وتجربته التي عاشها والتي عبر عنها شعرا في أغانيه الحزينة ..والى كلمات هذه الأغنية
اندب حظي أم امالى*** دهري قصدني مالو ومالي
*******
شوف الخيره يارمالى *** أظن كاتبني عن عمالي
عارض يعترض اعمالى *** أبنى وأملى ما تمالي
********
لا تقول ضعت من اهمالى *** أنا عامل الحزم رأس مالي
بس ايامى ما با سمالى*** همومي الزايدة متقاسمالى
********
بين الناس حميدة افعالى.*** أصلى من الجناب العالي
حبك وحبي مانافعالى *** يوم ينعوني لا تنعالى
********
قلبي المن الوساوس خالي *** اليوم انشغل ياخالى
لو كان في اللحد ادخالى*** أحلى من العذاب ياخالى
********
دوام آيات محاسنك تالي *** زيد في هجري لا ترتالى
مقسم عن هواك ما تالي *** طرفك بالهلاك أفتى لي
*******
حبك كاتمه زاد انحالى *** من فرطه الدموع فاضحالى
الشاقنى ومغير حالي *** حسنك واللهيج الحالي
*******
هاك شكواي لو تصغالى**** العدو حن لي رقالى
سهران والدموع راشقالى *** وحياة حبي ليك يا غالى

محمد عباس عمر
10-02-2012, 04:58 PM
يحكى أن الشاعر ود الرضي كان قلبه يخفق حبا لإحدى الفتيات وكان يريد أن يكلل ذلك الحب بالزواج منها إلا أنه غاب عنها لفترة من الزمن وعندما رجع وجدها قد تزوجت من أحد الرجال المعروفين وهو صاحب وضع ومال.. وذات مرة تصادف أن كان ود الرضي يسير بالقرب من منزلها وعندما مر أمام باب منزل محبوبته بعد أن صارت في عصمة رجل غيره كانت أبواب المنزل شبه مفتوحة... فشاهد ود الرضي فامتلأ قلبه بالحب وصدح كاتباً هذه الكلمات...
************
ليالي الخير جادن من المحبوب
نسائم الليل عادن
شفت في الأحلام ظبي يتهادن
برخيم نغمات خلي تنادن
عبرات الشوق بي ازدادن
تلكم الأحلام ليت تمادن
شفت الحسن الحافل رافل
في ثياب العز والعز كافل
رانع واحل تايه غافل
لادن هادل ضامر كافل
هاديء ساكن آمن قادل
بهجة هيبة حاكم عادل
لافح فره وطارح سادل
ليل عسعس كاسي الهادل
بوبح جيده وأبصر واقل
ظن مراقب صدق العاقل
قلب المخضوب فوق الفاقل
تل اليمني ومشي متاقل

محمد عباس عمر
10-02-2012, 05:14 PM
قصة أغنية شوف العين قالت ده لا لا : يقول محمد الحسن الجقر في كتابه روائع حقيبة أمدرمان
كانت تلك الحسناء على ما يبدو لها تصور خاص في ذلك الاسم ذائع الصيت وكلماته الساحرة الآسرة الأخاذة التي يتغنى بها كل شوادي وبلابل تلك الفترة ويتهافت الكثير عندما يسمع أن الشاعر أبا صلاح قادم اليوم مع أحد الشوادي كالعادة وقتئذ، يحضر الشاعر والمغني .
عندما سمعت تلك الحسناء بهذا النبا أعدت نفسها لترى وتشوف للزمان هذا الشاعر الذي ملك زمام الكلمة واللحن، وقد كان، عندما بشر العريس عند وصول ركب المغنيين وفي مقدمتهم أبي صلاح في تلك الأمسية ، كانت صاحبة القصة على أحر من الجمر لترى وتنظر أبو صلاح وكان بعض الحضور قد شاهد أبا صلاح من قبل ويعرفونه ، همست إحدى الحسان أي والله هذا أبو صلاح بعينه ، عندما لمحت تلك الحسناء أبو صلاح الذي كان ماراً بقربها ليأخذ مكانه الاستراتيجي الذي أعد له، فهمست تلك الحسناء بإستغراب أهذا هو أبو صلاح!؟ لا ..لآ لا أظن ذلك
......
ولا يذهب الأستاذ السر قدور بعيداً عن ذات المعنى في حلقاته التلفزيونية المميزة على قناة النيل الأزرق "أغاني وأغاني"
ولكنه كان أكثر صراحة حينما قال أن الحسناء استهجنت شكل الشاعر الكبير أبو صلاح ولم تعجبها هيئته وشكله فكان تعبيرها عن ذلك الأستهجان بما عبر عنه الشاعر بقوله:
شوف العين ...قالت : ده ؟؟؟؟؟؟ لا ....لا



شوف العين قالت ده لا لا




شوف العين قالت ده لا لا
صدت من تيها ودلالا
ريدتك ساكنة الجوف خلالا
و الاعضاء امتزجت خلالا
براق سنك شق لالا
وسهمك صاب احشاي قلالا
اسباب الغي و العلالا
ضمرتها والخصر العلالا
نور في نور ياذا الجلالا
وخدانا بالمعه انجلال
في الترنيع ماليك مثالا
علمتي الغصن الرتالا
شوفتك كم عاشق اتالا
يانسام اوصف جمالا
والقامة السيرك امالا
اوصف لي اسباب كمالا
وقول لي ام خد هجراني مالا
النسام شال الرسالة
وفي التوضيح روق رسالا
ذكرني الرطب العسالا
وهاج الشوق والدمعة سالا

محمد عباس عمر
10-02-2012, 05:29 PM
الشاعر احمد حسين العمرابى من مواليد قرية المطمر بين الدامر وشندى سنة 1904
ورث مهنة الترزية من والده من اغانى العمرابى المشهورة هي أغنية خمرة هواك وهىأغنية جيدة السبك حلوة المعاني موسيقية الألفاظ صادقة الأحاسيس ...وهو يرمز للمحبوب بمي ..ويقول إن التي تذهب اللب والعقل ويسكر منها الشخص هي خمرة هواه وليست خمرةبابل المشهورة... ومبارك المغربي يقول إن الشاعر يقصد بخمرة هواك خمرة لماك لكنه تسامى عن ذكر اللمى...لان شعره اقرب إلى الشعر الصوفي من الشعر العاطفي خاصة وانه تربى في
بيئة دينية وصوفية...ولشدة شوق الشاعر ووله بالملهمة يقضى كل الليل باكيا شاكيا نائح ا لايغشى له النوم جفن بينما غيره من الناس لا هم لهم وعيونهم نائمة وهو تمتلئ عيونه بالسهر والسهاد والدموع وله شهود عدل لحالته هذه وهى النحول والاضطراب الذي ظهر على جسمه ..ورغم ذلك فهو راضى بهذه الحالة وهو يعلم جيدا إن اكبر مصيبة وهم وبليةهى هجران الحبيب ...ويذكرها في هذه القصيدة انه قد فقد جزءا من قلبه بهذا الحب..ويحذرهاإذا طال جفاءها سيضيع باقي العمر...والى هذه الأغنية الرائعة التي لحنها الحاج محمد احمد سرور وسجلها للإذاعة أولاد المأمون


خمرة هواك يا مي




خمرة هواك يا مي صافية وجلية.....هي اللاعبة بالألباب لا البابلية
*************
كم ليل أنوح سهران والناس خليه......عيني سهاد ودموع أمست مليه
شاهدي اضطراب ونحول ظاهر علىّ....راضى وبشوف هِجرك اكبر بليه
***************
مي الفؤاد يهواك فاقد شليه......لو طال جفاك يضيع باقي التليه
يا تائهه سيبى الجور حلمك علىّ.....ليك منى ما شئت والوجد ليّه
************
أنا لم أزل لهفان وانتِ الابيه....... سنيتي أن تحيي دائما خبيه
لو فى النساء رُسل كنت النبيه......مابسلي ريدك لا وحياة ابيه
************
هاك منى بإخلاص الماسه ديه......درراً تنافس الدر وأزهار نديه
هلُم روحي إليك يا مي هديه .....كان النبي المعصوم قبل الهديه
***************
ليك منى الف سلام والفى تحيه......تصباك مع النسام بروح شجيه
ما قال محب وعلى محبوبه حيا.........وتقر عيونك يا نور المُحيا

***
**

محمد عباس عمر
10-04-2012, 06:56 PM
"، كانت هناك فتاة جنوبيه جميله تسكن الخرطوم ويحبها كل الفنانون آنذاك لأنها تضفي على حفلاتهم جوا من البهجة والمرح لما تتمتع به من رشاقة في الرقيص، ومن بين هؤلاء الفنانين الملحن والمغني المشهورالحاج سرور ..

تزوجت مليم وأراد أهلها أن يسفروها بالوابورالنيلي الى زوجها بالجنوب "الرجاف". حزن الحاج سرور لهذا الفقد واراد أن يوثق لهذا الحدث، فطلب من الشعراء أن يكتبوا له قصيدة فورية بهذه المناسبة وسوف يقوم هو بتلحينها في نفس اليوم .. وكان من بين الشعراء الموجودين شاعرنا محمد ود الرضي الذي لا يعرف تلك المنطقة، فطلب من الحاج سرور أن يأتيه باسماء محطات الوابور وسوف يقوم بكتابة القصيدة.

فعلا ذهب الحاج سرورالي طاقم الباخره وعاد منتصف النهار بمحطات الباخره المتجه للجنوب مكتوبة، وفي نفس اللحظة صاغ ود الرضى تلك القصيدة الرائعة "من الاسكلا و حلا" ..

والأسكلا هو اسم محطة الوابورات المتجهة الى الجنوب وكانت جنوب الخرطوم وقد قام الحاج سرور في نفس اليوم بتلحين القصيدة وأهداها للعروس مليم المسافرة الى زوجها بالرجاف ..
من الطرائف المرتبطة بالقصيدة إن سكان أم جر عاتبوا الشيخ ود الرضي لعدم ذكره اسم قريتهم فقال لهم ( عاد لا حوله لا قوة دى من منو ...ما منكم انتو)
منتهى الابداع من الشاعر ود الرضي ومنتهى الابداع من الملحن والمغني الحاج سرور رحمهما الله رحمة واسعة.



من الاسكلا وحلا .. قام من البلد ولى .. دمعي لي الثياب بلّ

بى داهى العذاب حلّ .... وبى تذكاره بتسلى
قلبي الذاب واختلّ.... وين بدر التمام هلّ

صفر ودع الوابور.... حاجزين قمره أتنين دور
الوابور مرّ بالمجرور.... شال ظبيا سكونو خدور

جبل أولي حبيبي غشا.... وحصل في القطينة عشا
يا قلبي الطفش وفشا.... الما آليته.... ينكفشا

حل زى الصقر خوى.... بالبدر الدويم ضوّى
عاد لا حول لا قوّه.... حبيبي الليله في الكوه

صباح الخير على ام نفلين.... أهني البيها محتفلين
سيد الحسن رب اللين.... شرف كوستى والجبلين

هنيئا حان وقت زهاك.... الرنك احتفل بي بهاك
وين الليله يا النشهاك.... يا ليت كنت في جلهاك

يا كاكا الحبيب طلاك.... بعده الزاد نفوسناهلاك
يا ملوط حليل نزلاك.... يا زمن الفراق نسلاك

بي قدومك كدوك أصبح.... سوقو من الكساد أرباح
انا من نياحى صرت أبح.... كأنى فى مبرك المذباح

من دا الهم ما بنجى.... حبيبي الليله في تونجا
يا خالق الخلق تنجا.... في تركاكا.... حلت العنجا

سلام متنامى ما غبّ.... ما مرّ النسيم صبّ
يرضى ال لي العفاف ربى.... ويخدم كامل الرتبا

صب يا دمعي لا تكون جاف.... وياقلبى البقيت رجاف
البدر الخفا.... الانجاف.... اليوم شرف.... الرجاف

محمد عباس عمر
10-12-2012, 08:30 AM
مسو نوركم كلمات سيد عبدالعزيز غناء بادي محمد الطيب



من أجمل الكلمات التي كتبها سيد عبدالعزيز

و غناها بادي محمد الطيب ( لهم الرحمة)


مسو نوركم
كلمات: سيد عبدالعزيز
غناء :بادي محمد الطيب

مسو نوركم شوفوا المن جبينة صباح
والصباح إن لاح لا فايدة فى المصباح

هل اتاك حديث الكوكب النضاح
قمرة تمطر خمرة حارسا الفضاح
لو تحيجنا محاسن شمس للايضاح
مابتحيجنا محاسن محيها الوضاح

نور جمالا دهشنا معشر الفصاح
بين ناطق صامت بين صامد صاح
غانية غالية محاسن فيها شوف يا صاح
الجمال الفيها..كل معناً صاح

ننظر الايات من نور على الالواح
المعانى الفُرد ومُنية الارواح
فى العيون المُرد والسحر لاواح
تجلب الالباب ويفرح النواح

القوام اللادن والاريج الفاح
من جسيما الناعم الاسمر التفاح
خلا عقلى وخلا فى هواى كفاح
جيش هواها احتل قلعة الاصفاح

روضة غنى جمالا يجلب الافراح
حورا من الجنة فيها تسقيك راح
كل هذا تراه ما بزيل اتراح
من بحبو تهالك واستراح وراح

ياليالى احبابى ما شفيتى جراح
بل شفيتى فؤادى ومدية الجراح
صرت اتلو حديثك فى الوجود بصراح
لو تليت بو كتابى سميت بالشراح

كم نظرنا مناظر يعلم الفتاح
لو قفلنا قلوبنا كانت تكون مفتاح
ادرى ام لم ادرى صرت كالملتاح
لو رضاكى هلكنا للهلاك نرتاح

ما جنيت بهواى ما على جناح
إشتكيت للقمرى لم يعيرنى جناح
يكفيك لسانى الغنا فيك ليك لوناح
لو رثيت بو حياتى ما إحتجت لى مناح

محمد عباس عمر
10-12-2012, 09:52 AM
في الطيف او في الصحيان


شعر :عمر البنا

لحن وغناء:كرومه - الفرجوني - البلابل

في الطيف او في الصحيان زورني ياحبيبي انا عيان
******
مالو لو في بعض الاحيان **تسمح لي صحوا اراك عيان
تاخذ ياحبيبي عن حالي بيان ** عسي تبقي قلوبنا في الغرام سيان
***********
يافريد الحسن وهجة امدرمان** لي من شوفتك يا حبيبي زمان
انا ساهر ونوم عيني حرمان **وانت بين اترابك في نعيم وامان
***********
النحول علي جسمي يا حبيبي بان** وانت جسمك نامي وبالنعيم طربان
لوراك الناسك المن الله جبان** بيك يفتن ويصبح بالغرام تعبان
***********
كيف يحصر وصفك ياحبيبي لسان**والبان اتلعم من قامتك الميسان
قبل حسنك قط مارايت انسان** فاق العسجد لمعة والحرير لمسان
***********
مالدرر لثناك مابنت الحان** للماك وايه نفحة الريحان
انت حسنك كامل لكن لمحان ** خدك قاسي وقلبك ماحان
***********
زورني ياحبيب انا عيان

محمد عباس عمر
10-14-2012, 01:09 PM
عبدالرحمن الريح "كلمات أغنية ياجميل يا مدلل




ياجميل يا مدلل قولي ليه بس حكم الغرام قد حلل
عذابي يدوم
++++
ياجميل يا مدلل كل ما اطراك بالدموع اتبلل
جسمي صار منحول والمنام يتقلل
طرفو لي رؤياك دمعو اكبر وهلل
جفاني النوم
++++++
بالعلي لا تجهل يا حلو النغمات يا لذيذ المنهل
نارو حارقة الجوف و المدامع تبهل
بعد هذا الحال هل وصالك يسهل
تحن يا ظلوم
++++++
ليل ضفليرك مسدل يا رشيق القامة والمعاطف الهدل
القوام ممشوق و المعاصم جدل
ده البخلي اليك حبي ما لا يتبدل
يزيد كل يوم
++++++++
ما العقول تتخيل والاديب للقاك يتهبل
بيد اني عزيز خفت في المستقبل
اهدي ليك الحب وانت بي ما تقبل
اكون محروم
+++++
في هواك لو اعزل برضي لا انساك في الخيال اتعزل
العجيبة كمان قلبي صار ليك منزل
انت فوق للقوس
والسماك الاعزل

محمد عباس عمر
10-15-2012, 07:55 AM
نعود الى ودالرضى في سنار والسنوات التي قضاها في تلك المنطقة والتي اعتبرها موحشة وقاحلة ومجدبة من الناحية العاطفية بالنسبة له وعانى فيها مر العذاب ولهيب الشوق ونار البعاد ....يقضى ليله في ذكر الاحبه والأهل ويتمنى زيارتهم ونذر لذلك نذرا إذا تحقق أمله وفارق هذه البلاد....و بالرغم من كثرة أمطارها شبهها بالصيف الجاف الحارق....سكب ود الرضي كل ما انتابه من مشاعر حزن واسى وألم في قصيدته الجميلة متى مزاري...والتي يتمنى فيها أن يوفى بنذره الذي قطعه إذا غادر هذه البلاد ....وكلما يتذكر وقت الزيارة تجرى دموعه غزيرة ...حتى الطيف غير راغب في زيارته ..هل هنالك في طرق الأحلام من يراقب أم أن الطيف يحاذر من أمر مخيف ...ويطلب من ملهمته أن تتعطف وتجامل وترسل طيفها عله يجد معه بعض العزاء عن نار البعد والنوى....حتى زيارة النسيم كان لها تأثير في وجدانه فكيف الحال إذا زاره الطيف؟ لكنه متمسك بالأمل والرجاء وليس له من نديم إلا سجعه وغنائه ....حتى أصدقائه الذين يزجون له النصح صار يبغضهم ...... ولايهمه إذا ازداد لهيبه اشتعالا مادام ينتعل جمر الغضى (والغضى شجرة من الأثل خشبه صلب وجمره لا ينطفئ بسهولة ) ...ويعود ود الرضي للوصف فيشبه شعر الحبيب بحظ الحسود والذي دائما ما يكون اسودا...وكيف إن عيونه تستطيع الفتك بالأسود وهو الغزال الصغير...هذا المعنى تطرق له سيد عبد العزيز في أغنية أقيس محاسنك بمن ( هيبة أسد في عيون شدن ) وكذلك محمد بشير عتيق في أغنية ناعس الأجفان
(ليك نفرة الغزلان مع جبرة الفرسان في هيبة المنصور ) ....
أغنية متى مزارى قام بتشطيرها الشاعر إبراهيم العبادى الذي عمل أيضا ككاتب حسابات بخزان سنار وواجه نفس معاناة ودالرضى من غربة وبعد عن الأهل والأحباء فضاعف عدد أبياتها وسنتعرض لها مشطرة في وقت آخر لكن يمكننا أن نذكر البيت الأول بعد التشطير....
ما أقول امتى... المزار.........وأتذكر سجع... الهزار
إلا تجرى دموعي الغزار........منها اغرق وابلل عذارى
زارني ناسم شاقني المزار....هو الدعانى اخلع اذارى
لو يزورني الطيف يبقى كيف
تغنى بهذه الأغنية قبل التشطير عبدالله الماحي وسجلها على الاسطوانات ومبارك حسن بركات سجلها للإذاعة بينما تغنى بها بعد التشطير الحاج محمد احمد سرور وسجلها على الاسطوانات وبادي محمد الطيب سجلها للإذاعة كاملة غير منقوصةمتى مزاري أوفى نذارى......واجفوا هذا البلد المصيف
ما أقول امتى....... المزار........إلا تجرى دموعي..... الغزار
زارني ناسم شاقني المزار.......لو يزورني الطيف يبقى كيف
ياخصيب السوح امتى اطوفك........وأستريح الروح من قطوفك
ياحبيبى إن شاء الله أشوفك.........في نعيمك...... وظلك وريف
أشهى.... والآمال يفرحوني.......مالي إلا سجعي.......ولحونى
صرت ابغض من ينصحوني........هل تجامل وترسل لي طيف
شعرك اسود زى حظ حسدوك......نور تضاحك بدرك فصودك
كم غضنفر.... فاتكابو سودك.......والمها تهواك .....يا خشيف
عفوك اسمح لأجلك ثناى..............لا امل من قبلك ....عناى
عندى مرك حلو يا مناى............والذي يرضيك هو اللطيف
يا ما عاشق وما هو وافى............ويا ما شاعر يقصد عوافى
مثلهم من يعشق ..قوافي..........ومثلنا من يعشق....... عفيف
يامحجب صاين... جمالك...........يا مهفهف بعضك امالك
دام زهاك ..ودايم... كمالك.........يا وحيد القدر.... المنيف
يا رشيقا حسنك..... نمالك.......قل لطيفك هاجرنى... مالك
دمعي كف وكفى انهمالك...........إن بعد الصيف الخريف
يا لهيبي.... الزاد اشتعالا............لي جمر الغضى انتعالا
يا نسيم المحبوب تعالا............من لريحك ارحم ..بهيف
يا امانى .....من كل واقب........ماله طيفك لي ما هو راغب
هل في طرق الأحلام مراقب......أم يحاذر امرا...... مخيف
إن أقول الثنا يا جحاجح..........فهو منه واليه ........راجح
إن تزنبو ترى وزنه راجح........خلى معنى و الروح خفيف
السلام ما ابتسمت زهورك............ما تلألأ رف نور نهورك
ما جلت بسماتك ...شهورك...........يبقى لي متكأك.....قطيف

محمد عباس عمر
10-16-2012, 12:11 PM
ملهمة قصيدة (جناين الشاطيء) استقرت بمدينة ود مدني وقد جاء بها من الخرطوم الطبيب الاغريقي (هازي ميخالي كما يسميه عامة الناس في مدني ولعله ميخاليدس) بعد طلاقها من زوجها الاول.. وكانت (زهرة روما) مشهورة في المدينة بجمالها اللاتيني الفاخر الأرُستقراطي وكان زوجها (ميخالي) طبيباً ارستقراطياً ومتعالياً يغشى عيادته وجهاء المدينة أو يذهب لهم في بيوتهم يعالج العوائل من سُراة القوم ..! بعكس زميله الآخر الطبيب المتواضع الذي يتعامل مع المرضى من اصقاع الجزيرة وفقراء المدينة.. (مترو بولس) .. قريباً من العامة وقد ألحق بعيادته مبنى صغيراً كاستراحة للغرباء وغير القادرين .. يقصدونه ولا يتحرجون..!

(زهرة روما) اثيره ومُدلله لدى زوجها تخرج مع ميخالي وقت العصاري يتنزهان على شاطىء النيل الازرق وحدائقه بعربته (الكاديلاك الامريكية) المكشوفة تستقبل النسائم الطرية... يتأمل في خلقتها العاشقون. الوجه الابيض شفق الصباح وشعرها الاثيث المسكوب وقامتها المربوعة . لدنة وضامرة الحشا.. وصدرها طامح كالنهر الازرق وقت اعتكاره وفيضه الداوي المتدفق منذ الأزل.. والقصيدة في الاصل نظمها خليل في الخرطوم وذلك قبل ان تنتقل لمدينة ود مدني فيما بعد... ولكن ... فإن نفس المشاهد تنتقل هنا من حيث مرأى عبقرية الجمال الماثل بكل نضارته ولم تبدله السنوات .. يتبعها الناس أينما حلّت يتحاومون حولها.. الصافية اللامعة كالدينار الذهبي.. يجحظون نحوها .. تحرق القريب منها او حتى البعيد منها...! ومع حارسها وامينها المفتون بها حتى الممات يلاصقها يذهب ويجيء معها..!
الى ان جاءت نهاية خمسينات القرن الماضي وكانا بالمدينة ... فتوفى ميخالي وقامت خليلته من بعده بتصفية وبيع ممتلكاته .. المنزل والعيادة في القسم الاول، وهو من الاحياء الكبيرة والراقية .. وذهبت لبلادها كأنضر وابهى ما تكون في غلالتها السوداء كالقمر يظهر ويبين من تحت ركام السحاب الداكن..
فأين اشواطك على شاطيء النيل وحتى الى (الكلوب الاغريقي) المطل على النهر الازرق العاتي سراي اسكندر، المعلومة حتى اليوم والتي اصبحت فندقا جاذبا للعرائس والعرسان والمبنى ما زال علي حاله من الطراز الاول للهندسة الاغريقية كان ناديا فاخرا يغشاه الاغاريق..
واما المنزل فقد آل لاحدى عوائل ودمدني العريقة وهو كما هو لم يتغير في بنائه شيء ولم يزد في ملحقاته شيء .. يتوسط حي القسم الاول . في اصله المشهور..
وكأثر خالد وعزيز يعتز بقيمته الجمالية والفنية والتاريخية الاستاذ المحامي حاليا (سنهوري محمد الامين)، والقاضي النزيه في تلك الايام المتولية النبيلة بكل زخمها المجيد المطوي في الذاكرة ..! ويقول الاستاذ (سنهوري) ان مولد القصيدة كان هنا في دائرة ودمدني .. فانظر حواليك تجد هذا القصر ولم يكن له بالمدينة شبيه او مثيل وما فكر الناس في بناء طابق اول..! وهنا مكتبي اشغل مساحته التي كانت مرقد وحجرة نوم ( الزهرة الاغريقية) وكما هي الحجرة بنمنمتها وزخرفتها ونفس لون طلاء حيطانها ولوحاتها المعلقة وابوابها ونوافذها وبنائها الذي لم يتصدع ثم مدخل البيت والحديقة الخارجية ومثيلاتها في البيوت المجاورة والاشجار ذات العصافير والنخيل الاخضر الذي بدا عليه الاصفرار والكدر والاهمال من بعد تلك السنوات المستقرة الجميلة.. انفاسها ما زالت باقية هنا...
تخطر بموسيقاها تملأ القصر بكيانها فائض الانوثة... ويقطع الاستاذ سنهوري بتوكيد جازم ان كل الظروف الطبيعية في لوحة القصيدة ماثلة هنا .. والنهر والشاطيء والرياض والاعناب .. تأمل ذلك بتمهل وامعان...!
فأين ذلك من شاطيء نهر الخرطوم الذي تطل عليه الدوائر الحكومية المتراصة تحت اشجار اللبخ الغليظ...؟!

ويصدق هنا الاستاذ سنهوري صدقاً فنياً ومقنعاً ويجيء الاختلاف عن الزمان وترتيبه في مجيء (الزهرة) وحواه رحالها بين ظهرانينا كفتاة مدنية سقطت عنها صفة الخرطومية وجعلت الخلائق تتحاوم تحج نحوها في المدينتين في توفر الذائقة الجمالية العالية والانبهار بالموضوع الماثل لدى شعب شفاف وصدوق مع الغريب تغلب عليه النوازع الروحية فيتسامى بالفكر والشعور والتنغيم الذي ارسله خليل فرح حتى اصبحت زهرة روما تاريخا بين الطوائف العديدة التي دخلت السودان في ذلك الحين ويبقى خليل فرح موضوعا كبيرا بذاته ولذاته وما زال معاصرا بيننا كشخصية جمالية باهرة..
واستمع له دام فضلك وعزّك وهو يغني ما بين ودمدني والخرطوم..
جناين الشاطي


بين جناين الشاطيء وبين قصور الروم
حيّ زهرة روما وأبكي يا مغروم
دُرة سالبة عقولنا لبّسوها طقوم
ملكة باسطة قلوبنا تبيت عليها تقوم
في الطريق إن مرت بالخُلوق مزحوم
كالهلال الهلّ الناس عليها تحوم
شوف عناقيد دِيسَها تقول عنب في كروم
شوف وريدا الماثل زي زجاجة روم
القوام اللادِن والحَشا المبروم
والصِدير الطامح زي خليج الروم
خِلِي جاتْ متبوعة الصافية كالدينار
في القوام مربوعة شوفه عالية مَنار
موضة آخر موضة هَيْفا غير زِنار
روضة داخل روضة غنّى فيها كَنار
شوف جبينها الهلَّ ضوَّ فوقه فَنَار
مِنه هلَّ الشارع منه بقَّ ونار
طالعة ما بتتقابَل زيْ لِهيب النار
تحرِق البتهابل والبعيد في نار.

ويقول بدر التهامي ان خليل فرح عمل لفترة قصيرة في البريد والبرق بودمدني ثم نقل للخرطوم.. وخليل فرح ليس بعيدا عن ودمدني بحكم زيارة الأصدقاء من فنانين وشعراء .. ولم يكن غريبا نظم القصيدة في ودمدني ... التي عرفها الشاعر في كل الاحوال (زيارة ، مجاملة، ترفيه، عمل..!)




(منقول:- صحيفة الصحافة)

محمد عباس عمر
10-17-2012, 08:09 AM
أغنية قسم بمحيك البدرى من أغانى أبوصلاح الخالدة والمشهورة وهى من ألحان كرومة ولقد سجلها على الاسطوانات الفنان المبدع صاحب الصوت الشجى الفاضل أحمد وتغنى بها الفنان الكبير وردى .... ولقد قال في أحــد اللقاءات التلفزيونية أنه أراد أن يغنى إحدى أغنيات الحقيبة فاختار هذه الأغنية وأخذها إلى الرائع عبد العزيزمحمد داود ليعرف منه اللحن والرواية فبعد إتقانه للحن من أبوداود أضاف لها وردى بعض من فنياته فأبدع فيها ثم عاد مرة أخرى إلى ابوداود ليسمعه لها ويعرف رأيه في أدائه فقال له أبوداود لقد أديتها أحسن من كرومه وهذا تشجيع من أبوداود لوردي لكي يؤدى أغانى الحقيبة .. ولقد أبدع فيها وردى كثيرا وأضاف إليها الكثير إلا من خطأ بسيط في البيت الذي يقول بسيمات فاهك التبرى .. والتبر هنا بفتح التاء وهو نبات ابيض وهنالك وادي مشهور في الطريق بين امدرمان وبارا اسمه وادي أب تبر نسبة لكثرة هذا النبات الناصع البياض بينما وردى غناها بكسر التاء ( التبر) وهو الذهب ولا يمكن أن نشبه الأسنان بالذهب لان لون الذهب اصفر والصفار في الأسنان احد عيوبها وأمراضها.. وهذا لا يقلل من مكانة استأذنا الكبير أو حلاوة أدائه لهذه الأغنية.
في أغنية قسم بمحيك البدرى يقسم الشاعر بوجه الحبيب والذي هو كالبدر بان صدره قد ضاق بالغرام والمحبوب يعلم بهذه الحالة التي انتابت الشاعر من وجد وهيام وغرام .... وفيها يشبه ابوصلاح وجه المحبوبة بأنه كليلة القدر لجماله وبهائه ونوره أما حواجبها فكأنها قوس نصب لإطلاق السهام بمختلف أنواعها ....أما فؤاده فلقد ملكته من فترة طويلة وهو موجود معها في خدرها ....
وفى البيت الأول يقول الأستاذ مبارك المغربي في كتابه القيم رواد شعراء الأغنية السودانية إن العاشق لا يضيق صدره من الغرام وكذلك المحبوب لا يدرى في كثير من الأحيان ما يحل بولهانه وقد يكون قصد الشاعر لفت نظر المحبوب لكي يتعطف عليه.
ويقول أبوصلاح أنه يفضل الأسر عند ملهمته عن الحياة والبهجة والسعادة والنعمة ... وأن دموعه تنهمر كلما مرّ النسيم من طرف المحبوبة ... ويذكر أيضا في القصيدة إن هواه كان برضاه وليس رغما عنه ... أغنية جميلة ورقيقة ورائعة كمعظم اغانى ابوصلاح.



قسم بمحيك البدرى


قسم بمحيك البدرى ..............غرامك منو ضاق صدري
حبيبي البى العلىّ تدرى
*************
المحـــى نور ليلة القــدر.............نصب قوس حاجبه لي غدري
ومعاك في داخل الخدرى...........فؤادي المالكه من بدري
************
حيـــاتي ونعمـتي ويسرى .........رضيت لو يرضى بأســـرى
وفرض يا دمـــوعي تنتثرى.......إذا منو النسيــم يســـرى
************
حمــــام الأيك والقمري........يصيح ينبيـــك عن أمـــرى
وبــين عواســـلك السمـــرى.......روايحى وفاكهتي وخمري
*************
أراك وتــوفى بــنذري ........دمــوعي الفى الوجــن تذري
حنــانك ما عليك وزري......أنا قاســيت الهــوى العـــذري
************
صحــيح لجروحي لا تبرى..........وهواك برضاي ما جبري
بســيمات فاهـــك التبــرى..........يا جميل آه كم قللت صبري
************
أخاف يحسدني فيك دهري ..........ويحرسك سرى عن جهري
وحرس قوس حاجبك الشهري.......جويهرات خــدك الزهري
**************
قبــالك وين أجد فكــرى .............ومصافحــة اليمين سكري
ببــالك هــل يمــر ذكرى.............وأمامك شكوتى وشكري

محمد عباس عمر
10-17-2012, 08:22 AM
سيد عبد العزيز - من حور الجنان

من حور الجنان أم أنت إنسان الكمال
هل أنت الملاك جيت تورى الناس الجمال

سبحان من نشاك حسنه وفى غاية الكمال
يهواك الجنوب وإليك ينقاد الشمال
وما أظن يحصوا حسنك لو يحصوا عدد الرمال
بى إيه يقدروك يا ملك ملوك عصر الجمال

سلطان بهجتك محروس بجيوش الجلال
ويغار من صفا حسنك صفا ماء الزلال
فى مراية خدودك أشوف تأكيد سحر الحلال
وأشوف فى سما حسنك كل يوم يسطع هلال

صفا ماء الجمال فى مجال جمالك راق وجال
زى ماء الحياء فى عيون ربات الحجال
ما فعل السلاح تفعل عيناك النجال
مكسور الطريف كسر قلوب الرجال

يا خلاصة المعانى الصار معناك موضع مثال
فوق المحسنات حايز لطف وكرم خصال
عشاق الجمال اعترفوا ليك ما ليك مثال
وتتمنى البدور تقبيل يداك بى امتثال

يا طايل الوريد يا أهيف يا اللى خصمه زال
فيك منظر يحنن وفيك منظر فارس النزال
ليك من الغزالة جبين وقاد وعيون غزال
الحور من مناصبها لى قدرك تكتب نزال

يا الغصن الرطيب عاجبنى فيك الإنهدال
اللادن قوامك من ملبن وذو اعتدال
جوهر حسنك الصافى وسيرك طاهرات عدال
آيات بينات ما فيهن للكافر جدال

شاركت الغمام والموج مناظر وارتحال
شاركت الظباء فى نفرتن والإكتحال
شاركت القلوب فى موضعن وعلى كل حال
نفداك بالنفوس وفداء النفوس كان المحال

محمد عباس عمر
10-18-2012, 12:55 PM
أنة المجروح
كلمات : سيد عبد العزيز
الحان : الحاج محمد أحمد سرور

يا أنة المجروح يا الروح حياتي تروح
الحب فيك يا جميل معني الجمال مشروح
للحب لهيب فى الجوف زيو الزناد مقدوح
منه الجبابرة تلين لصوت بلابل الدوح
تصاحبو النسمات تفضل معاها تدوح
من نغمة الأشواق ومحاسن الممدوح
الناس تحب رؤياك بالخاطر المشروح
يا ملفت الأنظار يابسمة المفروح
حوريه فى السودان بحبى ليكى أبوح
عنب جناين النيل أتمنى منه صبوح
وانشد فؤادى الضال بين الرياض مذبوح
أرى الهلال فى ظلال تلك الخميلة يلوح
أنا لو ضمنتو رضاك اكون سعيد ممنوح
يا من تسر رؤياك تفرح تنسى النوح
تكسو النهار بجمال خديك جمال ووضوح
منو الغزالة تقف فى موقف المفضوح
من الوله للقاك دمعى العزيز مسفوح
ناقم على الأيام مع أنه طبعى صفوح
انا والخيال فى جدال وانت بنداك منفوح

زهـــــــــرة الروض
عمر البنا

يا زهرة الروض الظليل
جانى طيبك مع النسيم العليل
زاد وجدى نوم عينى اصبح قليل
يا زهرة طيبك جانى ليل
اقلق راحتى وحار بى الدليل
امتى اراك مع الخليل
واجلس امامكم خاضع ذليل
دايما انوح واقول حليل
صفى القلب القدره جليل
كيف لا اسهر واكون عليل
انا فى الثرى وهو فى الاكليل
يا الليك عفافك دايما زميل
يا المن طيبك طيب زهر الخميل
لو مر نسيمك على الف ميل
يخلى العالم طربا ثميل
يا اهيف يا ذا الطرف الكحيل
يا الصدرك عالى وخصرك نحيل
مناى فى الدنيا قبل الرحيل
ارى شخصك لكن مستحيل
يا زهرة روضك يبعد عن الـ
عاشق ومحال للقاك ينيل
بستانك نضير ساقيه نيل
الحياة ومحصن بالدردنيل
امتى تعود ايامى القبيل
يا حبيب واوجد للقاك سبيل
ومعاك اتحادث فى قبيل
شفاء داء قلبى الوبيل
قال لى صحيح جسمك هزيل
وجمر الغرام فى عضاك نزيل
لو ما بخاف عاذلى الرذيل
لكنت اوصلك ولعياك ازيل

ولهان هامى دمعى
الشاعر عبيد عبد الرحمن


ولهان هامى دمعى ..وسهران ساهى بالى
بعدك لى ميسر..... وقربك ليه ابالى
بى ذكراك معذب......كل ما الليل مسالى
قلبي يزيد حنانو.....وقلبك ليه قالي
جرت وجار زماني ....وخاطرك طاب نسالى
مهما جد بينك.....صابر مانى سالي
*****
ابكي حبيبي بعدك ..... ايامى الخوالي
انشد فيك صفاهن...وانشد فيك موالى
لولا مسيل دموعي.....بلانى وروالى
حرقت جسمي نارك ...وحرق الكان حوالي
*****
صده سبب نحولي.....وبعده سبب ملالى
حبه ملك فؤادي.....وأتمازج خلالي
أما سبب شقاي ....ودائي واعتدالي
نور محيه الهلالي....ونور خده البلالى
*****
بعدت عنى دارك....ومنع الحظ رحالي
حبك زاد ىنحولى ...وشوقك زاد محالى
أنا ولهان وراضى.....ومرك عندي حالي
والليمنى فيك.....ياحالى يصيبه حالي
*****
لحظك دار كؤوسه...راح الروح سقالى
كنت سمير هناى....وكنت نشيد مقالي
قصدي أتم شرابي......لكن ما بقالي
عنب الشام بحبه..... إلا عصيره غالى
ا
مرضان باكى فاقد ....الشاعر محمد على عثمان بدرى


مرضان باكي فاقد......فيكى علاج طبيبي
قالوا ترك سكونك .....يادار وين حبيبك
******
يادار من بقاياك...فوحي وجيبي طيبي
أو عاتق شميم ......النرجس من رطيبي
ماردت سؤالي.......وأجابت دار حبيبي
سدت حلقي عبره.....نفسي متين تطيبي
******
أنا لي مدة طالت .......ما شاهدت قمري
ما شاهدت غصن .....اليانع فيه ثمري
أنا ماشفت محبوبى.......البفيداه عمري
اسكر من عيونه ....هي كأسات فيها خمري
******

حبي الغير خافي.....ياالانت بتخبرى
اسألي منه قلبك......ومن نيراني تبرى
مروا على ناسك....وليك شالوه خبري
هل عرفوني حائر.....وهل ادوك خبرى
******
كيف طغى لي حبك....دائي متين تزولي
لولاك ما نزلت .....عن مقدار نزولي
ليك بنثر جواهري...... وبلغيها زولي
قالت كترت عليه......صديقي الما عزولى
******
فاكهه جميلة يانعه.....شتاها طاف بدري
دره يتيمة انسه.....ظبيه حواها خدري
حوره فى نعيمه......طواها جبينها بدرى
انا فى ناره ساهر....باكى أريتها تدرى
******
لو كلمتي طيفك .......قلت يزور ضريحي
أو قلتيلو داوى.......علل عاشقي وجريحي
لا باس من عذابي.....وبكاء جفني القريحى
ما دام انت نائمه....... وهادئه وتستريحي
******
أنا غافل غرامك.......دون اعلم شحني
دمعي إذا طريتك....بين الناس فضحنى
أنا شاعر فؤادك....في الحب امتحنى
برضك جافيه نافره ....لي متين تحنى

محمد عباس عمر
10-20-2012, 06:48 AM
أغنية طار قالبي للشاعر الجاغريو غناء الاستاذ احمد المصطفي ..من اين جاء لقب الجاغريو الشاعر والملحن والمغني الراحل أحمد محمد الشيخ رحمه الله،
الذي تغنى له الكثير من الفنانين أمثال كرومة واحمد المصطفى وسيد خليفة وخلف الله حمد ..
يقال ان شاعرنا كان معجبا بممثل امريكى (COWBOY) كاو بوي يدعى جاك ريو "Jake Rewo"
وكان كلما اتى الى مجلس يقول:Hands up .. am Jake Rewo وكان يرددها كثيرا ..
فكان اقرانة يقولون له من باب التندر، جاك ريو جاء وجاك ريو راح، واستمر الحال هكذا الى ان اصبحت جاغريو بكثرة التداول هذه هي الرواية،
وقد اثبتت صحة الروايه في لقاء اذاعي في برنامج كان يقدمة الاذاعي اللامع والمعروف محمد خوجلي صالحين ( رحمه الله) في حلقة اذيعت عام 1962م،
التقى فيها بالشاعر الراحل أحمد محمد الشيخ "الجاغريو" رحمه الله ,
سأل الاستاذ محمد خوجلي صالحين الشاعر الجاغريو في مستهل الحلقة عن سبب تلقيبه ب "الجاغريو"
فكان جوابه كما يلي:
"كنا مجموعة من أبناء القرية ساكنين في الخرطوم في فريق اسمه الترس وكانت هنالك قصة خرافية بطلها اسمه "جيك ريو"
وسمينا الاسم دا لي واحد اخونا اسمه حسن مضوي ،
شلناهو منو وسمينا بيهو واحد تاني اسمو محجوب
وشالوهو من محجوب وسموني بيه أنا ..
في البداية زعلت ولكن اخيرا اصبحت افتخر به واقول انا جيك ريو،
واضاف الشاعر الجاغريو ان ذلك كان في عام 1933م" .


كلمات اغنية طار قلبي
طار قلبي مني وقال ماهو عائد
مادام مفارق لارواحنا سايق
يا قلبي تعززيبك ماهو فارق
واصبر عسى المحبوب يبقى جاي
قال لي كيف اصبر
وانا جمري زايد
كيف انسى العصن المن طبعو مايل
اذن الوداع ياقلبي وحبيبي
واخلف ضناي الحير طبيبي
فارقني حبي ارتاح يارقيبي
يا نجوم سعودي اتلاشي غيبي
دي من دلاله دايما وجولة
قاسية وطموحة نافرة وخجولة
شكت الالم من لمست حجولة
ليه في بعادها الايام عجولة

محمد عباس عمر
10-23-2012, 08:09 AM
بادي محمد الطيب الصوفي المعذب.....
إن جاء ذكر أغنية الحقيبة فذكر الناس من شعرائها العبادى وود الرضي ، الجاغريو ، سيد وعبيد، عتيق ، المساح ، الأمي ، وغيرهم من لالئ العقد النضيد وذكر من الفنانين سرور وكرومه وزنقار والأمين برهان فإنهم لا شك سيذكرون كروان الحقيبة وبلبلها الصادح بادى محمد الطيب الذي نصحبه في هذه السياحة الفنية .
إسمه الحقيقي أحمد المصطفى ويلقب منذ صغره ببادى ، ولد عام 1935 بحلة عباس والتي تتبع حالياً لمحلية الكاملين ، درس بالخلوة في صباه وحفظ القرآن الكريم ( ثلاثة عودات ) وتلقى دراسة القرآن على يد جده لأمه الفكي محمد عبدالله وأكمله مع الفكي محمد مصطفى الحلاوي وكان التعليم آنذاك يركز على الخلوة وبدأ جمال صوته ونداوته يظهر في تلك في الفترة بصورة جذبت اليه الأنظار وكان محمد أحمد شقيق بادى فناناً معروفاً في حلة عباس والقرى المجاورة وكان يغني مع كمال الدين الطيب وسعد سعيد بلال كثلاثي وكان بادى أنذاك يدرس بالخلوة ( ويشيل ) معهم .
ثم ما لبث بادى أن استقل بنفسه فاصبح فناناً معروفاً على نطاق قرى الحلاوين والقرى المجاورة . ويقول بادى انه قد وجد تشجيعاً على الغناء من والده فقد كانت تأتي في اليوم الواحد ثلاث عربات من القرى المجاورة الى حلة عباس طلباً لبادى فى ان يغني لهم.يقول بادى إن والدى كان يبحث عنى ويطلب منى أن أذهب معهم وأشاركهم أفراحهم, وفي بداياتي الفنية كنت أردد أغنيات من سبقوني. أمثال محمد وردي – إبراهيم عوض – حسن عطيه و عثمان الشفيع إضافة الى ذلك كنت أردد الأغاني السائدة بالمنطقة وهي مزيج من الأغاني الشعبية وأغاني الحقيبة .
السفر الى الخرطوم :-
لم يكن بادى عندما جاء الى الخرطوم يضع في مخيلته الإنطلاقة الواسعة في عالم الغناء والطرب ولكنه جاء مثل ما يأتي أهل القري الى الخرطوم يبحثون عن فرصة عمل بخلاف الزراعة التى هي الحرفة الرئيسية فى المنطقة, وعمل بادى في عدة مهن قبل أن يستقر به المقام في جامعة الخرطوم حيث عمل فى إحدى كافتيريات الجامعة وكان مدير الجامعة في ذلك الوقت العلامة الراحل البروفيسور عبدالله الطيب وأبرز الفنانين الذين عاصرهم بادى فى تلك الفترة عوض شمبات ، الكابلي وحمد الريح الذي كان يعمل بجامعة الخرطوم وكان بادي يدندن فى أثناء ساعات العمل الشئ الذي استرعى إنتباه الطلبة فأخذوا يلحون عليه في المشاركه عبر المنتديات فاستجاب لرغبتهم وكانت هذه نقطة تحول بالنسبة له .
قصته مع قائد الاسطول :-
يقول بادى أنه قد غنى أغنية قائد الاسطول بالكبريته عام 1961 عبر برنامج أشكال وألوان الذى كان يقدمه للإذاعة أحمد الزبير وكانت أغنية قائد الاسطول من الأغنيات التى يمتحن بها الفنانون الذين يغنون بالاذاعة لأول مرة .
وقد أدى بادى الأغنيه بصوره جميله وملفته للأنتباه فظنه الناس كرومه.يقول بادى إن مما عمق صلاته بالأغنية المسابقة التى نظمها أحد محررى مجلة هنا أمدرمان ورصد لها جا ئزة عبارة عن راديو ولم يكن بادى ضمن الفنانين المتسابقين على المسرح الذين كان من ضمنهم أبوداؤود ،عبيد الطيب ، وصلاح مصطفى وكان بادى متفرجاً فوجد نفسه مندفعاً لطلب المشاركة فصفق الجمهور طويلاً لادائه الرائع وحقق المركز الاول. وكان الاستاذ محمد خير مدير المسرح آنذاك وفوارى مدير الإذاعة وطلعت فريد وزير الاعلام . وأغنية قائد الاسطول من الأغاني السياسية ذات الدلالة الرمزية والتى تتحدث عن المستعمر وبها كلمات قوية ولحن رائع وهى من الأغنيات المحببه الى بادى والتى يجد متعه كبيره فى في ترديدها في كافة المحافل والمنتديات .
بدايته مع الحقيبة :
يقول بادى إن علاقته بأغنية الحقيبة بدأت مع بداياته الفنية في مطلع الستينات حيث كانت مجلة الاذاعة والتلفزيوتنشر الأغاني وتحديداً أغانى الحقيبه وامتاز ذلك النشر بجودة التوثيق ونسبة الأغانى لشعرائها ولذلك لم يجد بادى مشقةً في الحصول على نصوص الأغاني. و أخذ يحفظ ما تننشره المجلة واعتمد في معرفة الالحان على الإذاعة والتلفزيون . وفي ذلك الوقت من الزمان كانت مجموعة من الفنانين تقوم برحلات فنية تجوب خلالها مدن وأرياف السودان فشارك أبوداؤود وسيد خليفة رحلاتهم وغنى معهم. وغنى بادى أغنيات من سبقه من فناني الحقيبة فكان أن غنى لكرومه وسرور وعبدالله الماحي والأمين برهان وعاصر جميع فناني الحقيبة ماعدا مصطفى بطران وخليل فرح وعاصر كل شعراء الحقيبة ما عدا العمرابي وخليل فرح .
انهم يفترون على الحقيبة :
يعتقد بادى أن أغلب الذين يهاجمون أغنية الحقيبة انما يفعلون ذلك عن جهل تام بما تحتويه هذه الاغنية التى عبرت بصدق وشفافية عن مجتمعها . ثم امتد أثرها الي يومنا هذا حيث لا زالت مرغوبه ومطلوبه من قبل كافة الفئات العمرية .
ولنستمع لود الرضى وهو يناجي زوجته بأعذب الالحان والأشعار؛
فريدة براها ترتاح روحي كل ما اطراها ست البيت .
فالمرأة في أشعار الحقيبة ليست كما حاول البعض أن يشيع جسداً لا مكان للقيم الروحية فيه وإنما هناك القيم الإنسانية والعفاف؛
ما قصدي فيك لسان قصدي بس شوفتك صدقني يا انسان .
لذلك استطاعت أغنية الحقيبة أن تحافظ على تجددها ومواكبتها فهي كانت ولا تزال المرجعية الأساسية للذوق السوداني .
من أغاني بادى:
تغني بادي بالعديد من أغاني الحقيبة المعروفه في ذلك الزمان وقام بتلحين الكثير من الأغاني نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر أغنية، الواعي ما بوصو، وهي من كلمات بت مسيمس وتتحدث هذه الأغنيه عن عبد القادر ودحبوبه بطل ثورة 1908 بمنطقة الحلاوين بالجزيره وكذلك لحن بادي أغنية ’المقدر لا بد يكون، الخدير ، فتاة اليوم ، دابى البركة ، مناى الجدية ، الليلة هوى ياليل ، العديل والزين ، وغيرها من الأغنيات وهناك أغنيات كثيره كان يمكن أن تضيع وتنسى لولا المجهودات التى بذلها بادى في سبيل حفظها مثل – مسونوركم – ومن الأغنيات التى عرف بادى بترديدها؛ ’إنت حكمة، وهي من كلمات محمد على عبدالله الأمى وألحان كرومه ، ليلتنا ليلية وهي من كلمات سيد عبدالعزيز وألحان زنقار ، قمربين الأزهار’ وهي أغنية تراث ، قمر العشاء، وهي أغنية تراث ايضاً، السمحة أم عجن، وهي من كلمات سيد عبدالعزيز وألحان كرومه. ومن أغنيات بادي أيضاً، يا مدلل، بكا الخنساء ، أذكريني ياحمامة ، في الفؤاد ترعاه العناية ، صباح النور ، الفى دلالو ، يا سمير ، سيد الروح ، .
كما غنى بادى أغنية، الهجروك على؛ وهى من كلمات وألحان عبدالحميد يوسف وغنى بادى أيضاً أغنية ،بتريد اللطام، و تمثل الأغنية قيلت فى رثاء عبدالقادر إمام ودحبوبة. والأغنية من كلمات رقية شقيقة البطل عبدالقادر إمام ود حبوبة .
بادى وإقتحام استديوهات الإذاعة بسبب اغنية :
مبدياً غيرته على الحقيبة روى لنا الفنان بادى محمد الطيب قصة إقتحامه لاستديوهات الإذاعة بسبب أغنية فقال : تعود تفاصيل تلك الواقعة عندما كنت بالمنزل في العباسية استمع لبرنامج استديو النجوم وكان مقدم البرنامج الأستاذ صلاح طه واستضاف خلال البرنامج أحد فناني سنار والذي تغنى بأغنية : يا حبيبى هل تدري أنا صاحي طول الليل أتأمل البدر واذكر جمال محياك ،، وكان اللحن مختلفاً تماماً عن لحن الأغنية فما كان مني إلا ان ارتديت ثيابي على عجل واستأجرت عربة تاكسى وتوجهت مباشرةً الى الإذاعة واقتحمت الاستديو على الهواء مباشرةً وسألت الفنان الذي أدي الأغنية عن المصدر الذى أتى منه بهذا اللحن فاخبرني به, فتوجهت الى الفرقة وطالبت بمصاحبتي على العزف وأديت الأغنية بلحنها الصحيح . ويرى الأستاذ بادى أن المصنفات الأدبية والفنية لها دور كبير في هذه المسألة فهى مطالبه بضبط وتحقيق النصوص منعاً لتحريفها. ويقول بادى سبق وأن طلبت منهم إدخالى فى إحدى لجانهم لا لشئ سوى المحافظة على التراث ولكن هذه الدعوة ذهبت أدراج الرياح ولم تجد الآذان الصاغية .
وطلب بادى من شركات الإنتاج الفني في حالة تسجيلها لإغنيات الحقيبة أن ترجع اليه أو الى الأستاذ على مصطفى الذى يعتبر أكثر الناس حفظاً وتجويداً لاغنية الحقيبة .
بادى يبكي ويغني :-
الذين يستمعون لبادى يرون كيف يكون متفاعلاً مع الأغنية التى يرددها ويستمعون اليه وهو يصرخ بأعلى صوته مردداً ( يا سلام) وفي أوقات كثيره عندما يكون في منزله بالعباسية يغنى ويبكي ويعزي السبب في ذلك الى خوفه من ضياع مثل هذا التراث الخالد دون أن يجد من ينقله على الوجه الأمثل
مقدرته على الحفظ والاستدعاء :
ميزتان يمتلكهما صداح الحقيبة بادى محمد الطيب, هما الحفظ التام لكلمات وألحان وتواريخ ومناسبات أغنيات الحقيبة بالإضافة للقدرة الهائلة على الاستدعاء متى أراد ذلك فهو يمكن أن يغنى في أى وقت أى أغنيه تطلب منه ويقول إن الفضل في ذلك يعود الى حفظه المبكر للقرآن الذي نقى ذاكرته وجعلها لها هذه المقدرة الإلتقاطية .
التواصل مع حلة عباس :
في جميع المناسبات أفراحًا كانت أم أتراحاً يجد أهل قرية حلة عباس بادى حضورا باذحاً لا يغيب يشاركهم في كل ذلك باحساس إبن القرية البار وفى الأعراس ينطلق صوت كروان الحقيبة يمتع الأهل ويحمل اليهم نكهةالزمن الجميل فيطربون ويعلمون أن هذا الرجل مسكون بكل هذا الوله والعشق فيتذكرون اللقب الذي أطلقه عليه الأستاذ حسين خوجلي حيث سماه الصوفي المعذب .
كلمات على لسان بادي :
• الخرطوم عاصمة الثقافة العربية منذ عهد ود الرضي وارجعوا لاشعاره للتأكد من ذلك .
• عاصرت كل شعراء الحقيبة ما عدا العمرابي وخليل فرح وأحفظ من الأغنيات مالا يعرفه غيري .
• غنيت لصالح تشييد العديد من المدارس وطفت من أجل ذلك بجميع الولايات وكنا نغني في المسارح ودور السينما .
• خارجياً غنيت في العراق وليبيا وسلطنة عمان ودول عربيه أخرى كما غنيت في معهد العالم العربي بباريس في الثامن والعشرين من فبراير 1997.
• أغنية الحقيبة تعتبر قمة في الأدب السوداني ومن ناحية المعاني هي مثال للأغنية الجامعة المانعة .
• أحرص على تلبية الدعوات التى تصلني من مختلف المنتديات وأشارك فيها بانتظام .
• عوض بابكر صاحب مجهودات كبيرة في حفظ أغنية الحقيبة وتكريمه واجب وطني
* موقع الحلاوين على الانترنت إضاءة مشرقة ومجهود جبار يعكس عزم وتصميم أبناء منطقة الحلاوين على إبراز ثقافتهم وفنهم للغير ليكونوا مثالاً يحتذى و أتمنى التوفيق للموقع في أداء رسالته المنشودة .

محمد عباس عمر
10-24-2012, 08:26 AM
تاريخ ما أهمله التاريخ..
فنانون وشعراء ضاعت سيرهم وأغنياتهم
بقلم: طاهر محمد علي
صحيفة الرائد
الثلاثاء 01 يناير 2012م

****
*حميدة أبو عشر..
عدم الحرص على التدوين أضاع معظم قصائده
* الفاضل أحمد صاحب الملكة الفنية
التي تفوقت على سرور وكرومة
ظللت عاكفاً منذ فترة في البحث وتتبع سيرة أحد شعراء الوجدان الذين
أسهموا بنصيب من المفردات الوافرة والمعاني التي ترجمت إلى أغانٍ
معبرة، ذات عمق، وقوة، وانطلاق، إنه الشاعر حميدة أبو عشر الذي
يحفظ له دفتر الأغنية عدداً من قصائده الجهيرات مثل (غضبك جميل
زي بسمتك) التي غناها عبد الحميد يوسف، و(وداعاً روضتي الغناء)
للكاشف، والكحلاوي، و(ظلموني الأحبة) لعثمان حسين ، لكن سيرته
وشخصيته غائبة خلف الأضواء..
ومن المعروف عن حميدة أنه لم يكن حريصاً على التوقيع في أي قصيدة،
أو حفظها بالشكل الذي يحفظ له على الأقل حقه الأدبي، وفي ذلك الزمان
لم يكن الجانب المادي يأخذ نصيبه من الاهتمام، وبذلك تناثرت قصائده
في بقاع شتى، وعلى حناجر متعددة.
وكنت قد تحصلت على جزء يسير منها أهداني إليه الشاعر دفع الله
السماني أحد فرسان الكلمة الشاعرة في عروس الرمال (الأبيض).
لكن ما تحصلت عليه ضاع ضمن أرشيفي الخاص، وأظن ما ورد
محفوظ في أحد أعداد صحيفة الدار خلال التسعينات، وطفقت أقلب
في عدد من المراجع والكتب القيمة عن الفن السوداني وسير أهله
فلم أجد لحميدة أبي عشر إلاّ اسطراً قليلة تعرض له شذراً ضمن
السرد، وأعلم للشاعر أسرة ترقد على بعض أسراره، وحكاياته،
وقصائده لكن الأمر يستعصي في كثير من الأحيان للوصول إليها
مابين الخرطوم والأبيض.
وقد يلم أيضاً أحد معاصريه بطرف من السيرة..ثم كان بحثي عن
حميدة أبو عشر أقرب ما يكون، والعم حسين الصادق يتهيأ لمدّي
ببعض ما يعينني على أيام حميدة بمدينة الأبيض، إلاّ أن الآجال
كانت أسرع لتخطف حسين الصادق إلى رحمة مولاه، وفي صدره
سيرٌ شتى، من ضمنها سيرة شاعر الوجدان أبو عشر.
ولعل ما ذكرته واحدة من إشكالات التي تجابه الإبداع السوداني في
ضروبه المتعددة، يسقط العديد من رموزه من الذاكرة التي تحتاج
إلى ذاكرة محفوظة، ولا يزال عشمي كبيراً أن أجد وثائق عديدة
تنتظم في جهة تقوم مقام التوثيق المتكامل، ومن ضمن ما وقع
عندي موقعاً مؤلماً ما ذكره معاوية حسن يس في كتابه :
(من تاريخ الغناء والموسيقى في السودان ـ
من أقدم العصور إلي 1940م)
وقد ذكر حصوله على اسطوانة قديمة لمطرب اسمه طه ضمن
مخلفات (مكتبة البازار السوداني) في منزل صاحبها "محمد
ديمتري كاتيفانيديس" ولا توجد أية معلومات عنه.
كما ذكر يس (ص561/562) عدداً من المطربين الذين نسيهم
الناس، و(في اعتقادي أن ذلك راجع لتجاهل التوثيق) مثل بشير
سليمان الذي سمح له سرور أثناء إحدى زياراته للقاهرة بأن يسجل
بصوته أغنيته المعروفة (آهـ من جور زماني) وهو التسجيل
السوداني الوحيد الذي أنتجته شركة (اوديون) الألمانية في القاهرة
بمصاحبة آلة الكمان ، وثمة مطرب منسي يسمى أحمد حسن،
وهناك المطرب الملحن عبد الرحيم ود الجريف الذي قدم عدداً من
الأغنيات منها(حِنْ علي يا جافي) للشاعر عبيد عبد الرحمن، ومن
المطربين المجيدين الذين نسيهم الناس أيضاً عبد العزيز المأمون
شقيق ميرغني المأمون صاحب الثنائية المعروفة مع الفنان أحمد
حسن جمعة، وقد أفاد عبد العزيز المأمون من نشأته في حي العرب
الأم درماني الذي شهد تفتح مواهب عدّة في الشعر والغناء والتلحين،
وتعاون عبد العزيز في مبدأ أمره مع ابن أخيه عبيد عبد الرحمن
الذي نظم له العام 1926م أغنية (الربيع آن أوانه حلّ / بالزهور
الرياض تحلى) ونجحت أغنية أخرى قدمها مستهل العام 1930م،
يقول مطلعها:
(ليالي نعيم وجبين وضاح
سمير ونديم وحمام صداح).
ومن أسف أن عبد العزيز توفي في عنفوان شبابه قبل أن يدرك
تسجيل الأغنيات محلياً بالطرق المتعارفة، فضاع صوته ولم يبق
لنا منه سوى ألحانه التي تغني بها كثيرون دون نسبتها إليه.

إضافة لذلك كله لا تتوفر معلومات عن النعيم محمد نور، ولا يوجد
لدى الإذاعة من تسجيلات سوى اسطوانة ملئت بأغنية (مهجة مغرم
ذو صبابة/ ضاعت من إهمال طبيبها)، وقد وصفه عبد الله محمد
زين صاحب أغنية (أنا أم درمان) في وثائقه عن وقائع حقبة أغنية
الحقيبة بأنه (صاحب صوت معبر)، وقال: (جُمعت في صوته كل
مقومات الصوت، القوة والأصالة والبحة ورنة الحزن) ولا تحتفظ
الإذاعة السودانية في مكتبتها الصوتية إلاّ بأسطوانة قديمة وحيدة
سجل عليها بصوته أغنية (مهجة مغرم ذو صبابة)، وأضاف محمد
زين: كان من أكبر فناني تلك الفترة أو مطربيها ـ شدا وأطرب وسجل
أكثر من سبع أو ثماني من أشهر الأغاني لشعراء مختلفين، وتشير
بعض المعلومات إلى أن النعيم محمد نور تغنى بأول قصيدة غنائية
صاغها عتيق، وهي أغنية (يا منايا وزاد بي ضنايا) وقد سجلها
النعيم محمد نور في اسطوانة أنتجتها شركة "اوديون" لحساب
ديمتري البازار، ونزلت الأسواق في أكتوبر 1937م، ورافقه الأداء
فيها (كورس) مكون من خوجلي العباس، وسيد وهران، وهي مثبتة
في ديوان عتيق، ولحنها شبيه بالأغنيات التي نظمت مجارة لها.

ومن أهملهم المشتغلون بتاريخ الغناء السوداني الفنان الفاضل أحمد
الذي سجل بصوته عدداً من الأغنيات في اسطوانات منها أغنيتي
(غبت عن إنساني) و(قسم بي محيك البدري) التي استمع لها وردي
في طفولته وبقيت تعتمل في دخيلته حتى قدمها بأسلوب حديث.
وقد أثار التجاهل الذي لقيه الفاضل أحمد، حفيظة الأستاذ الصحفي
محمد صالح يعقوب عندما كتب في الخرطوم العدد (473) الصادر
في (10/1/1994م)، قائلاً: (أحاط اهتمام الناس برفاق الفاضل
أحمد وهم المشاهير، وتشبعوا بكثير من الأقاويل المسنودة بالتخيل
والخواطر، لهذا تشبث الأكثرون بما يشبه القناعات بأن هؤلاء هم
الأحسن وكفي.. ولا أحد غيرهم يطولهم قامة، وصدقوا أن تلك
القامات لا تقوى على مزاحمتها).
ويجزم يعقوب بأن الفاضل أحمد كان أشد ملكة وموهبة وقدرة من سرور
وكرومة وبرهان:(إن ذلك لعجيب حقاً، في هذا الفنان الأكبر الذي لا يقف
إلى جانبه حقيبي أخر من لون كرومة وسرور، وحتى أولاد شمبات،
أو ميرغني المأمون وأحمد حسن جمعة، ولا حتى أولاد الموردة بما
فيهم عصفور السودان إبراهيم عبد الجليل في المرحلة التالية لصوته
الطفولي.. إن الوقت قد حان لكي يُنصف الدارسون الجادون من
أساتذة الموسيقي وعلوم الصوت (الصولفيج).
هذا الرجل (الفاضل أحمد).
وما يدلل على قول يعقوب الخبر الذي نشرته (مجلة وادي النيل)
المصرية عام1935 (عاد السيد يوسف محمد آدم الرباطابي والسيد
الفاضل أحمد المطربان السودانيان الشهيران إلى السودان بعد أن
ملآ عدة اسطوانات بأغانيهما السودانية الشجية، وقد سمعهما لفيف م
ن كبار رجال الموسيقى فأشادوا بذكرهما ومنهم السيد حسن حسني
عبد الوهاب رئيس الوفد التونسي في مؤتمر الموسيقي الشرقية
السابق وعضو المجمع اللغوي المصري).

وممن أهملوا أيضاً المطرب عطا محمد الشهير بـ(عطا سنجر) فقد
سجل اسطوانة في استوديوهات اوديون في القاهرة عام 1935م
أطلق من خلالها أغنية (في حيز الوجود أم أنت سيد الخيال؟) من
نظم الشاعر عبيد عبد الرحمن وقد نظمت مجارية لأغنية الشاعر
سيد عبد العزيز الشهيرة (من حور الجنان أم أنت سيد المال؟)
وقد رافقه في الأداء(الكورس) بشير سليمان، وعبد الرؤوف عطية،
وكان يعزف الكلارنيت في هذه الاسطوانة عبد الرحيم سليمان،
وتثبت هذه الاسطوانة أن الأغنية السودانية الحديثة التي ولدت مطالع
العشرين من القرن الماضي دخلت عصر الآلات الموسيقية الحديثة
بعد عقدين أو نحو ذلك من مولدها، وذلك على الرغم من أن سماتها
الأدائية والتلحينية بقيت على نمطها السهل.
:::::

محمد عباس عمر
10-26-2012, 12:09 AM
قصة أغنية (قلبي همالو)...الشاعر أبو صلاح مولود في حي الموردة بأمدرمان سنة 1890م ... أهلو دخلوهو خلوة الفكي مكي حسن حسين لتعلم الكتابة والقرآن الكريم ... كان عندو أهل في حي الهجرة عشان كدي قعد ليهو فترة هناك ... بعدين مشى الخرطوم بحري وقرا الأولية فيها لكنو ما قدر يواصل دراستو فأشتغل مساعد نجار بمصلحة الوابورات بالخرطوم بحري إلى أن ترقى إلى نجار ... أها قام إستقال ودخل مجال العمل الحر وكان بيسافر لكتير من المدن والقرى ... قالو عمنا أبو صلاح كان عندو مرتين وأنجب منهما عدد من البنات والأولاد .... عمنا أبو صلاح بدأ حياتو بالدوبيت كغيره من أبناء جيلو ولكنه تحول للشعر وكلام الغنا فأصبح شاعر الحقيبة الأشهر.


قلنا عمنا أبوصلاح كان شغال في الوابورات ... أها في مرة من المرات وفي الصيف كان راكب البابور متجهين جنوبا ً ... البابور قام أخد ليهو وقفة في قرية ود الزاكى بالنيل الأبيض .. ومن على البعد كانت في مجموعة من الفتيات بيردن مويا من النيل وكانت فيهن واحدة لفتت نظر عمنا (رغم بعدو عنهن) والفتيات ديل كانن بيمشن على الرمال قبل الوصول للموية ... أها الزولة اللفتت نظر عمنا أبو صلاح أخدت ليها وقفة على الرمال فقامت واحدة من صويحباتا نادتا وقالت ليها : تعالي آ الفرير (بيسموها الفرير كناية عن عطر الفلير دامور الذي كان ظاهر جديد في ذاك الزمن) وأهلنا مازالو بينطقوهو الفرير ... المهم رادارات عمنا أبو صلاح لقطت الإسم بالخطأ وإفتكر إنو الفتاة إسمها الفريع (حسب سمعو للإسم) عشان كده قال : ( يافريع ياسمين متكي في رمالو )...

ويمكن أن تقرأ القصيدة بطريقتين : قلبى( هام مالو) أو( قلبى همالو) ....


قـلبي هـمالو خـديدك وجـمالو .. مـعذب فـي هـواك مـالو
بـدر حـسنك لاح والـقليب مالو .. لي هواك وشوق قلبي عمالو
يافريع ياسمين متكي في رمالو .. قولي عاشقك وين ضاعت آمالو
شـعرو حـاك الـغيم حاجبو هلالو .. فر بسمو غيم والبروق لألو
مـافي مـانع لـو مـوتي حلالو .. نهدو جوز تفاح صدرو لو لالو
الشادن المكحول قلبي يصبالو .. وأخشى من لحظو ومن رمي نبالو
كـم جـريح لـسهام عينو ضاربالو .. وبيهو لايدري ولا على بالو
الـجوهر الـفردي الـما إتلقي مثالو .. ليهو قلبي يلين وقلبو يقسالو
حبو صبحني وحسنو مسالو .. غير رشيم في خدودو دموعي ماسالو
خصرو ناحل زاد جسمي إنحالو .. طرفو ناعس نام وطرفي يصحالو
الـفريع الـلان دمـعي سحالو .. يانسيم أرجوك شوفو كيف حالو
فـي الـنجوم مرفوع مجدو يبنالو .. بين سماك أعزل حظي مانالو
وحـرسو حـولو يدور إستعدالو .. والبدر لو غاب يضوي في بدالو

محمد عباس عمر
10-26-2012, 12:18 AM
يا حبيبي فؤادي ...من أغاني المجاراه.... ونواصل مع عمنا الشاعر الفذ صالح عبد السيد أبو صلاح ... أبو صلاح كتب أغنية يا حبيبي فؤادي وهي من أغاني المجاراة فقد جارى بها أغنية يا نعيم الدنيا لعمر البنا ... نعيم الدنيا وحبيبي فؤادي الإتنين مسجلات في الإذاعة بصوت أولاد شمبات وأولاد الموردة وسجلهما بالموسيقى المطرب عبد العزيز محمد داود.




حبيبى .. فؤادي طبعاً يهواكا
وأنا أرضى هلاكي ولا أرضى سواكا

يتلألأ خدك ويلمع ضواكا
ويتمايل خصرك ما حملو قواكا
يا مساوي البدر هو ما بسواكا
لحظك يمرضني وحق من سواكا

يا الزهراليانع ناعم فى ضراكا
والعين لغرامك شوقاً تتباكا
ما أصعب حبك ياما أطراكا
أنا قابل هجري لو كان سراكا

ياساكن قلبي متى طرفي يراكا
هل تدري عشوقاً هو من أسراكا
لك مني هدية وهي روحى جباكا
ويا ظالم رفقاً بمن حباكا

طبعاً لا أعلم فى الحب لولاكا
يا منعش روحي ويا معنى هلاكا
مهما تسلاني أنا لا أسلاكا
فى قولك لالا انت ما أحلاكا

محمد عباس عمر
10-26-2012, 12:20 AM
قصة اغنية في الخوجلاب ...في 1926 شاعرنا أبوصلاح دعوهو عشان يحضر عرس عثمان ود ابراهيم (ود العمدة ابراهيم .. عمدة الخوجلاب) ... أها عمنا أبو صلاح كان قاعد في اللعبة وقام شاف ليهو واحدة سمحة (زي ما عوّدنا دائما ً ) ... أها طوالي قام يشكي ويبكي وطلـّع لينا واحدة من درر وروائع حقيبه الفن (طبعا ً ناس الخوجلاب ليوم الليلة ولي بكرة منبسطين مع الأغنية دي ... زي معظم السودانيين الما عارفين غير أغنية أغدا ً ألقاك لأم كلثوم )
اقتباس:
اغنية الخوجلاب ياقلبى .. كلمات الشاعر الكبير صالح عبد السيد ابوصلاح
أول اغنية سودانية يتم تسجيلها فى اسطوانة..

اول اغنية سودانية تتغنى بمصاحبة آلات موسيقية..

اول اغنية سودانية يتم تسجيلها خارج السودان (تم تسجيلها فى استوديوهات القاهرة)
بصوت الفنان الكبير بشير الرباطابى فى العام 1927

تغنى بها كرومة و سرور وبادى محمد الطيب ومبارك حسن بركات وأخيراً الفنان جمال النحاس وجمال فرفور ومحمود صداح

تعتبر من أروع اغانى الحقيبة....

(المصدر مجلة الاذاعة السودانية
الاستاذ عوض بابكر)
...................


في الخوجلاب

مـاكنت رايق وساكن في صفاء وتأمين
فـي الـخوجلاب ياقلبي مني شالك مين

ديـل الـبروق الـشالن ام درر ياسمين
مـابين ظـل الايـك ونـفحه الياسمين
أم ديـل شلوخو تلاتة ومن تحت وسمين
يـاقلبي بـينو وبـيني اليقسمك قسمين

جـات روايـح الورود مع الزلال والتين
فـوق الـجمال الـفردي اليلة ملتفتين
بس ايه لزوم انوارنا من شموع ورتين
مـادمت انـت وبـدر الـتم زي اختين

بـقي ديـسك اطول منك وألا ّ متقايسين
شـفنا الـضفاير جـرّن للقديم كايسين
أنا شوقي دايماً زايد وماشي في تحسين
انـا صـبري قل ويشهد بي ازاي حسين

برزن نهودو وعامن في الهواء مجاهدين
وعـلي هـلاك العاشق ديمه مجتهدين
صاح وهبه فاقد عقلو كم جريح وطعين
الـناس جروحن تسعة انا لي جروح تسعين

عـد الـشوادي الـغنن يالغرام نايحين
عـد القماري القوقن في الفروع مايحين
عـد الـنسايم الـمرن بالمسك فايحين
تـغشاك ياعثمان نعمة وسرور كل حين

محمد عباس عمر
10-26-2012, 12:28 AM
قصة أغنية سفري السبب لي اذاي ....ارجع بكم الي ما سطره الموسوعة الدكتور احمد القرشي في هذا الموضوع :


حسن عوض ابو العلا
سفري

في حلقة تلفزيونية قديمة تحدث الفنان أحمد المصطفى عن قصة أغنية سفري ، وسأحاول بقدر الإمكان التوثيق لهذه الأغنية بنفس المفردات التي استعملها الفنان أحمد المصطفى أو الاستعانة بكلمات أخرى دون المساس بالمعنى ،وسأرفق الفيديو الذي يتحدث فيه الفنان أحمد المصطفى عن قصة هذه الأغنية وحادثة الشاعر حسن عوض ابو العلا. حيث قال الفنان أحمد المصطفى عن الأغنية وقصتها ...
ان حسن عوض أبو العلا كان صديقا له قبل أن يكون شاعر وكان أمنيته أن يعزف على احد الآلات الموسيقي ،وكان رجلا وسيما وانيقا ورياضيا ماهرا دا يبتسم في وجه الجميع ، وقد سافر حسن عوض ابوالعلا إلى مصر للدراسة وبعد أن أكمل الدراسة الثانوية في كلية فكتوريا بالإسكندرية سنة 1944 كان في انتظار نتيجة الامتحان التي تؤهله لمواصلة الدراسة بالقاهرة أو أوربا ، وفي هذه الفترة كان ابن عمه سعد ابوالعلا في زيارة للإسكندرية لبعض الإعمال التجارية ، ولقد كان سعد يدير شركات ابوالعلا بمصر ورافقه حسن عوض ابوالعلا في هذه الزيارة ،وبعد انتهاء العمل كانوا يذهبون إلى البلاجات وكان حسن دائما ما يسبح ويقفز في الماءDiving)) وفي أحد المرات لم يكن تقديره سليما مع علو الأمواج فسقط على الأرض الصلبة فأصيبت سلسلته الفقرية فسببت له الشلل الرباعي (Quadriplegia)، ولقد كان ذلك في سنة 1944 أبان الحرب العالمية الثانية ،(في هذه السنة كان احمد المصطفى قد عاد من ليبيا بعد رحلة الترفيه عن الجنود السودانيين وكان معه سرور وحسن عطية ولقد سجل في هذه السنة اوبريت السودان السينمائي ) وتم نقل حسن عوض أبو العلا إلى مستشفى المواساة بالإسكندرية ويقول الفنان احمد المصطفى انه قد سافر إلى الإسكندرية لزيارته فور سماعه للخبر فوجده في منتهى الصبر والشجاعة والرضاء بقضاء الله وقدره وبعد فترة تم نقله إلى مستشفي بالقاهرة للعلاج ولقد مكث فترة طويلة في هذه المستشفيات ثم عاد إلى مدينة امدرمان .وقال الأستاذ احمد المصطفى بعد فترة من الحادث وبينما هو في مكتبه دخل عليه السائق ومعه قصيدة وقال له إن حسن عوض ابوالعلا يقول هل يمكن تلحين هذه القصيدة وعند قراءة احمد المصطفي للقصيدة بكى كثيرا ، فسأله باشكاتب الشركة المرحوم علي قيلي عن سبب البكاء فأعطاه الفنان أحمد المصطفى القصيدة، فاخذ المرحوم علي قيلي القصيدة وكانت له ملكة شعرية فعمل على وزنها ونقلها في ورقة جديدة وبخط جميل ،وبالفعل قام احمد المصطفى بتلحين الأغنية وقدمها في حفل بالإذاعة في نفس ذلك اليوم بمصاحبة العود فقط وهو يقرأ كلماتها من ورقة أمامه ، وبعد الحفل طلب منه خانجي مدير الإذاعة تسجيل الأغنية وبالفعل تم تسجيلها ، وقال احمد المصطفى انه ثاني يوم في الشركة قابله المرحوم عوض ابوالعلا والد الشاعر ولم يكن راضيا عن الحكاية وإذاعة الأغنية وقال له إن الناس تألموا جدا بعد سماع الأغنية دي وقال ليه يا احمد القصيدة دي وقفها ، وشعر احمد المصطفى بأنه ارتكب خطأ لأنه تغنى بالأغنية دون أن يستشير أحد ولكنه قال إن السبب في ذلك أن الكلمات كانت جميلة واللحن عجبه ، وبالفعل لم يغني الفنان أحمد المصطفى الأغنية لفترة طويلة إلا أن صادفه علاء الدين حمزة وقال له يا أحمد انت غنيت أغنية جميلة ليه وقفتها وما غنيتها تاني فقال له احمد المصطفى حسيت فيها ألم وأهل حسن ما رضوا فوقفتها قال ليه ممكن تقولها فقال له احمد المصطفى اذكر انو خانجي سجلها خلينا نروح لخانجي ، فقال لهم خانجي إنها موجودة عنده ويداوم على سماعها باستمرار ، وبالفعل استمعوا إليها من التسجيل ، وبعد سنتين من هذه الحادثة ذهب احمد المصطفى وسعد أبو العلا إلى زيارة مأمون بحيري والذي كان خارج السودان وسأل مأمون بحيري سعد ابوالعلا "حسن ازيو" وقد كان زميله له في كلية فكتوريا فقال له انه بخير، والتفت سعد إلى احمد المصطفى وقال له لقد سمعت انك غنيت أغنية لحسن عوض أبو العلا ممكن تسمعنا ليها وبالفعل تغنى بها احمد المصطفى ولقد قال مأمون بحيري لسعد "يا سعد الأغنية دي جميلة إيه رأيك نخلي سعد يكتب شعر واحمد يلحن ويغني ونقيف جنبه ونشجعه عشان نخليهو يعيش ويحب الحياة ما دام عنده الملكة دي" فوافق سعد ولكن احمد المصطفى قال لكن عم عوض ما بيقبل فقال له سعد أنا بقنعوا، وبالفعل ذهبوا إلى حسن عوض ابوالعلا وتشاوروا معه فقال لأحمد المصطفى قبل أن تغني سفري هنالك أغنية أخرى وهي ( لاحت بشائر العيد) وعاوزك تغنيها يوم العيد وبالفعل تغنى بها احمد المصطفى في أول أيام العيد وبعدها كانت ولادة الشاعر حسن عوض أبو العلا .

سفري
كلمات حسن عوض أبو العلا
لحن وغناء / أحمد المصطفى
****
بطرى اللي آمال و غاية
ما بتحمي المقدور وقاية
يسلم ناجي من الرماح
****
سفري السبب لي عنايا
وفرقه و فقدان هنايا
أطرا حبيب أملي ومنايا
و ابكي على هذي الجناية
و أبكي على تهديم بنايا
ليت حبيبي علي ناح
****
فيك يا مصر اسباب ازايا
و في السودان همي و عزايا
صابر و لم اعلم جزايا
و التأويه اصبح غذايا
صرت مسلم لي رزايا
زي طاير مكسور جناح
****
دهري أصابني بكل خفايا
حطم و عكّر لي صفايا
برضي على حبي و وفايا
واعلم في وجودك شفايا
شي من لا شي بس كفايا
علو بمسّك أجد نصاح
****
ماذا اؤمل ... ماذا اؤمل
حيران ببكي و بأمل
ولهان ببكي و بأمل
وحيد ببكي و بأمل
آه يا هوايا وآه يا منايا
وحيد سهران برايا
انيس لدمعي و بكايا
آه يا كناري وآه يا قماري
طيري لي تعالي
وحيد ليلي و نهاري

محمد عباس عمر
10-26-2012, 10:38 AM
أغنية صالح عبدالسيد " أبو صلاح " جوهر صدر المحافل

:::::::::::

يا جوهر صدر المحافل ..........روحي معاك اتلطفيله
****
ما النور الفى حليه رافل.........في حق نهده قلوبنا قافل
كالظبي الفى مقيله غافل......تاره يميل والتانيه جافل
وجهه ينور والبدر آفل ......فوق للبدر يزيد نفيله
****
بالنور خدك لاح مقابل..........للشعر الطال ليله سابل
سهم ألحاظك لي نابل.........بى كل شئ دون هجري قابل
ينسب نوحي على البلابل.......وانتى القمره بتنسبيله
****
ليك جوز عينين نعسان وكاحل.......وخصرا يميل وصدر راحل
ولى وجدي اللي جسمي ناحل.......بحر الشوق ما ليه ساحل
بيني وبين النوم مراحـل.........وين للطيف أنا القى حيله
****
الفرع البتنى راتــل...........طيره ينوح في غصونه حاتل
بهوى نسيم لي فكرى شاتل.........والأسد الفى القيد يناتل
يتأكد ما ليهو قاتل ............غير مكحول ظبي النتيلا
****
ضاوى سناك لي بريقه راسل........لاح بين عنابتين عواسل
صدرا يرجح وكتفو خاتل...........رنا طرفك للسيف يماثل
ليه ما يجندل كل باسل ..........وساحبه دغس وخدود اسيله
****
المرنوع لي كتفو هادل.........في دروعه ولى معاصمه جادل
أنا ساهر والليل سادل ..........شرط الحاكم يبقى عادل
لا اقبل بهواك مبادل...........كيف اعشق وارضى البديلا
****
تمنع طيفك لي يغازل.........داخل قلبي أنا ليك منازل
يا لايم لا تبقى هازل..........أنا في الحب لروحي باذل
هل عاشق يسمح لعازل.........خلى نصيحتك عنى زيلا
****
يوقد جمري ودمعي باهل .............كيف نار تشعل في مناهل
ضاق بى الكون مع انه ماهل........نومي تصعب ووجدي ساهل
لو بى حالة سهري جاهل ..........دى الأنجم أسال سهيلا
****
لى طيفك ما لقيت وسائل................غير بسط النسمات رسائل
اغرب شئ وأعجب مسائل................حلم الصاحي ودمعه سائل
لو شكيت في امرى سائل................البدرين كونك مثيلا
****
زايد شوقي ودمعي هامل..........جمر الحب لي جسمي شامل
حتى الطيف لي لا يجامل............مع كلا ما كنت آمل
دمى تحنن بى الأنامل............وهل يرضيك كده ياجميله

محمد عباس عمر
10-26-2012, 10:46 AM
ونمضي سيرا في حديقة الحقيبه الرائعه مع الشاعر الفذ ابو صلاح ... وما ادراك ما أبو صلاح ...أبوصلاح.. رائد أغنية الحقيبة






شوف العين قالت ده لا لا

صدت من تيها ودلالا

ريدتك ساكنة الجوف خِلا لا

والأعضاء امتزجت خِلالا

وبراق سنك شقَّ لالا

ولحظك صاب أحشاي قلالا..

.. وتنساب هذه الكلمات إلى المسامع.. تغوص في أعماق القلب، تبحث عن شغافه، فتستوطن السويداء.. تقتات الحنان ترتوي الوداد، لتروي الشوق..

وإن كانت المعلقات السبع لا تعدو أن تكون قافيتها حرفاً أو حرفين على الأكثر، وربما حرفاً وحركة من حركات الإعراب، ولكننا نرى هنا طباقاً زاهياً يكاد يجعل القافية تصل إلى ستة أحرف..

.. وحينما نتأمل بعضاً من المحسنات البديعية من استعارات وتشبيهات في مثل:

ظهرت شكلك بان

كوكب منير أشرق من فوق غصن البان

كالظبية في اللفتان

أما الخديد ناعم زي زهرة البستان..

أو مثل هذه المقابلة بين صدري البيتين:

ليك جوز عين نعسان وكاحل

وخصراً يميل وصدر راحل

ولي وجدي اللي جسمي ناحل

بحر الشوق ما ليهو ساحل..

أو فلنتأمل روعة هذا الطباق الذي تحفل بها هذه الأبيات:

طرفه ليه نعسان وأنا طرفي ليه يصحا لو

ويتلو آية الحب الفي الخديد لايحا لو

جمالو كل ما يزيد جسمي يزيد إنحالو

أما قلبي الضاع خلي اليروح في حالو

إننا نراها تنساب في سهولة من غير تكلف، وفي رقة آسرة ذات جرس محبب، وكل ذلك ينبئ بمقدرات هائلة على النظم والتأمل والتصوير والتشخيص، لدى شاعرنا الفذ صالح عبد السيد، «أبو صلاح».

وأبو صلاح المولود في حي الموردة في العام 1890م، يعد من أشهر شعراء الحقيبة، ويعد أول من تُغني له بأغنية حقيبة وسجلت بمصاحبة الطمبور في اسطوانة، وهي الأغنية التي تقول:

لو تجاوزي لو تسمحي

مني ريدك ما بتمحي..

وإن كانت تلك الآلة ومنذ العام 1928م لم تظهر بالصورة المؤثرة نسبة لتطور أساليب الغناء، وما صاحب التسجيلات التي أتت بعد ذلك ..

وأبو صلاح الذي تأثر بالشعراء العرب وسطر لإبن الفارض وابن أبي ربيعة، يعد من الرعيل الأول الذي أثرى الساحة بقصائد الدوبيت وأغنيات الطمبور.

وكتب أبو صلاح للحب وفي الحب أشعاراً يكاد يسمع صداها في القلب، فهي همسات آسرة سريعة الاختراق، بطيئة الرحيل، تحل ولا ترتحل، وهي وجد رقيق وسيل دافق من العاطفة:

أعلم لولا ما طرفك للبيض الرقاق شاهر

إنسان عيني كاد يغرق في ماء خدك الزاهر

نورك يتوقد لعيون الخلوق جاهر

كل شيء ظاهر..

وإشراق الفجر يشهد على طرفي العليل ساهر..

وتبقى هناك حقيقة واضحة -كما يقول الأستاذ محمد حسن الجقر في كتابه روائع أغنيات الحقيبة- هي أن أبو صلاح هو أول شاعر غنائي لعدة أسباب منها أنه كان يسبك الشعر سبكاً جيداً وله تعبيرات متفردة غاية الروعة، ووصف دقيق متفوق بالغ الإجادة، ومع كل هذا التفوق كان غزير الإنتاج، ويمكننا القول إن معظم أغنيات الحقيبة كانت من نظمه..

وهو صاحب مدرسة متفردة في النظم، قال عنه الشاعر المعتق محمد بشير عتيق: «أغنيات أبو صلاح تمتاز بالأوصاف الجمالية والمعاني الحسية والغزل الرقيق، والعاطفة المشبوبة، وتمتاز أيضاً بالبديع ولزوم ما يلزم والجناس».

إذن فشاعرية أبو صلاح ذاع صيتها وأصبحت مثالاً يحتذى، وذلك لتميزها بروحها العذبة وعاطفتها الصادقة، وروعة معانيها، وجمال تصويرها ودقة ألفاظها، فأصبح بحق مدرسة للشعراء ومثالاً يُجارى ويُسار على نهجه، فظهرت قصائد عدة في شعر الحقيبة أمتعت -ولازالت- أفئدة الملايين من عشاق هذا الفن الخالد، ولكنها كانت دائماً تشهد بريادة أبو صلاح وأستاذيته في هذا الفن.

ونظم أبو صلاح الشعر في حداثة سنه، فقد نظم الشعر وهوهو في الرابعة عشرة من عمره، وقد كان للبيئة أثرها في شعره، حيث للنيل وملتقاه، والضفاف والخضرة وللطبيعة الخلابة الأثر البالغ في رقة أشعاره، وافتتانه بجمالها.

وأغنيات «أبو صلاح» لا يزال صداها يتردد حتى هذا اليوم وتناقلتها الأجيال جيلاً بعد جيل، ومنها على المثال لا الحصر: «ضامر قوامك لان، يا رشا يا كحيل، قسم بي محيك البدري، بدور القلعة، لحظك الجراح، يا ليل أبقالي شاهد، خلي العيش حرام، يا ربيع في روض الزهور، وصف الخنتيلة، والأغنية الأكثر شهرة (جوهر صدر المحافل)، وأغنية كم نظرنا هلال».

وحينما ننظر لهذا الكم من المغنين ابتداءاً من كرومة وابراهيم عبد الجيل، أولاد الموردة، أولاد شمبات، عبد الله الماحي، أولاد المأمون، مروراً بالكاشف وأبو داؤود، وردي، أحمد المصطفى، حمد الريح، علي اللحو، ترباس، وصولاً إلى فرفور، محمود عبد العزيز، عابدة الشيخ، وخلافهم.. حينما ننظر لذلك ندرك بأن هناك كلمات تولد للفناء، وثمة أخرى تولد للخلود، وهنالك كلمات تؤدي الغرض منها ثم تأخذ طريقها إلى زاوية النسيان، وثمة أخرى تغوص في أعماق النفس وتستقر في الوجدان لتحجز لها مكاناً راسخاً في الذاكرة.

طوبى لأبي صلاح إرثه اللامتناهي، ونسأل الله أن يغفر له بقدر ما أعطى ووهب من أشعار وألحان لا يزال صداها يتردد بيننا، ونحن نستعد للإحتفاء بذكرى رحيله التي حدثت في العام 1963م، نأمل أن يكون الاحتفاء بقدر المحتفى به، وأن يتم جمع وتدوين كل ما جادت به تلكم القريحة المتفردة....(بقلم نشأت الإمام)

محمد عباس عمر
10-26-2012, 12:12 PM
جميل حقيبه الفن‎ on Wednesday, December 23, 2009 at 2:28am ·
هل تدري يانعسان انا طرفي ساهر
جسمي اضمحل بغرامك وانت زاهر
***************
انا حالي ظاهر
عاشق نبيل ياجميل ليك حبي طاهر
وشاعر مجيد بغناك فنان وماهر
بسحر دلالك... وكرم خصالك ... وعشان جمالك
اهوي القمر والنيل واهوي الازاهر
******************
ليلى ونهارى انا لي حيك بهاجر
اخذني نورك ياساحر المحاجر
لا أصفى لوم في هواك ما بخشي زاجر
مهما الاقي... من طول فراقي... وفرط اشتياقي
حافظ عهودك وحياة خدودك ياللي هاجر
*******************
حسنك بديع ياوديع في عصره نادر
حكّم صفاك مولاك ذو حكمة قادر
منشور هواك لي ضناي ياحبيبي صادر
ماكر شفاي واراك علي طبي قادر
انا برضه آمل تعطف تجامل بي مس الانامل
تشفي الجروح والروح
لي لقاي تبادر

محمد عباس عمر
10-27-2012, 11:05 PM
قصة أغنية سفري السبب لي اذاي ....ارجع بكم الي ما سطره الموسوعة الدكتور احمد القرشي في هذا الموضوع :


حسن عوض ابو العلا
سفري

في حلقة تلفزيونية قديمة تحدث الفنان أحمد المصطفى عن قصة أغنية سفري ، وسأحاول بقدر الإمكان التوثيق لهذه الأغنية بنفس المفردات التي استعملها الفنان أحمد المصطفى أو الاستعانة بكلمات أخرى دون المساس بالمعنى ،وسأرفق الفيديو الذي يتحدث فيه الفنان أحمد المصطفى عن قصة هذه الأغنية وحادثة الشاعر حسن عوض ابو العلا. حيث قال الفنان أحمد المصطفى عن الأغنية وقصتها ...
ان حسن عوض أبو العلا كان صديقا له قبل أن يكون شاعر وكان أمنيته أن يعزف على احد الآلات الموسيقي ،وكان رجلا وسيما وانيقا ورياضيا ماهرا دا يبتسم في وجه الجميع ، وقد سافر حسن عوض ابوالعلا إلى مصر للدراسة وبعد أن أكمل الدراسة الثانوية في كلية فكتوريا بالإسكندرية سنة 1944 كان في انتظار نتيجة الامتحان التي تؤهله لمواصلة الدراسة بالقاهرة أو أوربا ، وفي هذه الفترة كان ابن عمه سعد ابوالعلا في زيارة للإسكندرية لبعض الإعمال التجارية ، ولقد كان سعد يدير شركات ابوالعلا بمصر ورافقه حسن عوض ابوالعلا في هذه الزيارة ،وبعد انتهاء العمل كانوا يذهبون إلى البلاجات وكان حسن دائما ما يسبح ويقفز في الماءdiving)) وفي أحد المرات لم يكن تقديره سليما مع علو الأمواج فسقط على الأرض الصلبة فأصيبت سلسلته الفقرية فسببت له الشلل الرباعي (quadriplegia)، ولقد كان ذلك في سنة 1944 أبان الحرب العالمية الثانية ،(في هذه السنة كان احمد المصطفى قد عاد من ليبيا بعد رحلة الترفيه عن الجنود السودانيين وكان معه سرور وحسن عطية ولقد سجل في هذه السنة اوبريت السودان السينمائي ) وتم نقل حسن عوض أبو العلا إلى مستشفى المواساة بالإسكندرية ويقول الفنان احمد المصطفى انه قد سافر إلى الإسكندرية لزيارته فور سماعه للخبر فوجده في منتهى الصبر والشجاعة والرضاء بقضاء الله وقدره وبعد فترة تم نقله إلى مستشفي بالقاهرة للعلاج ولقد مكث فترة طويلة في هذه المستشفيات ثم عاد إلى مدينة امدرمان .وقال الأستاذ احمد المصطفى بعد فترة من الحادث وبينما هو في مكتبه دخل عليه السائق ومعه قصيدة وقال له إن حسن عوض ابوالعلا يقول هل يمكن تلحين هذه القصيدة وعند قراءة احمد المصطفي للقصيدة بكى كثيرا ، فسأله باشكاتب الشركة المرحوم علي قيلي عن سبب البكاء فأعطاه الفنان أحمد المصطفى القصيدة، فاخذ المرحوم علي قيلي القصيدة وكانت له ملكة شعرية فعمل على وزنها ونقلها في ورقة جديدة وبخط جميل ،وبالفعل قام احمد المصطفى بتلحين الأغنية وقدمها في حفل بالإذاعة في نفس ذلك اليوم بمصاحبة العود فقط وهو يقرأ كلماتها من ورقة أمامه ، وبعد الحفل طلب منه خانجي مدير الإذاعة تسجيل الأغنية وبالفعل تم تسجيلها ، وقال احمد المصطفى انه ثاني يوم في الشركة قابله المرحوم عوض ابوالعلا والد الشاعر ولم يكن راضيا عن الحكاية وإذاعة الأغنية وقال له إن الناس تألموا جدا بعد سماع الأغنية دي وقال ليه يا احمد القصيدة دي وقفها ، وشعر احمد المصطفى بأنه ارتكب خطأ لأنه تغنى بالأغنية دون أن يستشير أحد ولكنه قال إن السبب في ذلك أن الكلمات كانت جميلة واللحن عجبه ، وبالفعل لم يغني الفنان أحمد المصطفى الأغنية لفترة طويلة إلا أن صادفه علاء الدين حمزة وقال له يا أحمد انت غنيت أغنية جميلة ليه وقفتها وما غنيتها تاني فقال له احمد المصطفى حسيت فيها ألم وأهل حسن ما رضوا فوقفتها قال ليه ممكن تقولها فقال له احمد المصطفى اذكر انو خانجي سجلها خلينا نروح لخانجي ، فقال لهم خانجي إنها موجودة عنده ويداوم على سماعها باستمرار ، وبالفعل استمعوا إليها من التسجيل ، وبعد سنتين من هذه الحادثة ذهب احمد المصطفى وسعد أبو العلا إلى زيارة مأمون بحيري والذي كان خارج السودان وسأل مأمون بحيري سعد ابوالعلا "حسن ازيو" وقد كان زميله له في كلية فكتوريا فقال له انه بخير، والتفت سعد إلى احمد المصطفى وقال له لقد سمعت انك غنيت أغنية لحسن عوض أبو العلا ممكن تسمعنا ليها وبالفعل تغنى بها احمد المصطفى ولقد قال مأمون بحيري لسعد "يا سعد الأغنية دي جميلة إيه رأيك نخلي سعد يكتب شعر واحمد يلحن ويغني ونقيف جنبه ونشجعه عشان نخليهو يعيش ويحب الحياة ما دام عنده الملكة دي" فوافق سعد ولكن احمد المصطفى قال لكن عم عوض ما بيقبل فقال له سعد أنا بقنعوا، وبالفعل ذهبوا إلى حسن عوض ابوالعلا وتشاوروا معه فقال لأحمد المصطفى قبل أن تغني سفري هنالك أغنية أخرى وهي ( لاحت بشائر العيد) وعاوزك تغنيها يوم العيد وبالفعل تغنى بها احمد المصطفى في أول أيام العيد وبعدها كانت ولادة الشاعر حسن عوض أبو العلا .
: كلمات اغنية سفري السبب لي ازاي لعميد الفن الخميس أكتوبر 30, 2008 2:19 pm
بطرى اللي آمال و غاية
و ما بتحمي المقدور وقاية يسلم نهجي من الرماية
***************************************
سفري السبب لي اذايا فرقة و فقدان هنايا
بطرى حبيب املي و منايا و ابكي على هذي النهاية
و ببكي على تهديم بنايا ليت حبيبي علي ناح
*************************************
فيييك يا مصر اسباب اذايا و في السودان همي و عزايا
صابر و لم اعلم جزايا و التأويه اصبح غذايا
صرت مسلم لي ردايا زي طاير مكسور جناح
*************************************
دهري ان صابني بكل خفايا و حطم و عكر لي صفايا
برضي على حبي و وفايا و اعلم في وجودك شفايا
شي من لا شي بس كفايا علو بمسّك اجد نصاح
************************************
ماذا اؤمل .....ماذا اؤمل
ماذا اؤمل حيران ببكي و بامل
ولهان ببكي و بامل وحيد ببكي و بامل
آآآآآهــــ يا هوايا و آآآآآآآآآهــــــ يا منايا
وحيد سهران برايا انيس دمعي و بكايا
آآآآآآهــــ يا كناري و آآآآهــــــــ يا قماري
طيري لي تعالي وحيد ليلي و نهاري ................
ثم غني أحمد المصطفي أغنية لاحت بشائر العيد

لاحت بشاير العيد
وأنا الوحيد حيران
هل لي فيه جديد
ينسيني ما قد كان
دا يبقى يوم عيدي
******
العيد يعود ويمر
فرحانة خلاني
جرعني كاس المر
البي وخلاني
نكدان صباح عيدي
******
اتزاورا الأحباب
فيهم نصيب مالي
فرحي وهناي عذاب
يا غاية امالي
يا منايا يا عيدي
******
مين ماهو متهني
مسرور يلاقي العيد
أنا حالي اوهني
خلاني ابكي وأعيد
وأقول حليل عيدي
******
أطراكي واغني
يا وحي إلهامي
لا زلت متعني
ودمع الجفون هامي
وأقول حليل عيدي
******
الاحرقو القلبين
أناتي و وأناتو
إن شاء الله بعد البين
اسمع لنغماته
اطرب وأقول عيدي

محمد عباس عمر
10-28-2012, 07:14 AM
القصيدة الغزلية : شـاغل فكري حبــــــــــك
كلمات الشاعر الرقيق : محمد بشـــير عتـــيق
---
وهى عبارة عن مناجاة بين عاشقين :
في الحب أحي ذكرك بعفافك وظرفك
دوم على نار غرامك لما تلاقي حتفك
--------------------------------------


شاغل فكري حبك والفي قلبي
كامن يعلم بيه ربك
يا ذو القدر رفقا بي مهجة محبك
000
زبد الحسم كسبك
وأنت رشيق مهفهف يانع نامي خصــبك
لكن يـا مدلل ... تعرف إني حبـــــك
وتعلم نوع ســقامي وليه تحرمي طبك
000
قال لي إنت أصلك في طرق المهالك
داخل كل مسلك
أصلو هواي مسرح مثل فيه فصلك
وأختم دور حياتك زي الكانوا قبلك
000
قت لو مرامي ولفك يا من عالي صدرك
وخصرك جاذبه خلك
قال لي سيب مجونك
وسيب إغراك ووصفك
في الحب أحي ذكرك بعفافك وظرفك
000
آسر قلبي لطفك ما ضراك مناما
لو واليتني عطفك
قال لي إنت جاني وســبب الفتنة طرفك
دوم على نار غرامك لما تلاقي حتفك
000
قت له فقدت حلمك ما دام لي محارب
ومافي أمل لسلمك
مع كلا .. بحبك وبرضو يكون في علمك
مهما يقضي حكمك .. عين العدل ظلمك
000
جيلك يفتخربك ليك أسطول مدرع
مين يتمنى قربك
قصدي أكون محايد وتبعد عني حربك
وبي أسطول عيونك ليَّ .. توالي ضربك

**----------------------------------**









الفنان القامة : بادى محمد الطيب
والقصيدة الرائعة : جاروا أهلك
للشاعر الكبير : سيد عبد العزيز
والذى قال فيها :
(هو الحاز الحسن الوفر .. زول يوازن مليون نفر ..!!! )
-----------------------------------------------------



جاروا أهلك وجورهم أمر بالبعاد والأمر أمر
فى ديارهم حجبوا القمر
0
البديع السحر الفكر بالجمال والحياء انسكر
حسو يرمى الزول فى وكر شوفتو تسكر من دون سكر
0
للقلوب يا صاحبى احتكر شىء يخلف خالد الذكر
مفخر الأجيال والدهر حسنه معجزة على ما ظهر
0
فى خدوده الحياء ازدهر والطبيعة تناجى الزهر
تدى منظر جذاب بهر زى نجوم السما فى النهر
0
نوره للبدرين احتقر البهيج النضر الأغر
المحتشم من الصغر يزدرى البراق بالثغر
0
منو كل الجيل فى بغر فيه شارد الحسن استقر
من عيونو أين المفر جيدو جيد الظبى النفر
0
محيو فيه البدر السفر كم بأفئدة واعيات ظفر
هو الحاز الحسن الوفر زول يوازن مليون نفر
0
لو حجبوه بالأمر الصدر ما حجبوا دمعى الإنحدر
كل شىء إن صفا أو كدر من أيادى القضا والقدر
0
أما دهرى صد أوغدر البعرفو الوفا ما ندر
حبى هاك القول الأبر العيان يغنيك عن خبر
0
كم نظرت فى دهر العبر نظرة اللى للحياة اختبر
الجزع فى الناس والصبر شفتو طوع القدر انجبر



القصيدة : يوم الزيارة
والفنان : إبراهم الكاشف
كلمات : عبيد عبد الرحمن
--------------------------


أفكاري الحيارى
ضاعت بإختيارا
حبيبي آه أنا قلبي تاه في يوم الزيارة
الدنيا وعمارا
و الجنة و نعيما بزهورا و ثمارا
الناصع بياضا و الخاطف صفارها و الفاتح حمارها
فصود في خدود يضون و خدود بدون أمارة
يرسلوا نور ملون أحمر أخضر أصفر
فاتن يا سمارة
00
إلتفت و أهداني نظرة بزري بالزهر و إزدهارا
مثلت فيها الوداعة و خفة الروح و المهارة
دا الجذب قلبي بي فنه
نظرة مني ونظرة منه و إرتفعت الحرارة
و إلتهبت العواطف و أصل النار شرارة
شال منام عيني و توارى
سابني وحدي أشدو وجدي
و أرسل الآهات مرارا
00
ماهو عارف البي لأنه لسه ننّو
حوله ناس بالعيد يهنوا
و ناس متابعنه ويغنو
و أنا روحي ليه تتوق
داعيها حادي الشوق
هايمه في ليلها ونهارها
و إنت يا الناعسات عيونك
الله لعيوني السهارى

***............*........... ***







الشاعر القامة : خليل فرح بدرى
القصيدة : الشرف البازخ
آداء : البلابل
----------------


نحن ونحن الشرف الباذخ
دابي الكر شباب النيل
قوم كفاك يا نايم
شوف شوف حداك يا لايم
مجدك ولي وشرفك ضل
إمتي تزيد زيادة النيل
نحن نطارد العنزة الفاردة
نحن نزود مشارع النيل
نحن برانا نحمي حمانا
نحن نموت ويحيا النيل
ما بنندس ما بنتوصي
نحن نكيل برانا نشيل
نحن الطينة ومطر العينة
نحن الوادي برقه يشيل
نحن الصولة سيوف الدولة
نحن كنانة إسماعيل
بابه العالي وشرفه الغالي
كان لجدودنا ظله ظليل
يا حكامنا جيبوا البينه
ولا انقرعوا كفوا الشينه
ده ود عمي وده ضريب دمي
إنت شنو ؟ ما طفيلي دخيل
يا نزلانا أمرقو الذمة
كيف ينطاق هوان الأمة
شالوا حقوقنا وزردوا حلقونا
ديل عاوزين دمانا تسيل
من تبينا قمنا ربينا
ما اتفاسلنا قط في قليل
ما فيش تاني مصري سوداني
نحن الكل ولاد النيل
0----*---000-----*---0






القصيدة الرائعة : الفي دلاله
الشاعر الكبير : سيد عبد العزيز
-0--------------0---------------0-

الفي دلاله ماأعظم جلاله
إستحل هلاكي ولي حرم هِلاله
-0-
الهلال الشغل الناس هِلاله
الظلام حين شاف محيه أنجلالهُ
نضرة خدوده وبالأنوار يلالو
راح أنفسنا وريحانة لخِلاله
-0-
المنعم توب العز كِِساله
مثال النعمة وماأعظم مِثاله
جداول ديسه في وردانه سالو
طيبه يعبق كل ما الليل أمساله
-0-
شالو فاله الناس يتمنوا حاله
مثاله الباسم وحتى الغيم سِحاله
ومن ضميري حب الغير محاله
نائم وخِلى الكان نائم صِحاله
-0-
المدلل ما أكرم خصاله
حسنه وافي ومافي لسان حصاله
عالي سماه بي بعيد وصاله
-0-
المحاسن في مراية جماله
رطب قوامه وخمر التيه أماله
يتلو قلبك عند قلت شماله
وتدعيله عل يدوم كماله
-0-----------0----------0-
-





الشاعر المرهف :
محمد بشير عتيق
والقصيدة الرقيقة :

.. يا حمامة ..
*--------------------*


يا حمامة مع السلامة
ظللت جوك الغمامة
00
طيري في جوك المعطر
وانشدي شعرك المسطر
قولي للشادن المبطر
زيد دلال وزيد وسامة
00
أنشدي شعري بين دورو
علو يذكرني في خدورو
أوعي يلعب عليكي دورو
00
أسأليهو عن المحبة
وعن فؤادي الذي أحب
ليتو يسأل عن الأحبة
مرة في عمرو يا حمامة
00
الغرام ناسي فيهو ذاتي
فيهو خاطرتا بي حياتي
أين حبي وذكرياتي
أصبحت روحي مستهامة
00
كلميني عن المودة
كيف ضاعت وكيف صد
بعد ذلك إذا استبدا
قابل الجا بي إبتسامة
00
الجمال يا حمامه فاتن
فيه أروع من المفاتن
كل من يعشق المحاسن
قل أن يوجد السلامة
000






الشاعر الكبير : سيد عبد العزيز
والقصيدة الرائعة : إجلي النظر يا صاحى
---
والتى يقول فيها :
---
أنا قلبي طار من صدري يا حبيبي عشان
شوفتا حور الجنة داخل الحيشان
شوفتا العيون بتقهقر ضابط النيشان
شوفتا الجمال الوافر بي عظيمة الشان
----------------------------------------


إجلي النظر يا صاحي
في منظر الإنسان الطرفو نايم وصاحي
صاحي كالنعسان
---
وفي الضي جبينا النادي والبدر خلان
تجمع لطافة ورقة ونفرة الغزلان
مابين أن جسيما اللآدن الكسلان
يزري الحرير الناعم والفريع اللآن
---
دعجة ومكحلة خلقة عظما الرحمن
بي كمال جمال الخلقة وشحا الإيمان
هي في الجمال زي يوسف والوهيبة كمان
تمتاز بديسا طال وبي لهيج رمان
---
أنا قلبي طار من صدري يا حبيبي عشان
شوفتا حور الجنة داخل الحيشان
شوفتا العيون بتقهقر ضابط النيشان
شوفتا الجمال الوافر بي عظيمة الشان
---
ومني السلام ما غنا شادن أو رطان
ليكى السلام ما حن مفارق الأوطان
يخضب بنانك حنة والوريد قيطان
وأنيل رضاك يا ملكة نجلة السلطان

0----------------------------------
0






القصيدة الغزلية : قوم نرتشف ....

كلمات الشاعر : محمد بشير عتيق

الروض حلى و بسم الزهر
و البدر في أفقه ازدهر
مضى إسمه في سطح النهر
.................................................

قوم نرتشف خمر الهوى
نذكر أحاديث الغرام
على شاطئ النيل السعيد
00-00
الطقس معتدل الهوى
قوم يا حبيبي نمر سوا
في خميلة و العالم نيام
الروض حلى و بسم الزهر
و البدر في افقه ازدهر
مضى إسمه في سطح النهر
و القمري يهتف باهتمام
من كل فن يبدي و يعيد
على شاطيء أبروف السعيد
00--00
ميل يا حبيب طاوع الهوى
بقوامك الضامر قوى
و اسقيني من ثغرك مدام
و اسمعني من فاهك درر
و من شعري هاك آيات غرر
فيك بهوى قامة و انقسام
مياس قوام و عيون و جيد
في شاطيء النيل السعيد
00--00
الفرقة و الشوق و السقام
حفاني لطفك يا الحبيب
ياك سمير و أنت الطبيب
يا الفي ظلال نعماك ربيب
و أنا عشقي لغيرك حرام
فيك شعري يا روح القصيد

0-0-0-0----------0-0-0-0





القصيدة الأسطورة : زاهى فرعك
والشاعر المبدع : خليل فرح
---
يا نسيم أمشى سالما
بى لطيف شيشا حلما
بالعلى أبقى كلما
وهاك رويحتى سلما
--
هذه القصييدة الرائعة تشبه قصيدة الشاعر
سيد عبد العزيز بعنوان .. لى نية فى قمر السما
---------------------------- ------------------
زاهى فرعك نما وسما
تشبهى الضو فى السما
0-0
الخدود نارها مضرمة
فى حشاى واضعة مفرمة
بي هلاكنا أنت مغرمة
0-0
طرفك الساهى كم رمى
سمحة قامتك على التما
فاهك البسمة خاتما
للبدور خدك إنتمى
فى العيون شلخك احتمى
0-0
يالقلب تقسما
وحبيب تبسما
بدر تم وقد سما
آه ما أبعد السما
يا نسيم أمشى سالما
بى لطيف شيشا حلما
بالعلى أبقى كلما
وهاك رويحتى سلما
0-0
مجلس الأنس ضمنا
نحنا والكانو يمنا
والسرور كله عمنا
مافى هم لا همنا
مافى جاهل بذمنا
يا شقاوة البشمنا
العيون هادرة دمنا
أصله ما بيبرأ سمنا
0-0
وقفت بانة النقا
ديسا طاويها فالقا
النظر راح يسارقا
صد قال فوق خالقا
الحرير ماله خانقا
والحجيل يمشى زانقا
صيدة روايها ما اتلقى
كل شىء فيها قالقا
0-0
جلست شوف تأملا
وقفت ضجت الملا
صاح شاديها وإتملى
متنا ما سمعنا ململة
0-0
شوف وريدا وسوالفها
شوف صديرا المزالفا
شوف ضميرا الموالفا
من كفيلا المخالفا
0-0
ليلة فى غاية الصفا
حفلة معدومة الصفة
يا نديم عقب أوصفا
وأقطف أزهارها صفصفا
0-0
غصن بان إذا مشى
وإذا مال واختشى
فضح الغصن والرشا
لك يا غصن مافشى
لك يا ريم ما تشا
لك فى داخل الحشا
روضة طيبة وشوشا
0-0
الحسان تمشى قادمة
يضوى العتمة كالدما
يا عيونى تهدما من
صياح أزرفا دما
كوكب السعد إنتمى
لك يا صاحب النما
فسلام عليك ما
لبس الروض نمنما
0-0
العيون ناعسة صاحية
والخدود يقطرن حيا
البصيبن ما حيا
ما بتزيل عطشته الحيا
0-0--0-0




القصيدة الرائعة : ياحليف الصون
والشاعر الكبير : سيد عبد العزيز
---
إليكم منها هذه السطور :
يانـقـي اللــون أيه أقول في صفاك
الحريــر يخشــن للصفا الصافاك
والتبــر يبـقــى زي صفر لصفاك
أنا عندي يوم الفوز حبيبي يوم رؤياك
يابـهـي الطلعة أنا كيف قضيتي معاك
.................................................. ...........


ياحليف الصون فلتدم في علاك
أنت زول معصوم ولا إنت ملاك
--
إنت بدري وكيف الخدر ظلالك
أنت كوكب نور تشتهي الأفلاك
فيكم كم آيات يالحياك جلالك
منظر الساحرات ومنظر الأفلاك
--
ياجميل النور ماسه من عيناك
بنظر الأنوار طالعة من مغناك
والشباب يترنم بي معاني غناك
والجمال الفيك عن مديح أغناك
--
كل معاني اليوم طالعة من معناك
تبسم الأيام لو بسمت سناك
الزهور والنور بانو في وجناك
والزي جمال الحور .. زيه فته هناك
--
مهما أجيد أوصـاف أشوفها حاملة صفاك
يانـقـي اللــون أيه أقول في صفاك
الحريــر يخشــن للصفا الصافاك
والتبــر يبـقــى زي صفر لصفاك
--
تخشع الأبصار من شعاع محياك
وعُقَّل الأفكار يسرحن في ضياك
النفـوس في هواك يالهواك في حياك
أنا عندي يوم الفوز حبيبي يوم رؤياك
--
الـرآك غير شك بي حبيبه رعاك
ليه لأنه يشوف كل شئ يرعاك
حتى نور الكون حجبوه معاك
يابـهـي الطلعة أنا كيف قضيتي معاك
.................................................. ...........




الشاعر : محمد بشير عتيق
القصيدة : جسمي المنحول
--
وقد تجلى فى قوله :
حلمك ياجميل أنا ناوي رحول
تركني هواكي بين ميت وحي
بالشوق يانسيم ابقالي رسول
عسي قلبه يلين
لو يعطف ثانية ويزيل البي

**------------------------**


جسمي المنحول براه جفاك
يامليح الزي
كيف حبي يحول وفوادي معاك
يازينة الحي
حلمك ياجميل
انا ناوي رحول
تركني هواكي بين ميت وحي
الساحرة عقول
بروق في غيم ولا در في لمي
خدودك أم ازهار في حقول
سقاني غرامن صافي حمي
الطرفه وقول
أحور متناوم وطرفي صحي
يبين في قوامه البان مقفول
الظلمة شعور والبدر محي
الردفه كسول
بي جيدة وعينه يسبي ظبي
بالشوق يانسيم
ابقالي رسول
عسي قلبه يلين
لو يعطف ثانية ويزيل البي
**----------------------**




القصيدة الرائعة : سليم الذوق
كلمات الشاعر المرهف : عبيد عبدالرحمن

والذى أبدع حين قال :
(لكل شىء برهان رغما عن الإنكار ...
مهما أدارى هواك يهزنى التذكار )

----------------------------------



يا سليم الذوق الجمالك صار
زينة الأيام و متعة الأبصار
00
سامى حسنك جل عن حصى و احصار
و كل جمال لجمالك دونه و الإقصار
حسنك إنت يدوم و الليالى قصار
هو فى العصور آثار لمفاخر الأمصار
00
نور جمال متسلسل من خيار أخيار
نظم الكواكب سلسل كوكبو السيار
فى الفرقدين والزهرة حبيبى ليه ديار
ما فى سماء الدنيا ده بعيدة على الطيار
00
من أشعة محيك شعشع الأقمار
و الشموس و الشمس الفى سماء الإعمار
لدن المعاطف لون دانت قطوفها ثمار
و لماه لمى الدر على خمرة الخمار
00
ياكنوز الدنيا الضامر الأسرار
أنا غير أزمة وجدى ما بى من أضرار
غرة عيونى جمالك و قلبى ليك قرار
وأنت حاكم ظالم و حر من الأحرار
00
لكل شىء برهان رغما عن الإنكار
مهما أدارى هواك يهزنى التذكار
أنشد قوافى سناك واتعمد الإبكار
من كل معنى طريف فى جواهر الأفكار
00
فوران عواطفى يمثل كل شىء فوار
أستنشد المستنجد وانشد الغوار
و إذا عزولى بدالى و قصده يبدى حوار
أتناسى إسمك عمدا أقوله دا الفوار
........................******.................... .....



الشاعر المرهف : عبيد عبد الرحمن
والقصيدة : ضاع صبرى
و الفنان الرقيق : أحمد الطيب
** --------------------------**


ضاع صبري أين يا وصـلي
قلبــي بنارالغرام مصـلي
00
ياعـهود آمالي أنفصــــــلي
مابقيـف من النـويح أصلي
عقلي يوت كل ساعة ينقص لي
فيك ضاع ياطـيبة الأصلي
00
أيه ده ليل والبدر واضـح لي
أم ده دعسـك محيو فاضــح لي
يالعيون عاد روقـي وحـلي
خفي رمشك ده المجـرح لي
زاد من نار الصدود وجلي
00
يامعاني الشـعر والزجــــــــلي
باهي جيدك والخــديد مجلي
ترى ده الهـلاك في الأعين النجـلي
ليك نسايم الشوق دوام رسلي
00
في هواك كم ضايع مثــلي
ماسليتك وأنت كيــف تسلي
وأنا صرت ميت والدموع غسلي
مالي ياليل الهم تجمع لي
ديمـه يا نيراني تشــتعـلي
00
يابدر بالله أســطعـلي
ويا سـهيل أرجـوك تسمعلي
ترمي محييك في الكـــفل تعلي
تفني قامتك بالصـدير تعـلي
00
ياحمام بالله أسـجع لي
ماله ضـــايع في الخيال فعلي

**.............................................**



الشاعر : محمد ود الرضى
والقصيدة : تيهى فوق العز و النفل
------------------------------------


تيهى فوق العز و النفل
ياليلى قول حسادك أفل
ليلى ليلى وليلك سدل
وفيك عليل الصبا معتدل
النجم ببهاءك ليلى دل
و الفهيم بالآية إستدل
فيك كل الخير إنبهل
و العفاف المزجو الجهل
بالسرور كل وجة إستهل
و الجميع لله إبتهل
ليلى قدرك ما إنجهل
و ليلى سعدك هدا شهرو هل
بالطرب كل عقل انذهل
المهل يا ليلى المهل
المبطر مال واعتدل
و المرجرج طاوى البدل
جورى تيها جورك عدل
انا لا أروم عن جورك بدل
المدلل مهما فعل
الجبين النافى الزعل
الخدود النورن شعل
يا سعادة الأم و البعل
----------------------

1


القصيدة الرائعة : متى مزارى
والشاعر : محمد ود الرضى
...............................................
حاول الشاعر الكبير إبراهيم العبادى مجاراتها ثلاثة مرات ..
ولكنه إعتذر لود الرضى أخيراً وقال له : قصيدتك غلبتنى ..
فطلب ود الرضى من العبادى أن يسمعه ما كتب ..
ولما سمعها ... قال له : والله زدتها حلا ...
.................................................. ................................... ........




متى مزاري أوفى نذارى … واجفوا هذا البلد المصيف
0
ما أقول أمتى المزار .. إلا تجرى دموعي .. الغزار
زارني ناسم شاقني المزار … لو يزورني الطيف يبقى كيف
0
ياخصيب السوح أمتى أطوفك …. وأستريح الروح من قطوفك
ياحبيبى إن شاء الله أشوفك … في نعيمك … وظلك وريف
0
أشهى … والآمال يفرحوني … مالي إلا سجعي … ولحونى
صرت أبغض من ينصحوني … هل تجامل وترسل لي طيف
0
امتداحك بقى لي قراية … لي تملى القرطاس مراية
الوحايح فصمت عراى … ها جزا من يعشق ظريف
0
شعرك أسود زى حظ حسدوك … نور تضاحك بدرك فصودك
كم غضنفر …. فاتكابو سودك …. والمها تهواك … يا خشيف
0
عفوك اسمح لأجلك ثناى ….. لا أمل من قبلك … عناى
عندى مرك حلو يا مناى … والذي يرضيك هو اللطيف
0
يا ما عاشق وما هو وافى … ويا ما شاعر يقصد عوافى
مثلهم من يعشق قوافي … ومثلنا من يعشق …. عفيف
0
يامحجب صاين جمالك …. .يا مهفهف بعضك امالك
دام زهاك ودايم كمالك … يا وحيد القدر … المنيف
0
يا رشيقا حسنك نمالك … قل لطيفك هاجرنى … مالك
دمعي كف وكفى انهمالك … إن بعد الصيف الخريف
0
يا لهيبي الزاد اشتعالا … لي جمر الغضى انتعالا
يا نسيم المحبوب تعالا …… من لريحك ارحم .. بهيف
0
يا امانى .. من كل واقب … ماله طيفك لي ما هو راغب
هل في طرق الأحلام مراقب … أم يحاذر أمرا … مخيف
0
إن أقول الثنا يا جحاجح … .فهو منه وإليه … راجح
إن توزنو ترى وزنه راجح … خلى معنى و الروح خفيف
0
السلام ما ابتسمت زهورك … ما تلألأ رف نور نهورك
ما جلت بسماتك شهورك ….. يبقى لي متكأك ….. قطيف
000




الشاعر الكبير المبدع : محمد أحمد الشيخ ( الجاغريو )
والقصيدة بعنوان : أسمر لــــــــــــــــــــــونه
منها هذا المقطع :
لو بي سهامه قلبي يقسمـه لايمكن أبوح بي اسمــــــــــه
( أمات البنات إتلمـــــــــــــو وبقوا يلدوا وعليه يسمـو
.................................................. ............................................


أسمر لونه لادن جسمــــــه
يزدري البروق فر بسمـــــه
في جمبي مطبوع إسمـــــه
وفي عيناي صورة رسمــــه
0
أحب القاه واتمنـــــــــــــــاه
يسمع مني معني غنـــــــاه
لو بي سهامه قلبي يقسمـه
لايمكن أبوح بي اسمــــــــــه
0
طاش فكري وغلبني ألمــه
محياك نادي رايق دمــــــــــه
فوق لي صباحه طل مســـاه
مهما أنسي ما بنســــــــــــاه
0
أشرح ليك ضميري وزمـه
حب ونفور محال يتلمـــــــــو
قلبي مناه تحقيق حلمــــــه
حرام يا حبيب تهجره تظلمه
0
أراقب طيفك أستنـــــــــــــــــاه
ونظرة خدك أحلي منـــــــــــاه
لو يفقد صفاه وحلمــــــــــه
منك تاني ما بستلمــــــــــه
0
ساطع بدره أظهر حجمــــه
شاخص طرفي يرقب نجمه
0
ساهي ولاهي جوه ضــــــــــراه
خلاصة الحسن عنده بـــــــــراه
0
أمات البنات إتلمـــــــــــــوا
وبقوا يلدوا وعليه يسمـوا
000




القصيدة : موفورة النفل
والشاعر الكبير :
إبراهيم العبادي
والتى يقول فى إحدى مقاطعها :
----
قلبي الما بعرف الوجل
هابك وهاب سيف النجل
ومن الروح والوقل
ليك النيل والمقل
وفيك القول والنزل


-----------------

ياموفورة النفل
بالهيبة الكست الحفل
أتمايح غصنك رفل
ميل سنده الكفل
إتمايح مايس رتل
رن في قلوبنا حجيله تل
وعام نهده وكتفه الحتل
إتوسد في فنايده تل
ومن الروح والوقل
ليك النيل والمقل
وفيك القول والنزل
و إذلال قدري الأجل
إتناعس مايس قدل
في الأرداف رمى الجدل
في القامة الزاينة البدل
شفنا الجور والعدل
يا المايح أحب وأجل
فيك اذلال قدري الأجل
قلبي الما بعرف الوجل
هابك وهاب سيف النجل
إتمايح مايس رتل
رن في قلوبنا حجيله تل
وعام نهده وكتفه الحتل
إتوسد في فنايده تل
**................................**



القصيدة الرائعة : حن يا قمر
والشاعر العملاق :صالح عبدالسيد ( أبوصلاح )

نقطف منها هذه الشطرات :
يا نجم سالك الشهادة ... كفاي عذاب وروحي طال جهادا
البدور ناظرة ليك حساده ... ودون حلى تضوي خلقه ساده
والســـهام زايد إشــتدادا ... جروحي هل تدرى بى عدادا
-------------------------------------------------------


حن يا قمر أوفى لي ميعادا ... منامي خاصمني و لي عادا
000
غمضة اجفانى طال بعادا ... وسال دمعي البقـالى عادا
أرجو من شوفتك الإعادا ... جفاك شقا ونظرتك ســـعاده
000
البدور ناظرة ليك حساده ... ودون حلى تضوي خلقه ساده
والشعر في القديم تساده ... والردف باقـــى ليك وســــاده
000
المحي اللمـــع تبـــــادا... كم عـــوازل حــــرق كبادا
نوره فرم كلاى ابــــــادا ... وكان هواك يبقى لي عـــباده
000
ما الضمير الرنع تهادا ... نظرته بى عيني زاد سهاده
يا نجم سالك الشهادة ... كفاي عذاب وروحي طال جهادا
000
حزت شوقي الكتر ترادا ... وبالجمــال حــازت لانفرادا
تومة البــدر قلبي رادا ... وأمـــــرى ســلمــته للإراده
000
الشعور وأخر إمــتدادا ... مــع القـــديم اتصــل ودادا
والســـهام زايد إشــتدادا ... جروحي هل تدرى بى عدادا
000
ليك لحاظ ماسكه في القيادا ... ولى جروح ماشه في الزياده
أرجو من صاحب السياده ... قليـــل مـــراهم من العــــياده
000-000




القصيدة الرائعة : طول يا ليل على الباســـــــــل

كلمات الشاعر : على المســـــــــــــــــاح

غناء الفنان القامة : عبدالعزيز محمد داؤد

--------------------------------------------




طول يا ليل على الباســـل
على هضـــــــــــــليما متماثل
حلاتا خــــــــدها الآســــــــــــل
-00-
حليلو الفى القلب مرســـــــوم
شويدن .. خلقة .. فاطرو بســوم
يتل اكتافو يجيك مقســـــــــــــــوم
هلك عضمى وهرانى سمــــــــــــوم
-00-
جبينو العـــــــــــطر انداهـــــــــــو
ســـــطع نور خدو فى حداهو
هلكنى ولسة فى حداهو
عميرى وروحى تفداهو
0-0-
لوينة وزى فـــريع البان
تفوق الشابو والشبان
-0-0
تفوق أندادا تيه وعجن
وبى ســـــــاداتا تتعجن
-0-0-
حليلو الفاهو ما هــــراج
حليلو العاصى والسراج
حليلو الغــــــــــالى يا دراج
حبيبى اللهمــــــوم فــــــــراج
0-0-
حليلو اللآح فــــــر بســــــــــــــمو
حليلو الكية لى خصـــــــــــــــــــــمو
جميع من سم بى إســـــــــمو
حرام النار على جـــــســــمو
-0-0-0-




من أجمل واروع قصائد الحقيبة على مر العصور
للشاعر المرهف : عبيد عبد الرحمن
وبصوت الفنان : محمد أحمد سرور
والقصيدة هى : صفوة جمالك صافى
-------------------------------------



صفوة جمالك صافى الماء علي البلور
ينعم صباحك خير و يسعد مساك النور
-0-
نور من جمالك بان لا نور شموس لا بدور
فقت معاك في الجيل فقت المعاك في الدور
يا الفي علاك بعيد وسماك سابع دور
ذقت الهلاك يا ملاك في هواك هلاكي بدور
-0-
يا فرحة المحزون يا نفحة المسرور
مراءك يزيل الهم يمحي الألم في صدور
أسمح لي أتلو ثناك والدور يفاخر الدور
ويفوح نشيدى الفيك ذي نفحة الرفدور
-0-
أنا في شقاي ولهان يالفي النعيم مغمور
فرشي القتاد يا جميل ثم اتسادى جمور
يرضيني ما يرضيك والناس أمورها أمور
ومحال أسيبه هواك إذا السماء تمور
-0-
بين القلوب ميزان صفاء وزنها المعبور
قلبا يميله الحب وقلبا يميل مجبور
إنسان عشق إنسان إنسانه ما مجبور
شخص الوفاء المفقود ولفقده ماني صبور
-0-
طرفى السهير يا سمير النوم يضره ضرور
وعذابي لو سراك أيضا أكون مسرور
أوعد جفوني غميض والطيف يزورني مرور
أفرح وأقول يا ليل وشرح واحاكي سرور

-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0-0



القصيدة : أضــيع في هـــواك
والشاعر العملاق :
صــالح عبدالســيد أبوصــلاح
................................................



أضـيع فـي هـواك يامـهفهف حرام
ومـاذنبي عـندك خـلاف الغرام
حـبيب قـلبي زاد الفـؤاد انــضرام
يسـيل دمـعي لي ذكركم باحترام
وغـير قـربكم يـاخِـلّي مـالي مُرام
وقـرب المحـب من شئون الكرام

بـنورك شـهير في الخلوق زي عـلم
تقيد من شـعاعك كواكـب الظلم

مـحال اصـطنت لـي عـزولك كـلام
اضـيع في هـواك يابديع والسلام
جمـيل خصـرو سـادل عليه الغـمام
يجاذبو النسيم في المرور كالزمام
يمـيل بـالشـمال والجـنـوب والأمـام
يكـاد أن يرك فوق غصنو الحمام
جـميل يصـطحب لحظو لي روحي سهام
يبُـق نورعقيد فاطرو في الابتسام
مسـلح عـيون لحـظو لي جروحي سام
وسـيف العيون أمضي من الحسام
هجد شوقي خاض صدري في دموعي عام

ورؤيـة خـديـدك الـذّ الـنعـم
لبـعـدك اضـيـع يـامـدلل نـعـم

وليــلة لـقاك خير من ألف عام

عـن اسـمـك لـسان العزول في بكم
محـكّم جـمـالك دقـيق الحِـكم
وكـم ابـدي ليـك شـكوي ياخلّي كم
فـأنت خصـيمي وأنـت الحـكم
0-------------------------------0



ما زلنا فى معية الشاعر الكبير أبو صلاح وإحدى درره

القصيدة : متلى كم ضايعين

والشاعر : صالح عبدالسيد أبوصلاح
***----------------------------------**


متلى كم ضايعين
مالى ومال سهام العين
لا اطيق تطعين ولا استطعت مرام
لحظات دغس لامعين
تهتا بين تمعين ماء ونار وخضار
فى خدودو مجتمعين
غيرو شفنا متين فرع بان يانع
شايلو رمانتين
وكيف درر نابتين فى نفيس مقل ريحان
والراحة داخلة الدين
أشواقى مئتلفين والمنام وعيونى
صارو مختلفين
يا ناعس الطرفين بالله أبحث شوف
نوم عينى رايح فين
نومى ضاع ما بين الهجر
يا شقيق البدر اظهر بين
أشواقى ليك طالبين قلبى وهو معاك
ياليتو لى قلبين
عقلى زاد تجنين قلبى بين عينيك
وافكارى فى تفنين
يا صغير لمتين
يا ملاك ارحم
خليك شوية حنين
أنوارك الساطعين لا فى انس ياجميل
ولافى الحوارى العين
الفى الهلال راضعين ولا الثريا معاك
وريا ليك واضعين
**----------------------------------**

محمد عباس عمر
10-29-2012, 06:32 AM
(أغاني المجاراة في حقيبة الفن).... من أغراض المجاراة هي اختبار شاعرية
الشعراء كان يتم بواسطة الشعراء الثلاثة سلطان العاشقين و بدري
و جقود و أحيانا مركز.
و في حادثة مشهورة و هي حادثة اختبار شاعرية خليل فرح عند
أول قدومه للعاصمة يقول المبارك ابراهيم ، روى لنا رجل الأعمال
بشير عن ذكرياته مع الخليل في ورشة كليةغوردون "في عام كان
خليل في قسم البرادين وعمره 15 او 16و بعدمرور سنتين أو ثلاثة
ابتدأ يشتهر كشاعر دوبيت يعشق الجمال و انتقلت شهرته إلى
الخارج حتى وصلت كبار شعراء الدوبيت بأم درمان و لقوتها لم
يتجاهلوها و قرروا أن يمتحنوه و يجسوا نبضه لمعرفة مدى عمق
شاعريته و مقدار تقديسه للجمال.
فأرسل إليه الشاعر يوسف حسب الله "سلطان العاشقين" نيابة
عنهم بيت من الدوبيت يتضمن هجاء مفتعلا لواحدة من البنات
و طلب منه أن ينظم بيتا على منواله. استاء خليل و رد عليه يقول
"أنت ما تستحق تكون تابع للعاشقين" فأدركوا أن خليل شاعر مثالي
و محب و مخلص للجمال لان من تكون هذه صفاته فانه لا يوجه
إساءة للبنات.

ثم حدد ثلاثة منهم يوم لزيارته في الكلية و الشعراء هم يوسف حسب
الله، محمد على عثمان بدري و مركز و عندالزيارة ذات مساء أجلسهم
خليل على عناقريب في نجيلة الداخلية و دخل مركز مع خليل في
مجادعة مرتجلة (و أظنه هنا يقصد مجاراة و ليس مجادعة حيث إن
الاثنان يختلفان فالمجاراة كما يقول فرح عيسى في كتابه "الإبداع
في الشعر الشعبي" تستدعى الإتيان بجديد الشعر أما المجادعة
فهي تستدعى حفظ الشعر للمشاركة) و يقول الراوي و كان شاهد
عيان و كان ذلك في عام 1911: (من الجدير ذكره أن المجاراة هنا
كانت في المعني و القافية)

قال مركز
يا محسن خضار النحن فيه جلسنا
و يا ملطف أديب البيه تمانسنا
الطير في انشراح طنّ و رجع عاكسنا
و حرك للشجون و من السهاد البسنا

و بعد مرور دقائق من الصمت اخذ خليل يبرم جزء منشعر رأسه
لأنه لم يكن له شنب قال:
يا محلى الأنس ياإخوان في دي ليلة
دا قيس بن الملوح و جميل وعاشق ليلى
القاسوا العذاب لو يدركون الليلـــــــــــــــة

فقال مركز:
اليوم يا خليل حب الخليل صار صـــافي
زاد جسمي ابتهاج هذادليـــــــــــلا كافي
شيل الحب تقيل هدهد على أكتافي
و إن رمت الوصال فالأمر ليك لاخافي

فقال خليل:
يا مركز إن كل الحلوق مايلالا
إن وصلت و إن صرت قيس خايلالا
حقا رق ساقها المعتدل شايلالا
رفقا يا نديم تشكى و تميل بدلالا

استمرت المجادعة (المجاراة) مدة وأخيرا أوقفهما الحكمان يوسف
و محمد و شهدوا لهما بالبراعة و الشاعرية و سرعةالبداهة و عند
توديعهما أشار مركز إلى إحدى مصابيح الإنارة المقامة عند ميدان
النجيلة بالكلية و قال:
زى كشم أم رشوم برقا قبلنا يــــلإلي
و يهرج للعيون ذكرني نوره يـــــلإلي
يا أم جسما حكي التبري الصفا يـلإلي
طول من جلوسها و جبهتها البتــــلإلي

حدباى احمد عبد المطلب الشهير بشاعرالجمال من أكثر أصدقاء
الخليل تعلقا به و هو من رواة الخليل يحفظ أشعاره و يشرحها
وقد جاراه في الكثير من الأغنيات و المشهور منها:

زهرالرياض بغصونه مـاح
و أتراخى في الساحة أم سماح
شايقنى طبعـه الجماح

و التي نظمها الشاعر في عام 1928 في حفل زواج صديقه محمد
الحسن عثمان منصور و قد تغني بها الثنائي الأمين برهان و كرومه
و أخيرا عبد العزيز داوود.

و يقول عنها مبارك المغربي إنها من أشهر أغنيات الحقيبة.
و قد نظمها مجاراة لأغنية خليل فرح:
فتق ملا الظل الوريف
في الحفلة نوارالخريـف
شال نومي أب طبعا ظريف

هذه الأغنية قالها خليل فرح في زواج صديقه عبد اللطيف أبو بكر
و قد سجلها شادي برى الشهير "أبو بكر خليل" على الاسطوانات
في عام 1933 و قد كانت تعرف" بمعلقة خليل فرح".

نسب الأستاذ الشاعر التجاني حاج موسى أغنية في الضواحي
للشاعر العبادى وهى من روائع خليل فرح واخطأ الأستاذ التجاني
مرة أخرى عندما قال إن أغنية ما هو عارف قدمه المفارق مجارية
لأغنية في الضواحي للعبادي كما قال.

والحقيقة إن أغنية ما هو عارف قدمه المفارق والتي سجلها الفنان
إبراهيم عبدا لجليل مجارية (معارضة) ل:أغنية برضي ليك المولى
الموإلى والتي سجلها سرور و أغنية احرموني ولا تحرموني والتي
سجلها عبد الله الماحي وإبراهيم عبد الجليل و أغنية نور جناني
والغواني البارع جماله والتي سجلهما عبد الله الماحي وأغاني
أخرى كثيرة .. سنذكرها لاحقا.

أما أغنيةفي الضواحي والتي سجلها على الاسطوانات الفنان
إبراهيم عبد الجليل ثم عثمان الشفيع للإذاعة مجارية لأغنية
- شوف محاسن حسن الطبيعة للعبادي والتي لحنها وسجلها
سرور.

- وأغنية من محاسن حسن المحاسن لعبيد عبد الرحمن
وسجلها أولاد المأمون

- وأغنية في التغزل وبين المسارح لعبد الله العشوق
وسجلها الرائع بادي محمد الطيب.

::::::::: :::::::::

عمر البنا:
أغنية غبت عن إنساني بالرغم من إنها من أغاني المجاراة ولكنها
خلدت في وجدان المستمعين لان كلماتها جميلة ومعبرة ومسبوكة
وشعرها موزون خاصة وعبدالرحمن الريح استعمل فيها لزوم ما
لايلزم في قافية كل شطره من الأغنية حيث تتكون القافية من أربعة
أحرف في كل مقطع وثلاث أحرف في القصيدة كاملة وهذا يدل
على حرفية عالية وموهبة فذة في قول الشعر و سجلها للإذاعة
أولاد الموردة عطا كوكو ومحمود عبد الكريم ولقد قال مبارك حسن
بركات في برنامج تلفزيوني قدمه الأستاذ على الريح مع الشاعرد
عبد الرحمن الريح في منزله انه حضر بروفة هذه الأغنية بحدائق
الموردة في نهاية الأربعينات حيث تعرف على عبد الرحمن الريح
وأولاد الموردة مما يعنى إن أول من تغنى بأغنية غبت عن إنساني
هم أولاد الموردة... ..

أما اللحن فهو يجارى لحن أغنية عمر البنا زيدنى في هجراني
والتي لحنها وسجلها على الاسطوانات كروان السودان كرومه
وكان معه في الكورس عمر البنا والأمين برهان بينماسجلها للإذاعة
السودانية الفنان الكبير عثمان حسين وتغنى بها مبارك حسن بركات
وبادي محمد الطيب وعبد العزيز محمد داود.

و لقد اتفق بعض المهتمين بشأنالغناء إن هذا اللحن من أجمل الحان
كرومه بينما أجمل الحان سرور أغنية إلفي دلالهلسيد عبد العزيز
والتي سجلها بمرافقة آلة القربة والتي عزف عليها الموسيقار
السرعبد الله.

و أغنية عمر البنا زيدني في هجراني من أولى محاولات عمر البنا في
الشعر الغنائي ولقد أدت تلك المجاراة إلى خلقروح المنافسة بين عمر
البنا والأستاذ عبد الرحمن الريح الذي جاراه في أكثر من عشرةقصائد
ولم يجاريه الشاعر عمر البنا بأي أغنية.

و أذكي روح المجاراة هذه انشقاق الفنان عوض شمبات عن زميله
كرومه حيث كانا يشدوان بأغاني عمر البنا و أنضم عوض شمبات
إلى الشاعر عبد الرحمن الريح و كان ذلك في أوائل الثلاثينيات
حينما كان عبد الرحمن الريح في بداياته.

و مما يجدر ذكره أن المجاراة كانت في المعنى و القافية،
فحين قال عمر :
زيدني في هجراني= في هواك يا جميل العذاب سراني
على عفافـك دوم = سيبـنى في نيـراني

قال أبو الريح:
غبيت عن إنساني= يا وحيد الكون السقام مساني
لو فراقك طــــــال= ابقي لاتنساني

و حين قال عمر:
أنا صادق في حبك= لو قلبي يتصل بي قلبك .. هذا مقصودي

قال أبو الريح:
أنا خاضع لي أمرك= طول عمري
و أنت ليه طول عمرك=جافي يا حبي

و حين قال عمر:
محبوبي وين أنت= من شوفتك أزمنت

قال أبو الريح:
يا حبيبي وين أنت *** ليك مدة مابنت

و حين قال عمر:
محبوبي وين أنت الشوق أعياني *** هل انظر خدودك يا حبيبي تاني

قال أبو الريح:
أضيع أنا و قلبي يزيد عناه *** يحيا محبوبي و يبلغ مناه

و حين قال عمر (سجلها الفنان احمديوسف):
النسيم الفايح طيبه من رياك *** مر بلى و ضاعف شوقي لي رؤياك

قال أبو الريح:
ما رأيت في الكون يا حبيبي أجمل منك
في دلالك و تيهك و في جهالة سنك


و هي من أغاني الحقيبةالتي تغنى بها عثمان حسين، و هي الأغنية
الأولى لعبد الرحمن الريح التي اشتهر بها وكان ذلك سنة 1938
ولم يتعدى عمره 20 عاما ولقد سجلها على الاسطوانات الفنان
الفاضل احمد كما سجلها للإذاعة أولاد المأمون بالإضافة لعثمان
حسين.

والشاعر عمر البنا كان يؤمن بشاعر غنائي واحد قام بمجاراته في
أكثر من قصيدة وهوالشاعر الغنائيصالح عبد السيد أبو صلاح وقد
جاراه في أكثر من قصيدة وكمثال قصيدةطبعا يهواك التي وضع
كلماتها أبوصلاح وجاراه عمر البنا بقصيدة نعيم الدنيا ليس هذا
فحسب بل من إعجابه بالشاعر الغنائي أبو صلاح تغنى له بأغنيتين
سجلهما الفنان عمر البنافي اسطوانات وهما قصيدة وصف الخنتيلا
و قصيدة يا ربيع في روض الزهور.

أغنية يا حبيبي فؤادي من أغاني المجاراة ولقد جارى بها أبوصلاح
أغنية يا نعيم الدنيا لعمر البنا ولقد تغنى بنعيم الدنيا أولاد شمبات
وأولادالموردة وسجلت في الإذاعة بصوتهما وكذلك سجلها
بالموسيقى عبد العزيز محمد داود أماأغنية حبيبي فؤادي فلقد سجلها
للإذاعة أولاد الموردة كما سجلها للإذاعة عبد العزيزمحمد داود..


أغنية يا عيني وين تلقى المنام من أغاني عمر البنا المشهورة
والتي سجلها على الاسطوانات الفنان الأمين برهان وهى من
أغاني المجاراة حيث جاراها عمر البنا نفسه بأغنية طال وجدي بيك
وبحق نبيك عيرني نظره لا تحرميني وهذه الأخيرةسجلها على
الاسطوانات الفنان إبراهيم عبد الجليل وعلى أشرطة الإذاعة
الثنائي المبدع ميرغني المأمون واحمد حسن جمعه كما سجلها
أيضا بادي محمد الطيب. لهم الرحمة جميعا.

محمد عباس عمر
10-29-2012, 06:41 AM
من أحلي أغاني المجاراة ...يا حبيبي فؤادي لأبو صلاح....... .. أبو صلاح كتب أغنية يا حبيبي فؤادي وجارى بها أغنية يا نعيم الدنيا لعمر البنا ... نعيم الدنيا وحبيبي فؤادي الإتنين مسجلات في الإذاعة بصوت أولاد شمبات وأولاد الموردة وسجلهما بالموسيقى المطرب عبد العزيز محمد داود.




حبيبى .. فؤادي طبعاً يهواكا
وأنا أرضى هلاكي ولا أرضى سواكا

يتلألأ خدك ويلمع ضواكا
ويتمايل خصرك ما حملو قواكا
يا مساوي البدر هو ما بسواكا
لحظك يمرضني وحق من سواكا

يا الزهراليانع ناعم فى ضراكا
والعين لغرامك شوقاً تتباكا
ما أصعب حبك ياما أطراكا
أنا قابل هجري لو كان سراكا

ياساكن قلبي متى طرفي يراكا
هل تدري عشوقاً هو من أسراكا
لك مني هدية وهي روحى جباكا
ويا ظالم رفقاً بمن حباكا

طبعاً لا أعلم فى الحب لولاكا
يا منعش روحي ويا معنى هلاكا
مهما تسلاني أنا لا أسلاكا
فى قولك لالا انت ما أحلاكا
.................................................. ...........
...يانعيم الدنيا لعمر البنا
كيف الحياه غير ليمك
في بعدك أصبح حظي زي لون هضليمك
يا نعيم الدنيا
يا حليف الخدري التايه في نعيمك
ما دام هاجرني أرسل لي نسيمك
و أنعش لي روحي بندى جسيمك
أو طيب المسك الفايح من تبسيمك
يا أماني حياتي البيك نور إقليمك
يتمنى التبري يلمع كأديمك
مشتاقه الشمس تظفر بي ليمك
تاخد من نورك تلثم لي قديمك
يا فرع البانه المايل في خميلك
من قامتوا حبيبي متعلم ميلك
يا البدر التم ما بتم تكميلك
لو ما تجعل لي محبوبي زميلك
سيوف الهندي من لحظة عينك
ليه بيها تصيبني إيه بيني وبينك
غير كوني بريدك و حياة خدينك
كف عني صدودك يا روحي و بينك
ليك حق في صدودك و تيهك و تذليلك
ليك حق تهجرني ... و يكتر تعليلك
ما دام فردي ... على جيلك
تمتاز بالعفه المانعني أجيلك
مع صدك و هجرك لا زلت أريدك
و منام عيني بين حظوظ جيدك
تيه بي نعيمك مولاي يزيدك
ضيعت حياتي تسلم لي إيدك

محمد عباس عمر
11-01-2012, 01:09 PM
للشاعر الجميل الرقيق / عبد الرحمن الريح


أنا بيك سعادتي مؤكدة
وبلاك حياتي منكدة
حرام عليك يا جميل
ما صح عليك تعمل كدا

يا من محاسنك بقلوب
عاشقين مستفردة
خليتني أشكو من الغرام
وأقول حقائق مفردة
وأقول حبيبي عمل عدوي
خلاني لي الأذى و الردى
ما عندي مانع حتى لو
ضيعني ساكن الموردة

أنا بمحاسنك بفتخر
وانت المحاسن سيدا
يومي الأشوفك يبقى عيد
والدنيا تبقى معيدة
البدر إن شافك يزول
من الأنوار الجيدة
أما الشمس لو شافتك
ترجع أسيرة مقيدة

أنا طرفي شايفك يا جميل
أخد اللجين العسجدة
مهما أعاين في الشباب
وين ذي محاسنك أوجدا
قبال أراك أنا كنت في
أيام جميلة مبجدة
متى روحي من بعدالعذاب
تشفق عليها وتنجدا

بقا عقلي مشغول بالوصال
وأفكاري ديمه مهودة
خايفك تحرض يوم لقائي
وأيام عذابي تزودا
بالنفرة والجفا والصدود
مسلتا غزلان الودا
نفسك على الجور والبعاد
والعزلة اوعه تعاودا

يا من على حرب العشوق
لحظك جيوشه مجندة
وقامتك تطيبك كأنها
مخلوقة من قطر الندى
والحكمة في كونك بخيل
واهلك أرابيب الندى
أصلك بتدلل علىّ
ولاّ الحكاية معاندة

محمد عباس عمر
11-01-2012, 06:30 PM
آخر شعراء حقيبة الفن عبد الرحمن الريح .............. شاعر سوداني عاش ما بين (1918-1991م)
(من كتاب مع رواد الأغنية السودانية المعاصرة) أمدرمان سليلة المجد ومهد الحضارة القومية ومنبت اإبداع. لها عتاد فني عظيم من مكونات الإنسانية عبر تاريخها متمثلاُ في تراثها الزاخر وكبار مبدعيها الذين فجروا في بداية القرن الماضي نهضة ثقافية وفنية كبرى حددت لنا مساراتنا الفنية التي نسير عليها الآن...
في خريف عام 1923م انطلقت الشرارة الأولي من أمدرمان في أحداث تغيير معين في أسلوب الغناء غير أغاني (الطنابرة العتيقة) ورميات محمد ود الفكي... فكانت أغاني الحقيبة وهي مرحلة تاريخية هامة، فدخلت هذه الأغاني الوجدان والعقل الذاكرة بشكلها الخاص... بسيطة الفهم والإدراك ولا تحتاج إلى مجهود كثير في الذهن لكونها مشيدة غالباً على إيقاعات وموازين بسيطة تنسجم كلياً مع الأغاني والقصائد الفلكلورية ذات الأسلوب الخفيفة المرح وبذلك فقد ارست الحياة الأمدرمانية جذوراً لحركتها الفنية.
والفضل في ازدهار أغنية الحقيبة يرجع إلى شعراء ومطربي أمدرمان (إبراهيم العبادي، صالح عبدالسيد (أبوصلاح)، عمر البنا، عبيد عبد الرحمن، سيد عبد العزيز، محمد بشير عتيق، عبد الرحمن الريح، الأمين برهان، كرومة، الفاضل أحمد، إبراهيم عبد الجليل) وآخرين... لقد كان هؤلاء الشعراء والمطربون يمجدون جمال وفضائل فتاة أحلامهم بتعابير زاد لطفها الحب المهذب ويعني مثالية رفيعة من شأنها بعث أسمى التأملات الشعرية وأرق الأغاني العاطفية.
ويعتبر عبد الرحمن الريح أحد رواد هذه الحركة الفنية في السودان وآخر شعراء الحقيبة، عمل ومنذ البداية على ترشيخ مفاهيمها ومبادئها الإبداعية والجمالية والفنية، له تاريخ فني قائم بذاته له جذوره وامتداداته وفروعه المثمرة في كافة المجالات الغنائية، وهبه الله المجد فتواضع وأقر بفضل الله عليه.
ولد عبد الرحمن الريح بحي العرب افتراضياً عام (1918م) وفي فترة طفولته بالذات كان هذا الحي ينبض بالحياة ويحتفظ بكل خصائصه كاملة، يملك الموروث الشعبي القديم في الحارة السودانية حضارة وثقافة وفكراً وتختلط فيه الأذكار الصوفية والطقوس الدينية بساحات الأولياء ومن هنا كان هذا الحس بوتقة إنصهرت فيها شخصية عبد الرحمن الريح الإبداعية، ولقد أحاط بكل اللغات وبكل القواعد وطرق البناء ولم يتحزب وإنما هضم كل تلك الطرق المتضاربة ظاهراً وخرج منها بلغته الشخصية.
إن نشأته المتواضعة هذه قد هيأت له تشرب الروح والجد والملامح والظلال والترث الشعبي لاضخم الذي تموج به هذه المدينة. ومن هنا لابد من وقفة مهمة في حياة هذا الفنان وهي نقطة العطاء الفني عنده... والفنان لابد أن يمر بمراحل عديدة أولها مرحلة البداية وفيها يكون الفنان في حالة تعلم وهي مرحلة مهمة جداً وأساسية في جمهورية الغناء السوداني وتعني الكفاح لإثبات لاذات.
بدأ بأغاني ذات نمط جديد (أنا سهران ياليل، خداري، جاني طيفه طائف)، بعد أن تحرى المواضيع البسيطة المباشرة والأحداث المختلفة مقولة إلى الناس والمشاعر المألوفة المترجمة بنبرة الحقيبة وبالتالي القريبة من الحياة العادية بما يكفي لتجد صدى عند الجماهير الأقل تجاوباً مع التحولات الفنية، وإتخذ الصيغة البسيطة وأدخل فيها الغناء الجميل خلسة لا كظاهرة باذخة مخصصة للمتذوقين بل كتسلية ديمقراطية مبسطة، ولذا نجد أن كرومة عندما كان يغني في إحدى الحفلات طلبت منه الجماهير أن يغني ثلاثة أغنيات وكانت جميعها من كلمات وألحان عبد الرحمن الريح فغناها لأن رغبة الجماهير هي الغالة وقد تقبلتها بفرحة وسعادة والأغاني هي التي بدأ بها مشواره الفني (خداري وأنا سهران ياليل).. فالفن الجيد يصل بسرعة إلى القلوب... وهذا إن دل على شيء إنما يدل على أن شاعرنا الكبير بدأ بداية طيبة واستطاع من خلالها أن يزرع رئة جديدة للجمال في جسد الأغنية السودانية، فصال وجال مغامراً من أجل الجملة اللحنية والشكل اللحني والكلمة الهادفة وحافظ على روح الغناء السوداني وإيقاعاته مع لمس الحسن الشعبي.
كان التم تم ثورة فنية ونقطة تحول في الأغنية السودانية، انتقلت به من الإيقاع البطئ إلى الإيقاع الأسرع.. وكانت الناس مهوسة به، فقدم ما رددته الجماهير ومن بينها (لي زمان بنادي وخداري) وقد استطاع عبدالرحن الريح بحق وبشكل ملموس وواضح في تشكيل ذوق المجتمع السوداني وفي السنوات التي تصاعد فيها الكفاح الشعبي عموماً والنضال في صفوف الطبقة العاملة بصفة خاصة سنوات الحرب العالمية الثانية ظهرت أغاني تتناول القضايا الملحة للجماهير الشعبية فقدم رجال الحدود : هيا يارجال الحدود دافعوا عن أرض الجدود وأتذكروا النايرة أم خدود
وقد غناها الفنان الكبير سرور...
وأيضاً عندما إشعل مؤتمر الخريجين العام نار الوطنية إنعكس هذا الشعور الوطني على الأدب والفن فكان عبد الرحمن الريح يبث الروح الوطنية عن طريق شعره وأغانيه واستمر على هذا المنوال حتى غادر الاستعمار البغيض البلاد.
وكانت المرحلة الثانية وهي أكثر مراحل حياته الفنية نضجاً وتحكماً واستيعاباً لأدواتها الفنية التعبيرية التي استخدمها في مرحلته السابقة بتلقائية وفطرية... ويقول عبد الرحمن الريح (أنا أعتز جداً بهذه المرحلة ففيها كفاح وتعب وعرق)..
بدأ في هذه المرحلة أنه يلتمس مفاتيحه الفنية الحقيقية وأخذ يدخل مساحة فنية جديدة بعد أن حقق لنفسه نجاحاً مميزاً على الساحة كشاعر وملحن مرغوب، وفى عام 1943م دخل مجال العزف على آلة العود محاولاً تحقيق مساحة جديدة من النجاح الفني بعد أن شعر أن المستقبل أصبح للآلة الموسيقية التي جذبت انتباه المستمعين الأذني نحو الإمكانيات المبهجة للألة الموسيقية، وكانت أولى أغنياته التي وضع كلماتها ولحنها مستعملاً آلة العود أغنية (بعيد الدار طال بي بعدك مني يامولاي تنجز وعدك) وقد غناها زنقار ثم تلاها بمجموعة أغاني كانت من نصيب إبراهيم عبد الجليل (أضيع أنا، الساعة كم، ما ممكن أصرح) وغني له كرومة (في رونق الصبح البديع) وهي من كلمات محمد بشير عتيق ومن ألحانه.
وفي عام 1946م تعرف على المطرب الناشئ التاج مصطفي... ويقول التاج مصطفي عن هذا اللقاء... "كنت محظوطاً بالطبع لأن عبد الرحمن الريح شاعر كبير وأغانيه تسيطر على الساحة لنجاحه الساحق وكان يرعاني بكل الطرق وينصحني ويعطيني تجربته في الحياة وفي الفن ببساطته المعهودة وقدمت معه (راحة الضمير، جيران في الحب، أنت السمير قلبي بيرتاح ليك كتير، الملهمة أنا أرضيت ضميري، أنا المعذب، إنصاف)... كان الملهمة تحفة فنية ونقطة تحول في تاريخ الغناء السوداني وبداية مرحلة جديدة تعكس حياة المجتمع، والمجتمع الأمدرماني يتطور باستمرار.. ومع الأيام كان عبد الرحمن الريح بأغانيه يصنع مجداً لكل مطرب يتغني بألحانه وعظمة صوت حسن عطية لم يصبح واقعاً يفرض نفسه على ساحة الطرب والغناء السوداني إلا بأغنيات عبد الرحمن الريح (خداري، لو أنت نسيت، حرمان، الوان الزهور، يا ماري عند الأصيل) وأغنية لو أنت نسيت هذه الأغنية أخذت من وقت وعقل وقلب عبد الرحمن الريح الكثير.
إن عبد الرحمن كان صرخة مدوية في أسلوب اللحن الحديث البسيط مما جعل حسن عطية يتلقفه ويحتكره، ولكن من وقت لآخر كان يفلت منه ويقدم إنتاجه لمطربين آخرين وعند إضراب الفنانين عام (1950م) قدم الفنان رمضان حسن في أغنية (الزهور صاحية وإنت نايم) وعلي إبراهيم (إشراقة البشاشة) وخالد محمد أحمد (أحبك والقرام قسمة) ونجحت هذه الأغاني بدرجة ممتاز وأصبحت على كل لسان، فما كان من المطربين إلا فك الإضراب والعودة إلى الإذاعة دون قيد أو شرط، ولكن مراقب الإذاعة وضع شروطه وهي أن أي فنان يود الغناء في الإذاعة عليه أن يقدم أغنية جديدة وكان له ما اراد.[/size][/color]

محمد عباس عمر
11-01-2012, 06:57 PM
عبد الرحمن الريح الشاعر الغنائي الرقيق كان أيضا ملحنا عبقريا ومن روائع ألحانه قصيدة محمد بشير (يارونق الحسن البديع)...


وهي من الأعمال التي تشرح الصدر و تبهج النفس

في رونق الصبح البديع
قوم يا حمام يا حمام
أسمعني ألحان الربيع
قوم يا حمام حي الغمام
أنا لي فيك شوق و أهتمام
أسمعني من شدوك صدي
أهو دة الربيع ناضر بدا
و من الرياض يدا
و شاحا بي قطر الندي
في رونق الصبح البديع
صحت الورود في كل روض
و تبسم الزهر الربيع الربيع
أهي الطبيعة الكون تحلي بمنظرا
للعالمين سفرك بأحلي مناظرا
من دوحتي تغني لناظرا
و اطيارا عائدة عاشقة
زائرة هي و النسيم
هي و النسيم في مناظرا
ترسل حقائق و جوهرة
هي نزاهة بل هي آية
من صنع البديع الوديع
قوم يا حمام أنا أنا حي الغمام
أنا أسمعني أسمعني عن تصوير
و كيف هو آية في الجنس اللطيف
و بالاختصار هو حسن صار فوق الجميع

محمد عباس عمر
11-03-2012, 06:19 AM
القصيدة الأسطورة : زاهى فرعك
والشاعر المبدع : خليل فرح
---
يا نسيم أمشى سالما
بى لطيف شيشا حلما
بالعلى أبقى كلما
وهاك رويحتى سلما
--
هذه القصييدة الرائعة تشبه قصيدة الشاعر
سيد عبد العزيز بعنوان .. لى نية فى قمر السما
---------------------------- ------------------
زاهى فرعك نما وسما
تشبهى الضو فى السما
0-0
الخدود نارها مضرمة
فى حشاى واضعة مفرمة
بي هلاكنا أنت مغرمة
0-0
طرفك الساهى كم رمى
سمحة قامتك على التما
فاهك البسمة خاتما
للبدور خدك إنتمى
فى العيون شلخك احتمى
0-0
يالقلب تقسما
وحبيب تبسما
بدر تم وقد سما
آه ما أبعد السما
يا نسيم أمشى سالما
بى لطيف شيشا حلما
بالعلى أبقى كلما
وهاك رويحتى سلما
0-0
مجلس الأنس ضمنا
نحنا والكانو يمنا
والسرور كله عمنا
مافى هم لا همنا
مافى جاهل بذمنا
يا شقاوة البشمنا
العيون هادرة دمنا
أصله ما بيبرأ سمنا
0-0
وقفت بانة النقا
ديسا طاويها فالقا
النظر راح يسارقا
صد قال فوق خالقا
الحرير ماله خانقا
والحجيل يمشى زانقا
صيدة روايها ما اتلقى
كل شىء فيها قالقا
0-0
جلست شوف تأملا
وقفت ضجت الملا
صاح شاديها وإتملى
متنا ما سمعنا ململة
0-0
شوف وريدا وسوالفها
شوف صديرا المزالفا
شوف ضميرا الموالفا
من كفيلا المخالفا
0-0
ليلة فى غاية الصفا
حفلة معدومة الصفة
يا نديم عقب أوصفا
وأقطف أزهارها صفصفا
0-0
غصن بان إذا مشى
وإذا مال واختشى
فضح الغصن والرشا
لك يا غصن مافشى
لك يا ريم ما تشا
لك فى داخل الحشا
روضة طيبة وشوشا
0-0
الحسان تمشى قادمة
يضوى العتمة كالدما
يا عيونى تهدما من
صياح أزرفا دما
كوكب السعد إنتمى
لك يا صاحب النما
فسلام عليك ما
لبس الروض نمنما
0-0
العيون ناعسة صاحية
والخدود يقطرن حيا
البصيبن ما حيا
ما بتزيل عطشته الحيا
0-0--0-0







(لي نية
في قمر السما)









مقاصدى
آه ما أجسما



لي نية
في قمر السما



مقاصدي
آه ما أجسما






أبني
الفكرة وأهدما



والعين
تسيل دمع الدما



والدمعة
مرات أعدما



لحبيبى
روحي اقدما



يا ليته
يرضى يخدما









حواسي
مالها كلما



هبت
نسيمة تألما



روح يانسيم
ليها كلما



لو جاهله
كنت تعلما



حن
المعذب لـ اللما









عجبا
ملاك ساكن حما



في حماية
الحيا احتما



منعوا
الدلال يظهر حما



هلك
النفوس أبا يرحما



ومن هجرو
يا حامي الحما









بديها
روحى تقسما



بدل
الزهور فى مواسما



مهما
النفوس قدرن سما



الفى
القلوب ممضى اسما









كم من محاسن
وأعظما



فيك
خايلة خلقة منظمة



زي معنى
شاعر ناظما



صفاء
بهجتك ما أعظما



شوفتك
ظمأ وتروي الظما






حي
المسالمة ومسلما



ذكراها
أنسي وقلما



الذكرى
دايما مؤلمة



لله
أموري أسلما



القمرا
مالقيت سلما



لي نية
في قمر السما






سيد عبد
العزيز ... ولد بحى العرب بأمدرمان عام 1900م ذلك الحى الذى كان يعج بالشعر والفن
والأدب فقد كان به عبيد عبد الرحمن وعبد الرحمن الريح وأحمد عبد الرحيم العمرى ،
وسيد عبد العزيز صاحب مدرسة متميزة فى الشعر الجزل الرقيق فقد قال الشعر صبياً
وأكمل تعليمه الأولى ثم عمل فى البيع والشراء بزريبة البهائم ، ثم هجر الزريبة
وسوق العرب وتعلم صنعة الحديد حتى أًصبح ميكانيكاً ماهراً وكان يستقل دراجته
ليتعلم اللغة الانجليزية فى المساء مما أهله ليشق طريقه فى مصلحة النقل الميكانيكي
بنجاح وأقتدار وكان يغشى مجالس العلم واللغة العربية فى حلقات المعهد العلمي وكان
كثير الإطلاع وحاد الذكاء فجاء شعره لوحات بارعة من الإتقان اللفظى والمعنوى ...
ومن إطلاعه علم أن ملكة جمال اليونان فى ذلك الزمان كان أسمها ماتريد (matreed)فصاغ رائعته....[/size][/color]

محمد عباس عمر
11-03-2012, 07:21 AM
(لي نية
في قمر السما)









مقاصدى
آه ما أجسما



لي نية
في قمر السما



مقاصدي
آه ما أجسما






أبني
الفكرة وأهدما



والعين
تسيل دمع الدما



والدمعة
مرات أعدما



لحبيبى
روحي اقدما



يا ليته
يرضى يخدما









حواسي
مالها كلما



هبت
نسيمة تألما



روح يانسيم
ليها كلما



لو جاهله
كنت تعلما



حن
المعذب لـ اللما









عجبا
ملاك ساكن حما



في حماية
الحيا احتما



منعوا
الدلال يظهر حما



هلك
النفوس أبا يرحما



ومن هجرو
يا حامي الحما









بديها
روحى تقسما



بدل
الزهور فى مواسما



مهما
النفوس قدرن سما



الفى
القلوب ممضى اسما









كم من محاسن
وأعظما



فيك
خايلة خلقة منظمة



زي معنى
شاعر ناظما



صفاء
بهجتك ما أعظما



شوفتك
ظمأ وتروي الظما






حي
المسالمة ومسلما



ذكراها
أنسي وقلما



الذكرى
دايما مؤلمة



لله
أموري أسلما



القمرا
مالقيت سلما



لي نية
في قمر السما






سيد عبد
العزيز ... ولد بحى العرب بأمدرمان عام 1900م ذلك الحى الذى كان يعج بالشعر والفن
والأدب فقد كان به عبيد عبد الرحمن وعبد الرحمن الريح وأحمد عبد الرحيم العمرى ،
وسيد عبد العزيز صاحب مدرسة متميزة فى الشعر الجزل الرقيق فقد قال الشعر صبياً
وأكمل تعليمه الأولى ثم عمل فى البيع والشراء بزريبة البهائم ، ثم هجر الزريبة
وسوق العرب وتعلم صنعة الحديد حتى أًصبح ميكانيكاً ماهراً وكان يستقل دراجته
ليتعلم اللغة الانجليزية فى المساء مما أهله ليشق طريقه فى مصلحة النقل الميكانيكي
بنجاح وأقتدار وكان يغشى مجالس العلم واللغة العربية فى حلقات المعهد العلمي وكان
كثير الإطلاع وحاد الذكاء فجاء شعره لوحات بارعة من الإتقان اللفظى والمعنوى ...
ومن إطلاعه علم أن ملكة جمال اليونان فى ذلك الزمان كان أسمها ماتريد فصاغ رائعته....

محمد عباس عمر
11-03-2012, 07:32 AM
قصة أغنية سيده وجمالها فريد (سيد عبد العزيز)........من إطلاعه علم أن ملكة جمال اليونان فى ذلك الزمان كان أسمها ماتريد (matreed) فصاغ رائعته :

سيدة وجماله فريد

خلقوها زى ما تريد

وهو لا يعنى هنا المعنى القريب الذي يتبادر الى الذهن إنها خلقت كما تريد ولكن يعنى أنها خلقت كملكة جمال اليونان ولست أدرى كيف علم أن مياه البسفور تتدفق على الشاطي ان زادت السفن فى سرعتها ليقول :


سيده وجمالها فريد,,, خلقوها زي ماتريد

في خديده وضعوا الريد

يامن جمالها فريد ,,,أنا قلبي ليكي مريد

شايقني فيك تحديد ’’’ قامة وحذوذ في وريد

قط مابراله نديد ,,, حسنك ووصفه عديد

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

يامنتهى التجديد ’’’ دي مراية ولاخديد

ياجاهلة الله شهيد ,,, بتميلي من الهيد

والفي الصدير فرهيد ,,, رمان دا ولا نهيد

ياناعس عيون الصيد,,, قاتله وحداها فصيد

يلمع في ضوه تصيد ,,, قلبي البقالها القصيد

أنا لي فيك نشيد ’’’ بدرر صفاك مشيد

*************

يوزن ملوك جمشيد ,,,و الفي زمانه رشيد

مابهم كلام ناس زيد ,,, قلي الهلالي أب زيد

ياحبي أنت تزيد,,, بالله زيدني وزيد

حبي ... بطل التهديد ,,, وحد للهجر تحديد

أنا عظمي ماهو حديد ,,, بس ليه تهجري شديد

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

هل دا إحتفال أم عيد ,,, أم جنه غير وعيد

دنا فيها كل بعيد ,,, للسيوح أهله سعيد

يالساحرة للتأكيد ,,, عزك عزيز واكيد

فلتحيا دون تنكيد ’’’ ياللحسود بتكيد

محمد عباس عمر
11-06-2012, 12:17 AM
إشتياقي وهجرك حرام ................................أبو صلاح ... لحنها وغناها اولا بشير الرباطابي ثم آلت لاولاد المورده......... اشتياقي وهجرك حرام ..........طش قلبي وسكن الغرام
يا فؤادي الزاد انضرام .......من بعـــادك والانصرام
لي خلافك مافى احترام ........انت قصدي وغاية المرام

الطبيب الكشف الألم ........قالي مرضك عندي أتعلم
أما عمرك ضاع يا سلام ...... انت عاشق ما فيش كلام
صار علاجك بين استلام .......الفويطر الكشف الظلام
واللجينة المازجه الكلام ....والنهيد الما شاف غــلام

يا طبيبي علاجي انعدم .........جد وجدي وصبري انهدم
كيف احصل ضفر القدم ........كان ده وصفك انا دائي دام
والله صادق يا طبيب نعم ....... من رأيت البى صديره عام
أب وضيبا هضليم نعام ........صرت مضنى وجافى الطعام

يا الفريع اللى ثماره حام ... صافى لونك خاتى اللحام
جيش غرامك عمل ازدحام ......في قليبي الزاد انفحــام
من رايتك عقلي أتوهم ........طش فكرى وعــدم الفهم
فر من قوس حاجبك سهم ........شق صدري وكيله هــم
يا شقيقـة بـدر التمام ...... يا أم جبينا كشف الغمام

يا أم صديرا فضح الحمام ...... جرعينا كؤوس الحمام
يا الضمير الرق انحزم ........بى صديرك ماح ما لزم
بى نهيدك حالف جــزم ......... صافى حسنك ما فيه ذم
يا الضمير الرنع انقسام ...... والبريق الفى الابتسام

يا الشليخ اللي روحي سام ..........كف لحظك رمشك حسام
جن ليلى ونومي أتهزم ......... يا شبيهة صــيد الخــزم
ضاوى خدك فاهك أزم ..............من فويطرك برقا رزم

العشوق القبلي أنضرم ............بى هواك ابتلى ما نضم
اما كان ما زولك أضم .............كان رآك وغيب كـــضم
يا جدية وادي البشــام .......... يا الجلاد المرعــاه شام
دام عفافــك والاحتشام ..........يكفى بنجك دا الليله سام

من عيوني البيك هلوسن ..........وين عيوني تلاقى الوسن
فيك ثلاثة وعزن قــسن ........... ماء وخضرة ووجها حسن

محمد عباس عمر
11-06-2012, 12:22 AM
الفنان/ بشير الرباطابى و شوارد التأريخ النافـــرة

(1)
ابو القاسم هاشم عبدالله

من هو بشير الرباطابى ؟
يمثل بشير الرباطابى صفحة منزوعة من كتاب اخبارالطرب السودانى وعند البحث فى لملمة اسطر تلك الصفحة وترتيبها يرد ذكر بشير الرباطابى كأول من قام بتسجيل اغنية فى اسطوانات فى العام 1928 ومن الغريب ان يذكر عرضاً اسم هذا الفنان رائد التوثيق للغناء السودانى وبالكاد يُعَرف بانه اول من وثق لانتاجه الغنائى فى ذلك العام ..

وعندما تسأل من هو بشير الرباطابى .. ما اسمه .. ما اسم والده ؟ جده ؟ اين ولد ؟ واين نشأ .. ومتى توفى ؟ وما هو انتاجه الذى قام بتوثيقه ؟ كل هذه الاسئله الإجابة عليها شحيحة جداً إن لم تكن معدومة تماماً .. بل يكاد أن يكون البحث فيها ضرباً من العبث بالمستحيل ...والغوص فى نبش تأريخ ما اهمله التأريخ أمر فى غاية الصعوبة و التعقيد .. و لنحاول .. ولنا أجر المحاولة إن شاء الله ...

فى البدء يجب الاشارة إلى أن التوثيق لـتأريخ الغناء السودانى لفترة ما قبل الحقيبة يكتنفه كثير التشويش والتتداخل وضبابية التوثيق وذلك لقلة المعلومات وندرتها عن رواد المطربين وعن انتاجهم .. واتكأ التوثيق لتلك الفترة على روايات المعاصرين والمخضرمين الشفاهية من الذين عايشوا ذلك النفر من المبدعين ويشار لتلك الفترة بمرحلة الانتقال من تراثيات المناحات للابطال واشعار الدوبيت واغانى السيرة ثم مرحلة الطمبارة وما بعدها لمرحلة ما يمكن تسميتة بالإنتقال النوعى لاغنيات الحقيبة .. وامتدت هذه الفترة من نهايات القرن التاسع عشر حتى مطلع القرن العشرين لعقدين او ثلاثة حتى تم التوثيق ورصد أول ثنائي غنائى ووهما الشاعر ابراهيم العبادي والفنان الحاج محمد احمد سرور وكان ذلك عام 1919 وبظهورهما انتقلت الاغنية السودانية من أغنية (طنباره) الى أغنية حديثة لاول مرة واتى فى مرحلة لاحقة التوثيق شبه المتخصص (على قلته ) الملتزم بمنهجية البحث العلمى فى التأريخ لفن الغناء .. وكان صاحب اول مبادرة والدعوة الى اتحاد يضم الشعراء و كل المطربين والمهتمين بتطوير الفن الغنائى هو ابراهيم العبادى فى العام 1923ومن الذين وثقوا لهذا الضرب من الابداع فى الفن الاستاذ الشاعر مبارك المغربى رحمه الله فى كتابه ( رواد الاغنية السودانية ) والاستاذ / معاوية يس فى كتابه ( تاريخ الغـناء في السودان ) وهناك كتابات المؤرخ الاستاذ / حسن نجيلة وايضاً ما جاء في كتاب الاستاذ / عبدالهادي الصديق ( نقـوش على قبـر الخلــيل ) رحمهما الله ... وغيرهم من الباحثين كثير خاصة كتابات الاستاذ الدكتور / على المك والدكتور احمد القرشى المتخصص فى تراث الحقيبة ..

إتفق الموثقون لفن الغناء أن بشير الرباطابى هو اول من سجل اغنية على اسطوانة بمصاحبة الطمبور اصبحت هذه معلومة ثابتة تجدها متى ما ذكر تأريخ تسجيل الغناء السودانى على الاسطوانات وكان ذلك بمصر لدى شركة بيضافون ومن انتاج ديمترى البازار كما ذكرنا آنفاً .. والطمبور وكما هو معلوم آلة موسيقية بدائية شعبية لها اسماء مختلفة فى الاقاليم التى تستخدمها فى المنطقة العربية وتكتب طمبور ولكنها فى كثير من الاحيان تكتب بالنون ( طنبور ) و تسمى الربابة فى الغالب وتسمى ايضاً بالسمسمية والطمبورة ... الخ ... و على كل ، فقد ارتبطت آلة الطمبور بالتراث الشعبى السودانى خاصة فى شماله وشرقه وغربه واواسطه ويسجل المتخصصون فى الغناء أن انتشار آلة الطمبور دخلت العاصمة فى العام 1900 م لتصاحب المغنيين عندما أتى شاب يافع إلى العاصمة قادماً من منطقة كبوشيه اسمه ( محمد ود الفكى ) فأخذ يلهب مسامع اهل العاصمة يطربهم ويشجيهم بموسيقى الطمبور وبغنائه الممتع وصوته الجميل فى وقت كانت العاصمة لا تعرف غير فن الدوبيت والبنينة واغانى السيرة والجرتق والمناحات .. فكان محمود ود الفكى رائد فتح جديد فى مجال الطرب والغناء .. ولكن الشاب لم يصمد كثيراً وكان والده شيخا على رأس بيت دينى متصوف فارسل فى اعقابه واعيد إلى قريته .. لكن فنه بقى بالعاصمه واحترفه كثير من المطربين وكان اشهرهم عبدالغفار الماحي وبشير الرباطابى وعبدالغفار الماحى نفسه لم يستمر كثيراً بالعاصمة بعد اضراب الطنابرة الشهير ( سنأتى عليه لاحقاً ) فقد هاجر الى مدنى بسبب خلافه مع محمد احمد سرور الذى لم يترك له الساحة حتى فى مدنى بل تعقبه اصحابه بمدنى يقودهم الشاعر محمد على الامى لدرجة ان منعوه من الغناء فى مدنى وبذا خلا جـو العاصمة لبشير الرباطابى فكان الطمبار الاول فى تلك الفترة التى لم تزد على عقدين من الزمان من بداية عهد محمد ود الفكى فى عام 1910م إلى مطلع الثلاثينات ..
يتبع ...

محمد عباس عمر
11-06-2012, 12:39 AM
(2)

برع بشير الرباطابى فى العزف على الطمبور واجاده وذاع صيته واصبح يتغنى بمصاحبة انغام الطمبور فى حفلات الافراح وسجل فيما بعد اسطواناته لتبث فى مقاهى العاصمة باجهزة الفنوغراف وكان قد لفت انتباه الشاعر ابوصلاح حيث اعطاه عدة اغنيات من اشعاره .. وبلغت شهرته انحاء العاصمة حتى صار من رواد المغنيين بمصاحبة الطمبور .. وكان غناؤهم مع الكورس اصدار الصوت بالكرير من الحنجرة ووضع اليد على الفم مع الصفقة بالايدى حتى اطلق هذا الفعل بالطنبور والطنبرة وعلى المؤدين بالطنابرة .. .ومن الذين ابدعوا فى هذا الضرب من التطريب من مشاهير الطنابرة وسموهم اصحاب (الحناجر الفولاذية ) شيخ الطنابرة الفنان عبد الغفار الماحى وبشير الرباطابى والطيب الانجليزى ، الجوخ حسب الله ، الجقير ، محمد رأس البيت ، الصديق ود الرميلة ، نعيم ومحمد ود سعيد الحوري ، عباس هواري ، محمود ود أبو لونجة ، محمد الماحي ويس اليمني و غيرهم ...

كانت مرحلة الطمبرة هذه مقدمة لمرحلة الطرب الحديث ولكنها لم تستمر طويلاً حتى واقعة اضراب الطنابرة حيث اعتبره المؤرخون نقطة التحول من الطمبرة إلى اغنية الحقيبة بشكلها الحديث وبعدها افل نجم اهل الدوبيت والطنبرة .. وباختصار ان واقعة اضراب الطنابرة كانت فى العام 1920 م تناولها كثير من الباحثين وألمؤرخين منهم الاستاذ / حسن نجيلة حيث قال ( أنطلقت شرارة الفن الحديث في حفل زواج بشيرالشيخ بأمدرمان حينما أعلن الطمبارة الأضراب وامتنعوا عن الغناء خلف محمد أحمد سرور، فما كان من سرور إلا أن تقدم وطلب من صديقة الأمين برهان أن يقف خلفه ويسانده فذكر الأخير بأنه لا يجيد "الكرير" الذي يؤديه الطمبارة فقال له سرور الذى اشتهر بعناده .. لا يهم .. فقط ردد خلفي آخر شطر في الدوبيت حتى أسترد أنفاسي وأقول بيتاً آخر فتردد لي آخره ... و ادخل سرور هذا النمط منذ تلك الليلة ووجد قبولا كبيرا من الجمهور ونظم العبادى وود الرضى اغنيات لسرور وشاع هذا النمط بين بقية المطربين وتحول كثير من الشعراء لكتابة الشعر الذى يتناسب مع الموسيقى الجديدة بالرق والمثلث والصفارة والادوات الاخرى المصاحبة حتى دخول الكمان واالاكورديون فى مراحل لاحقة ...
ما يهمنا فى هذا المقام ونحن بمعية مطربنا بشير الرباطابى رائد التسجيل على الاسطوانات وقد تحول هو الاخر إلى الغناء الحديث من اشعار صالح عبدالسيد ابوصلاح لكنه لم يتخل عن الطمبور فى اغلب اغانيه ...

فى روايات متواترة أن بشير الرباطابى سكن لدى اقاربه بحى الرباطاب المتاخم لحى البوسطة حيث كان يسكن ابوصلاح بعد انتقاله من الخرطوم بحرى .. مجاوراً لكثير من اهل الفن والطرب بحى العرب والمسالمة وحى البوسطة مولد الاذاعة السودانية فيما بعد ... وهذا المثلث الذى ضم حى المسالمه وحى العرب وحى البوسطة كان مقعل قبيلة الابداع فى السودان ومنها تخرج العباقرة التجانى يوسف بشير ، ابوصلاح ، عبدالرحمن الريح سيد عبدالعزيز ابراهيم عوض ، الطاهر ابراهيم ، سيف الدسوقى ، الهادى العمرابى .. صاحب اغنية مــى التى شدا بها صلاح ابن البادية ( كن كن كيف شاء لك الدلال فإننى بك معجب* اكثرت فى هجرى وكان الظن ان تترفقا * فوعدتنى بالعطف لكن قد نسيت الموثقا * قيدت فكرى بالبعاد وكان قربك مطلقا * وزمرة المبدعين فى هذه البقعة الخصبة الولادة كثيرة و فيها كان بشير الرباطابى .. ولم يكن عبثاً ان اطلق عليه الطيب محمد الطيب صيدح السودان وهو يشعربالفخر .. كما قال ..

تقول شوارد التاريخ من هناك وهناك أن الفنان بشير الرباطابى .. موضوع حديثنا هو ( اول مطرب سودانى قام بتوثيق انتاجه الغنائى فى اسطوانات فى العام 1928 بالقاهرة وانتج الاستاذ ديمترى البازار بعض اغنياته منها اغنية لو تجازى لو تسمحى و (ملحمة ) حليل موسى ... ..وأغنية يالقمرى المظلل بى ورق الاراك .. و ثلاث اغنيات اخرى .. ) هكذا تشير تلك الشوارد . وسنأتى على ذكر ذلك مفصلاً ..

- وإذا كان بشير الرباطابى هو اول من وثق لإنتاجه الغنائى .. فلنتصور أن رجلاً يسافر إلى مصر برفقة المنتج الاغريقى ديميترى البازار ويسجل له اغنياته ويأتى بعـده مطربين وشعراء عمالقة كمحمد احمد سرور كروان السودان ، كرومة واسمه (عبد الكريم على موسى) وسيد عبدالعزيز ومصطفى بطران وابراهيم العبادى وابراهيم عبد الجليل بلبل السودان والفنان فضل المولى زنقار ومحمد بشير عتيق ، محمدعلى عبدالله الامى والشاعر المغنى عمرالبنا ، خليل فرح ، الامين برهان والمغنى على الشايقى والامين بادى وغيرهم من اساطين الشعر و الغناء ..
.. فماذا يعنى ذلك ؟ هذا يؤكد أن بشير الرباطابى كان رائداُ ومطرباً متميزاً علما فـذاً صنواً لرفاقه انذاك له قصب السبق فى الوعى باهمية تسجيل الفن وانه محترف ذو مكانة بين اترابه انذاك .... الحقيقة الأهم أن بشير الرباطابى غنى اجمل الشعر آنذاك من كلمات الشاعر الفطحل عميد شعراء الحقيبة واميرهم ابوصلاح (صالح عبدالسيد .... )

وكما ذكرنا آنفاً أن شوارد التاريخ فى تلك الفترة تشير إلى أن اول أغنية سجلت على اسطوانة بمصر كانت لبشير الرباطابى وكذلك ا ن أول اغنية حقيبة بمصاحبة الطمبور سُجلت بالإذاعة فى امدرمان كانت لبشير الرباطابى ايضاً وهى من كلمات ابوصلاح .... يسمونها احيناً نور الاسلام يقول مطلعها :
حاشية (1)
لــوتجــازي لــوتسمحي * مني ريـدك ما بتمـحي
بي خيول الشوق أرحمي * واروي دمعي البطمحي

ففى وقفة مع الشاعر ابوصلاح وهو بتلك القامة كأحد اعمدة شعراء الحقيبة والطرب السودانى حتى زماننا هذا .... فإنى لا اتصور أن العميد ابوصلاح يسمح بأن يغنى مطرب مغمور او مطرب يقل تميزاً من مغنيى ابوصلاح يسمح له بأن يتغنى باشعاره فى ذلك الزمان الذى احتدم فيه التنافس بين العمالقة امثال كرومه وسرور وزنقار .. فذلك أمـر غير يسير ... ولأن يتغنى بشير الرباطابى بكلمات العميد ابوصلاح يثبت أن لبشير مكانة راسخة وباع ثابت فى الابداع والطرب الامدرمانى رغم شح التوثق للتعاون بين ابو صلاح وبشير ....

















(3 )

تقول شوارد التأريخ ان اول نص غنائى في السودان كان أغنية واسميها الملحمة حليل موسى .. يا حليل موسى ووقفة متمهلة مع مرثية حليل موسى نقول أن موسى هذا .. هو موسى ابحجل الذى قاد جيش الرباطاب والمناصير ليستشهد فى وادى الكربان عند الجبل الذى سمى باسمه لاحقاً .. جبل موسى .. وقفل حصانه محزوناً إلى دياره بوسط الرباطاب.. حيث بكته اخته كما بكت الخنساء اخاها صخراً معددةً مناقبه وصفاته فى مناحة عمت ارجاء السودان وبقيت مناحة (ملحمة ) حليل موسى مصدر إلهام ووحى للبطولات يتغنى بها المطربون على مراحل الأزمان ولعل الفنان المثقف باحث التراث الاستاذ/ عبدالكريم الكابلى كان له شرف التغنى بها .. وبعضا ً من أبيات من الاغنية تقول : ..
حليل موسي يا حليل موسي
حليل موسي الفي الرجال خوسا
حليل موسى ياحليل موسى
حليل موسى السيفو لاحوسه
يوم جانا الحصان مجلوب
فوق ضهرو السرج مقلوب
ابكنو يا بنات حي ووب ... الخ

ولما لأسرة الحجولة المالكة من شهرة فى المنطقة وتاريخ عريق فى الكرم والشجاعة ورفعة الشأن فقد شاعت القصيدة بين الناس مثلاً للبطولة حتى أن البعض نسبها لموسى ود جلى ..

كان اولى الناس ان يتلقف المناحة ويخلدها بشير الرباطابى ابن المنطقة ومن ابناء عمومة الملك موسى ود ابحجل .. وقد لحنها وغناها بالطنبور وسجلها للإذاعة بصوته .. و فى مرحلة لاحقة اتخذت شعاراً لبرنامج الحقيبة وأُدخل على لحنها آلــة الصفارة وكان برناج الحقيبة يسمى " من اغنياتنا القديمة " و صارت شعاراً له بلحن "حليل موسى يا حليل موسى" على نفس اللحن الذى وضعه بشير الرباطابى بالطمبور وكان يقوم بتقديم البرنامج آنذاك بالتناوب الاستاذان متولى عيد مدير الاذاعة والمبارك ابراهيم .. واستمر شعار البرنامج على لحن بشير الرباطابى إلى ان عاد الاستاذ/ صلاح احمد محمد صالح من لندن ولاحظ ان الاسطوانات اصبحت قديمة ومستهلكة ومشوشة فاقترح اعادة التسجيل بشعار جديد لحقيبة الفن وكانت ابيات من نظم الشاعر حدباى ..
الليلة كيف امسيتوا يا ملوك ام در
يبقى لينا نسيتو .. المنام ابى لى

ثم اتى الاستاذ على شمو و بدل الشعار الى الابيات المشهورة التى كتبها الشاعر / محمد ود الرضى وغناء أولاد شمبات :

جلسن شوف يا حلاتـــــن
فرز فــــى ناصلاتـــــــن
قالوا لى جن هوى حبابن
يا الله الحبايب حبابــــن

- مرة اخرى رجل مبدع ملحن موهوب ومغنى مطرب يضع لحناً يتغنى به القاصى والدانى فى ارجاء الوطن وفى زمن كان التواصل فيه من المشقة الكثير فيتم إختيار اللحن كشعار لاشهر برنامج فى تاريخ الاذاعة السودانية حيث يعد البرنامج احد أهم برامج ذاكرة الامة فى تشكيل الوجدان الثقافى لتلك الحقبة .. فهذا عمل يستحق التجلة والاحترام والتقدير والاشادة لفن بشير الرباطابى ..

الوقفة التالية لشوارد التاريخ تسجل أن الاستاذ / الطيب محمد الطيب يقول ( واني لاذكر بالفخر كله ان اول اسطوانة سجلت عام 1928 بصوت الفنان بشير الرباطابي كانت عن السكة حديد وقطارها ووابورها ومحطتها من بورتسودان الى كبوشية الفها الشاعر سعد بانقا من ابناء كلي وغناها صيدح ذلك الزمان بشير الرباطابي ..... عندما يقول الطيب محمد الطيب فذلك يعنى ان هناك معلومة موثقة مصدقة .. و الطيب هو العالم العصامى المحقق الموثق المدقق .. يقول الطيب محمد الطيب ( غناها صيدح ذلك الزمان بشير الرباطابى ) والشاهد هنا ان الاستاذ الطيب يشهد لبشير الرباطابى انه صيدح ذلك الزمان .... وهو نفس الزمان الذى وسع كوكبة الابداع التى اشرنا اليها والاغنية من اوائل الاسطوانات التى سجلها بشير فى مصر لدى شركة بيضافون لسعد بانقا وعنوانها عشق جنابن ... تقول :
ومن كبوشية لي غربنا مزملين للعفش كربنا
مشو يمين للبلد قِربنا نقابل الـ حبّهِن حرقنا

وتشير شوارد التاريخ أن البروفيسر عبد الله الطيب تطرق لهذا القصيدة في الجزء الأول من كتابه (المرشد إلى فهم أشعار العرب وصناعتها ) وهذا العالم العلامة البروفسير عبدالله الطيب وما ادراك ما عبدالله الطيب وها هو يذكر قصيدة الشاعر سعد بانقا التى غناتها صيدح السودان بشير الرباطابى وهذه شهادة البروفسير عبدالله الطيب وكفى .....

- وها هو العميد / ابوصلاح ، صالح عبدالسيد يرفد صيدح السودان بشير الرباطابى بأغنية اخرى مطلعها .. اشتياقي وهجرك حرام .. و يقوم بشير الرباطابى بتسجيلها ايضا على اسطوانات لتبث فى مقاهى العاصمة عبر احهزة الفونوقراف ويتغنى بها بشير فى حفلات الافراح .. ثم تجى مرحلة هلامية انفرط فيها عقد التوثيق واختلط الحابل بالنابل .. وتؤؤل الاغنية لأولاد الموردة (عطا كوكو ومحمود عبدالكريم ..) و يسجلانها للأذاعة بصوتهما وبنفس اللحن الذى وضعه بشير الرباطابى ... وصدر الأغنية يقول :
حرام اشتياقي وهجرك حرام ……. طش قلبي وسكن الغرام
يا فؤادي الزاد انضرام …… . من بعـــادك والانصرام
لي خلافك مافى احترام …….. انت قصدي وغاية المرام

- يبدو أن التعاون بين بشير الرباطابى وبين الشاعر ابوصلاح كان واسع المجال فالاغنية الشهيرة ( الكواكب احتفلوا بالقمر ) إحدى روائع الشاعر العميد ابو صلاح والتى يغنيها المرحوم / بادي محمد الطيب .. فهى اصلاً من الحان الفنان كرومة لكن الذى سجلها على الاسطوانات هو بشير الرباطابى ويقول احد الرواة أن الاسطوانة فقدت ... شأنها شأن كثير من الاسطوانات التى ضاعت لاسباب كثيرة إلى أن وجد أحد المهتمين باغانى الحقيبة وجد الاسطوانة واحضرها للأستاذ عوض بابكر ولكنها لم تكن صالحه للبث ... وكان الأستاذ بادي محمد الطيب قد تصرف باللحن ووضع لها لحنا رائعا وسجلها للإذاعة بذلك اللحن ولكنه وجد الرواية للحن الاصلى فسجلها بذلك اللحن أيضا ولقد قال الفنان الفرجونى أن لحن بادي كان أجمل من اللحن الاصلى وهو لا يختلف عنه كثيرا إلا أن بادي أعطاه الكثير من التطريب... وفى تواضع قال .. بادي محمد الطيب قال إن لحن كرومه أجمل من لحنه ( برنامج حقيبة الفن ) واستمر في غناء الأغنية بلحنها الاصلى تقديراً واحتراما لذلك العملاق كرومه وتقول الرواية بشأن هذه الأغنية أن الأستاذ عبدالماجد أبو حسبو وزير الاعلام وأثناء زيارة أم كلثوم للسودان عام 1968 طلب من بادي غناء هذه الأغنية أمام سيدة الغناء العربي وكان بادي طريح مستشفى الخرطوم فخرج من المستشفى وغنى هذه الأغنية أمام أم كلثوم فطربت كثيرا وصعدت إلى المسرح ورددت معه ( الضمير تعب حالته في خطر ) . وما بين كرومة وبادى وام كلثوم والضمير الذى تعب يبدو أن التأريخ لم يتعب من إغفال تثبيت عبقرية الفنان بشير الرباطابى .. وصدر الاغنية كما هو معروف يقول :

الكواكب احتفلوا بالقمر ........أم دى روضة درية الثمر
أم دى بهجة الأهيف الضمر ......ديسه للدرع وزع الخمر
الطريف شبك رشرشه العمر.... .للعيون سيوف تقضى ما أمر

وما زلنا فى حضرة عــبق توأمة الكلمة واللحن بين ابوصلاح وبشير الرباطابى وها هى أغنية القمري المظلل بى ورق الأراك الشهيرة وهى من أجمل كلمات ابوصلاح ولقد سجلها في الاسطوانات الفنان التوم عبدالجليل وهى من الحان الفنان بشير الرباطابى وغناها المطرب سرور ولقد سجلها للإذاعة لاحقاً الفنان نورالدائم محمد وكذلك الفنان خضر بشير وقد غناها بطريقته الخاصة المعهودة .. وصدر الاغنية يقول : ..

القمري المظــلل بــى ورق الأراك ...
روح لي حبيبي وقولو متين أراك
يا الفى قوس حواجبك ناصب لي شراك..
بيعك في المحاسن والأرواح شراك
يا الفارم فؤادي يا الضارب ضراك..
شيل النوم ورجع قلبي الطاش وراك

للأسف الشديد لم يكن ممكنا التحقق من كل الاغانى التى كتبها الشاعر ابوصلاح وغناها له صيدح السودان بشير الرباطابى ..

وإذا كان بشير الرباطابى هو رائد التسجيل على الاسطوانات وقد بدأها باغنية لسعد بانقا وبعض القصائد لابوصلاح .. وقام بوضع بعض الالحان لمطربين من تلك الحقبة ، فلماذا لم يصلنا جميع ما غناه او لحنه بشير الرباطابى ؟ يصعب الاجتهاد فى الاجابة لعدم معرفة تلك الاسباب.. ولكن يمكن القول أن كثير من انتاج مطربين آخرين ضاع لنفس الاسباب التى نجملها فى ضعف الوعى باهمية التوثيق وحفظ التراث الغنائى فى تلك الحقبة المحددة بالفترة الانتقالية من عهد الطمبرة إلى بدايات ظهور اغنية الحقيبة بشكلها الحديث .. و عدم توفر امكانات التسجيل بالسودان حيث كان التسجيل على الاسطوانات يتطلب السفر إلى القاهرة بما فيه من مشقة وتكلفة مادية لا قبل لاؤلئك المطربين بها واغلبهم من اصحاب الحرف البسيطة .. وكل الجهود التى بذلت كانت من جهد الاستاذ ديمترى البازار الخالص ..وقد تعرضت الاسطوانات المسجلة للتلف أوالضياع قبل ظهور الاذاعة فى العام 1940م وبعد أن بدأ التسجيل بالاذاعة كان كثير من الاسطوانات مستهلكة وغير قابلة للبث .. ثم اتت مرحلة التسجيل على الاشرطة الممغنطة (ويسمونها اشرطة الريل ) وايضاً لم يكن ممكناً جمع كل الاسطوانات للمطربين الموجودين انذاك .. ومؤسف جداً انه فى فترات لاحقة ولقصور ميزانية الاذاعة وتحديداً فى عهد حكومة جعفر نميرى اضطر المسؤولون لمسح كثير من المواد المسجلة وتسجيل المواد الجديدة عليها حيث كانت الميزانية المخصصة للإذاعة قليلة جداً ومسحت كثير من التسجيلات الغنائية .. وفى هذا اذكر مثلاً ان للفنان عمر احمد عدة اغنيات والموجود منها اغنية واحدة فقط هى اغنية ( كان بدرى عليك .. تودعنى وانا مشتاق ليك )
يتبع













التوقيع - ابراهيم محمد بكري








(4)

على أى حال فإن علم التوثيق لفن الغناء فى السودان يعتريه قصور كبير شأنه فى ذلك شأن الارث الثقافى والسياسى والاجتماعى والانثربولوجى وذلك لقلة المصادر وشحها والتاريخ الذى وصلنا إما أن لعب فيه المستشرقون وكتبوه على هواهم وجل التأريخ قد كتب عنا أو اسُتكتب لنا ما عدا النذر اليسير... و الله المستعان ..

لوتجازي لوتسمحي * مني ريدك مابتمحي
بي خيول الشوق أرحمي* واروي دمعي البطمحي
بس عشوقك لاتقمحي* بي طريف العين المحي
بريض فاهم سر الوحي* الفي حواجبك بتلوحي
تمسي هجة ونور تصبحي*وفي قلوب الناس تربحي
ياالحمامة البتصبحي * بي فريعك بتميحي
كيف عزولك لاتروحي * وانت جنة ونار تقدحي
يازهير الروض فتحي * والنسيم بالطيب كتحي
من غصونك ماتبرحي * يوم تبكي ويوم تفرحي
المبكم بتنصحي * وبي نغيمك بتفصحي
هاك عقلي الطاش انصحي* وكان مغيب والان صحي

مرثية حليل موسى
حليل موسي يا حليل موسي
حليل موسي الفي الرجال خوسا
حليل موسى ياحليل موسى
حليل موسى السيفو لاحوسه
يوم جانا الحصان مجلوب
فوق ضهرو السرج مقلوب
ابكنو يا بنات حي ووب
حليل موسي الوسدوهو الطوب
ابكنو يابنات بربر المابيشرب الخمر يسكر
عزايتو مابتنوم الليل
خربانة الدنيا دار الميل
عجب عينى يوم ركب دفر
طلع صيتو شال بنات بربر
ود أمى ياسرير يابرير
ود أمى يا صباح الخير
حليل موسى اليوم حوشو القرقرو البعشوم
أبكنو يابنات حى ووب
حليل موسى وسدوه الطوب

وكثيراً ما يرد الخلط لدى الكثيرين حيث يعتقدون ان المناحة مقصود بها الفارس موسى ودجلى فارس بني جرار من كردفان وهى قصة مختلفة قيلت فى خلاف موسى ودجلى ونزاعه مع فارس الشكرية يوسف سنينات ونسبت المناحة لموسى ود جلى وقد صحح المعلومة بقوة والدى هاشم عبدالله رحمه الله ونشر مناحة موسى ابحجل مع القصة كاملة فى مجلة الاذاعة و كانت (هنا امدرمان ) فى اواسط الستينات ....

حرام اشتياقي وهجرك حرام …….طش قلبي وسكن الغرام
يا فؤادي الزاد انضرام …….من بعـــادك والانصرام
لي خلافك مافى احترام ……..انت قصدي وغاية المرام
الطبيب الكشف الألم ……..قالي مرضك عندي أتعلم
أما عمرك ضاع يا سلام …… انت عاشق ما فيش كلام
صار علاجك بين استلام …….الفويطر الكشف الظلام
يا طبيبي علاجي انعدم ………جد وجدي وصبري انهدم
الى آخـــر القصيدة .....

الــكـواكب احــتفلو بالقـمر ام دي روضـة دُرّيـة الثَـمر

ام دي بهـجة الاهـيف الضـمر ديـسا للــدرع وزّع الخُـمر
والطريف شبك رُشرُشـو العَـمر للعيون سيوف تقـضي ماأمر
ديـسا للقـدم وصّـل الخــبـر والصـدير بـرز قلّـع انتـبر
الشـعـر نـزل للـدرع سـتـر زاحـم القـدم فيـها كم عـتّر
صبـري قـلّ سال دمعي مانزجر طرفـي لي لـذيذ المنام هَجر
يالمــزانة ياربــرب الحُـجـر يالمـحجّب الضـارب الكُـجر
الى آخـــر القصيدة .....


القمري المظلل بى ورق الأراك ...روح لي حبيبي وقولو متين أراك
يا الفى قوس حواجبك ناصب لي شراك ...بيعك في المحاسن والأرواح شراك
يا الفارم فؤادي يا الضارب ضراك...شيل النوم ورجع قلبي الطاش وراك
الــدر المنظم عقــدك ولا فـــاك ...والعناب مكنتل أم خضرة شفاك
عيد النظره داوى الجرح الما خفاك ...الصد والتدلل والهجران كفاك
الظبي المروقل جـــافــل بى وداك ...يسكر سمعي صوتك من راحة نداك
يا الكاتل عشوقك بهدل بى عداك ...عندك جوز قنابل في صديرك هداك
الى آخـــر القصيدة .....

وختاماً هذه إضاءة متواضعة حول ما نشر عن فترة بشير الرباطابى و روايات سماعية متواترة أرجو أن تؤكد مصادرها فى يوم من الايام وارجو ممن لديهم مزيد من الاضاءآت والمعلومات حول الاسئلة التى اوردتها فى بداية المقال ان يزودنا بها وآمل تصحيح ما ليس بصحيح ...

محمد عباس عمر
11-07-2012, 09:30 AM
شعراء منسيون وأغاني خالده ... الشاعر حميده ابو عشر.. وداعاً روضتي الغنّاء .. وداعاّ معبدي القدسي

طويت الماضي في قلبي .. وعشت على صدى الزكرى

وهذا الدمع قد ينبي .. بظلم المهجة الحيرى

لماذا الهجر يا حبي .. لماذا الهجر يا حبي ؟

لماذا دهرنا ضنّى .. وشبع روحي باليأس ؟

وداعاً روضتي الغنّاء .. وداعاّ معبدي القدسي


نسيتي الماضي ياليلى .. وماضي الحب والطهر

ليالي نقطع الليل .. بحلو النجوى والشعر

نسيتي ليلى إذ كنا .. نفدي النفس بالنفس

وداعاً روضتي الغنّاء .. وداعاّ معبدي القدسي


أظل أردد الشكوى .. على ما نلت من وجد

حبيب الروح لا أقوى .. على حمل الهوى وحدي

ولما لم أجد سلوى .. ولما لم أجد سلوى

كسرت ابريقي والدنا .. وسكبت على الثرى كأسي

وداعاً جنتي الغنّاء .. وداعاّ معبدي القدسي

الشاعر حميده إبو عشر ....ولد الشاعر حميدة احمد عثمان الشهير ( بحميدة ابو عشر ) فى عام 1931م بمدينة ابو عشر وترعرع هناك وقضى فترة دراسته الاولية بها ثم أنتقل الي مدينة ود مدني ليعمل بها نجاراً حرفياً في مدرسة حنتوب الثانوية في عام 1943 م واستمر بالعمل بها حتى 1947 م الذى تم في اواخره افتتاح مدرسة ثانوية جديدة فى مدينة الحصاحيصا وكانت هناك حاجة ماسة الى حرفيين لتجهيز الكراسى والادراج للتلاميذ الجدد فنقل حميدة من حنتوب الى مدرسة الحصاحيصا الثانوية وذهب وهو طاوى الماضى الجميل فى حنتوب فى صدره وعائشا على صدى الذكرى متحسرا على ايامه الزاهيات وذكرياته العطرات فتدفق شعرا مودعا حبيبته حنتوب بقصيدته الخالدة ( وداعاً روضتي الغنا )

محمد عباس عمر
11-07-2012, 11:03 AM
من روائع حقيبة الفن (أنا شاعر فؤادك في الحب إمتنحني).....

مرضان باكي فاقد......فيكى علاج طبيبي
قالوا ترك سكونك .....يادار وين حبيبك
******
يادار من بقاياك...فوحي وجيبي طيبي
أو عاتق شميم ......النرجس من رطيبي
ماردت سؤالي.......وأجابت دار حبيبي
سدت حلقي عبره.....نفسي متين تطيبي
******
أنا لي مدة طالت .......ما شاهدت قمري
ما شاهدت غصن .....اليانع فيه ثمري
أنا ماشفت محبوبى.......البفيداه عمري
اسكر من عيونه ....هي كأسات فيها خمري
******

حبي الغير خافي.....ياالانت بتخبرى
اسألي منه قلبك......ومن نيراني تبرى
مروا على ناسك....وليك شالوه خبري
هل عرفوني حائر.....وهل ادوك خبرى
******
كيف طغى لي حبك....دائي متين تزولي
لولاك ما نزلت .....عن مقدار نزولي
ليك بنثر جواهري...... وبلغيها زولي
قالت كترت عليه......صديقي الما عزولى
******
فاكهه جميلة يانعه.....شتاها طاف بدري
دره يتيمة انسه.....ظبيه حواها خدري
حوره فى نعيمه......طواها جبينها بدرى
انا فى ناره ساهر....باكى أريتها تدرى
******
لو كلمتي طيفك .......قلت يزور ضريحي
أو قلتيلو داوى.......علل عاشقي وجريحي
لا باس من عذابي.....وبكاء جفني القريحى
ما دام انت نائمه....... وهادئه وتستريحي
******
أنا غافل غرامك.......دون اعلم شحني
دمعي إذا طريتك....بين الناس فضحنى
أنا شاعر فؤادك....في الحب امتحنى
برضك جافيه نافره ....لي متين تحنى

الشاعر محمد على عثمان بدري من الرعيل الأول لشعراء الحقيبة ولمحمد على عثمان بدري أغنية مشهورة سكب فيها عصارة إبداعه ولو لم يقل غيرها لوضعته في مصاف كبار الشعراء وهو كذلك....وأغنية مرضان باكي فاقد تأثر فيها الشاعر بالشعر العربي القديم واستهلها بالوقوف و البكاء على الأطلال ..وللأغنية رواية لم اتاكد من صحتها وتقول إن الشاعر كان يزور أسرة لها حسناء فاتنة الجمال ..فحضر يوما ووجد الأسرة قد تركت المنزل..ولم يعرف لهم مكان فوقف على اطلال هذا المنزل باكيا شاكيا والدموع تنهمر من عيونه ليسكب مشاعره وأحاسيسه في هذه الأبيات الصادقة ويدور حوار بينه والدار التي استنطقها متسائلا عن صحة هجرهم للدار ويطلب منها أن تفوح من بقايا الطيب الذي خلفته الفاتنة ....لكن الدار آثرت الصمت ولم ترد عليه فسدت حلقه عبره ...ويدعو الشاعر طيف المحبوبة إن يزور ضريحه بعد وفاته أو يعاوده ليداؤى أمراضه وجروحه ...ويظهر نبل الشاعر عندما يقول لا باس من العذاب وبكاء الجفن مادام الحبيبة هادئة ونائمة ومرتاحة
·

محمد عباس عمر
11-08-2012, 08:42 AM
من روائع حقيبة الفن ...أعطف علي ياريم ... الشاعر أبو صلاح وكرومه....اعطف على ياريم
كلمات ابــو صلاح
الحان وغناء كرومة

اعطف على ياريم يا نافر الغزلان
خصرك رقيق وعلى قلبك حجر ما لان

***********

احسب دقائق الليل انا والنجم زملان
تابع هواك ومجافى الاهل و الخلان
ياالعالى صدرك ومالبو ضميرك الهزلان
لو عينى تنظر خدك ومت ما زعلان

***********

انا ياجميل اهواك فعلا وقول لسان
بالنغمة تسكرنى بالنظرة والميسان
فادع رجح خصرك ولسيف لحاظك سان
انا يا مدلل قصدى من الحسن احسان

*************

يا اكحل العينين يا ناير الاوجان
لحظك يشيل ويريع قلب الانس والجان
شفنا البدور تسرج من بسمتك سرجان
ما بين بياض الدر وخضرة المرجان

***********
يا اية الحسن وريحانة السودان
غاية محاسن الجيل فى كافة البلدان
ساكن بشاطى النيل وبداخل الابدان

محمد عباس عمر
11-08-2012, 08:53 PM
من روائع حقيبة الفن ...جميل حقيبه الفن (الكواكب إحتفلوا بالقمر)
من أجمل أغاني حقيبه
الفن كتبها الشاعر صالح
عبدالسيد ابوصلاح وتقول القصه والعهده على
الراوي ان ابوصلاح ذهب الى بيت مناسبه زفاف فوجد العروس تتوسط صديقاتها هي في
المنتصف وهن يحطن بها وكل واحده تفوق الأخرى جمالا ...
الكواكب احتفلو بالقمر...ام دي روضه دريه الثمر....
ببهجه الأهيف الضمر وديسه للدروع قسم الخمر...
الطريف شبك رشرشو العمر ...العيون سيوف تقضي ماأمر.:
ديسه للقدم وصل الخبر الصدير برز قلع انتبر....
النهيد رخص لسه ماجبرقلبي هج طار عنه ماصبر....
الشعر نزل للدرع ستر زاحم القدم فيه كم عتر الصدر قلع والردف نتر الضمير تعب حالته في خطر...
صبري قل سال دمعي ماانزجر طرفي للذيذ النوم هجر ....
ياالمزانه ياربرب الحجر
ياالمحجب الضارب الكجر
دمعي مالو فاض شابه البحر ماطفى العلي من لهيب وحر....
عقلي ماانفقد قلبي ماانسحر تدري بالعلي نجمه السحر.....
ماالبروق وماالبدر لوسفر ماالغصون وماالأريل النفر كاحله ناعسه للسيف رمش غفر تسلمبو من ضل او كفر....
العشق نصيب والغرام قدر القلوب تطيع امرك الصدر ....نارنا ماانطفت شوقنا مافتر ضعنا والنفس فينا مانتر....

خاتم السعود في النجم ظهر احتفال ختام نور اشتهر..
انتهز فرص يانع الزهر دمت في نعيم مده الدهر

محمد عباس عمر
11-10-2012, 05:51 AM
خال فاطمة :لشاعرة بارا أم كلثوم محمد عبد الرازق
قصيدة خال فاطمة للشاعرة الباراوية أم كلثوم محمد عبد الرازق وقد تغني بها الفنان الشعبي الكبير بابكر عبد الله المشهور بـ(ود نوبه) ببارا منذ عهد بعيد وذلك قبل أن تصدح بها الفنانة مهلة العبادية ومن ثم الفنان الكبير الشاعر والموسيقار السفير عبد الكريم الكابلي داخل السودان وخارجه.
ويتفق الرواد من المؤرخين الشباب والشيوخ بمنطقة بارا علي أن الشاعرة أم كلثوم التي تنتمي للجوابره أنشدت هذه القصيدة مدحاً للفارس نقد الله ود عمر الركابي الذي أوكلت له مهمة توصيل النساء من أسحف الي مدينة بارا وذلك في أواخر أيام الاستعمار التركي وأثناء تعرض أسحف لهجوم من لصوص أرادوا سلب ونهب المنطقة التي كانت تزخر بالتجار ميسوري الحال وهي غنية بالذهب والسلع. وقد أنجز الفارس نقد الله المهمة بجدارة.
ويقول الاستاذ خالد الشيخ حاج محمود في مقال نشر مؤخراً قال فيه ( قبل معركة شيكان بعامين غارت مجموعة من الأفراد علي أسحف عاصمة الجوابرة آنذاك والتابعة إدارياً الي مدينة بارا كانت بقصد السرقة والنهب وقد قتل أكثر من ثمانين شاباً، ونهبت أسحف فيما عرف في المنطقة باسم كَتْلَة (أسحف) وقد قام الأمير النور عنقره قائد حامية بارا وقتها بصد تلك الهجمة وكان معه في القيادة الفارس محمد ود عوض صاحب السيف المشهور والموجود بطرف أسرته حالياً والمكتوب عليه (من جرب المجرب حاطت به الندامة، قربه هلاك، وبعده سلامة)، كما كان من فرسان الحامية العوني ود عبد الله، ونقد الله ود عمر الركابي، ومعهم في قيادة الحامية من الأتراك السيد الروبي مسرور أفندي نعيم ، ومحمد السنجق يعقوب وابراهيم أغا كاشف).
فاقترح الأمير النور عنقره ضرورة إرسال النساء الي مدينة بارا وذلك لوجود خندق القيقر وهنا أبدى الفارس نقد الله ود عمر الركابي استعداده للقيام بالمهمة. وكانت المسافة تساوي ضحوة كاملة مشياً علي الأرجل وقد تحمل نقد الله المسؤولية وحده وقاد فوجاً من النساء والأطفال من أسحف صوب بارا وكن نساءً مترفات لا يستطعن السير إلا بمشقة فصبر عليهن نقد الله ولم يستعجلهن السير حتي أوصلهن لمدينة بارا فصار مضرب مثل للشجاعة والصمود والثبات فغنت له كلتوم بت جابر محمد عبد الرازق (يسلم لي خال فاطمة ليهن... بلالي البدرج العاطلة).
أما خال فاطمة التي خالها نقد الله هي بنت عمر أحمد وكانت طفلة رضيعة آنذاك، وقد تزوجت ولها ابن واحد ـ هو التاجر علي محمد عثمان الذي يسكن حالياً بمدينة الثورة الحارة السادسة ـ وبنتان..
ومن أحفادها الخبير العسكري الطيب أحمد حسين المقيم بمدينة الخرطوم بحري وأبناء الشيخ أحمد الخليفة مكي العربي الذي يسكن بحي الركابية بأم درمان، وأبناء الشاعر مكي مجمر عيسي، وأبناء بابكر محمد عيسي بأم درمان الثورة الحارة الثامنة..
وكان الشاعر مكي مجمر قد كتب بصحيفة الوفاق السودانية في الثاني من مارس 1999م: ( وأنا في مدينة أبوظبي شاهدت حلقة من البرنامج الرائع (نسائم الليل) وكان موضوع الحلقة أغاني الحماسة حيث ورد ذكر أغنية خال فاطمة وذكر الحضور أن مؤلفة الأغنية مجهولة الاسم، كلا لم تكن مؤلفتها مجهولة فهي إمرأة ذات حسب ونسب وهي الشاعرة أم كلثوم بنت جابر محمد عبد الرازق من قبيلة الجوابرة الذين جاء فرع منهم من شمال السودان وأستقروا في شمال السودان).
وهذا نص القصيدة:

سام الروح سبلا *** وأنا اخوي جبل الضرى


سيد أم رطين ماضل*** فارس الألف نقد الله



يسلم لي خال فاطنة ليهن *** بلالي البدرج العاطلة



اب كريق في اللجج *** سدر حبس الفجج



عاشميق حبل الوجج *** أنا أبوي مقدام الحجج



يسلم لي خال فاطنة ليهن *** بلالي البدرج العاطلة



ياخريف الرتوع *** أب شقه قمر السبوع



فوق بيتو بسند الجوع *** ياقشاش الدموع



يسلم لي خال فاطنة ليهن*** بلالي البدرج العاطله

محمد عباس عمر
11-10-2012, 06:08 AM
على المســـــــــاح


نشأته:

اسمه الحقيقى على احمدانى

ولد على المساح فى حوالى العام 1900 او 1901 او 1904 بحى الاسبتالية بامدرمان م

ن قبيلة الحربيلب و اقام فيها حتى نزح مع والده الى ودمدنى وهو مازال طفلا.
كان والده يعمل بمحلات التاجر المعروف على الحضرى و لم تتح لعلى الفرصة للالتحاق بمدرسة او خلوة
فتعلم الصنعة من والده و عمل ترزيا افرنجيا بسوق مدنى بدكان الترزى الافرنجى محمد على احمد
واستمر كذلك حتى آخر ايامه.
و عندما توفى والده استقر به المقام بمدنى بحى المدنيين هو و والدته و شقيقته و ابنها محمد الحسن.

و سر تسميته "بالمساح"
انه كان من المعروف انه لايطيق البقاء فى مكان العمل حتى انه لم يتعلم الترزية التعلم الكافى.
و كان كثير التجوال صباح مساء بين انحاء المدينة يتتبع الجمال و يصغنى للغناء اينما وجد فلقيه احد اصدقائه
الذى كان يعمل فى بيع و شراء الحاجيات فى الازقة و الحوارى و عندما ابتدره بالتحية رد عليه قائلا:
" ايه الحكاية..يا اخى انت اصلك مساح (اشارة الى عمل المساح)
الذى كثيرا مايرى بين الحوارى و الشوارع يقوم بمهمته.

كان يضع القديم من الثياب و مركوب قديم به الكثير من الثقوب لم يشترى شيئا جديدا فى حياته
كان دائما يشترى القديم من الثياب و الاحذية و كان قليل الكلام و قال شعرا اكثر مما تكلم.

شعره:

. يقول المساح

" تاثرت فى بداية تكوينى الشعرى بالعبادى و ابى صلاح و خليل افندى فرح
و خلافا لشعراء الحقيبة لم انظم الدوبيت بتاتا و باكورة انتاجى نظمتها فى العام 1918
اى عندما كنت فى 14 من عمرى و هى اغنية الشاغلين فؤادى:

الشاغلين فؤادى و تايهين فايقين *** افتى البى ذارف دمع المايقين
تال القبلة شايف لى برقا لمع *** و الصيد فى الخمايل يا ناس اجتمع

و قد تغنى بها اولا مطرب ود مدنى الطيب الانجليزى و اتى بها لاحقا المطرب ابراهيم الكاشف
الى ام درمان و اشار المساح الى ان الكاشف اداها بنفس اللحن الذى ابتكره لها الطيب الانجليزى.
اول من اتصل بعلى المساح ليمده بقصائده الفنان الامين برهان الذى غنى اول صوت له :
غنى صاح القمرى و سجع

كما غنى له الكاشف اجمل و اشهر الاغانى:

انت بدر السما فى صفاك *** قولى من عينى ما خفـــاك
قلبى دون الناس اصطفاك *** روحو تسمو سماك آلفاك
الممات و الحيا بين شفاك *** ليك نفور الظبا من جفاك
انت كعبــــة حب لليطوف *** انت جنة دانيات قطـــــوف

كما تغنى له الفنان عبد الله الماحى و لحنها كرومة و أداها (بين القوسين رواية معاوية):

ظبى الخدر الما شاف قفـــــــــــار (غفار)*** منه العسجـــــــــــــــــــد عار الصفـــــــــــــــــــــار
اين المسار ناقص (ناحل) جسمى و زايد (زادى) الحسار *** جيتك واقع بانكسار بعدك عسرى و قربك يسار

وهى من الاغانى التى انقرضت اسطواناتها بصوت كرومة. التى جاءت مجاراة لاغنية ابو صلاح المشهورة:
ام لونا غامق الخدار *** فايق السندس لمعة و نضار


و قد سبقه ابو صلاح فى التصريح باسم ملهمته (زينب ..زوجته)

و لكن المساح لم يصرح باسمها.
و من المعروف عن المساح انه كتوم لايصرح باسم من يهواه و هو على نقيض ابو صلاح
فكثير من اغنيات ابو صلاح تشيد باللون الاخضر (مثل..خديره اصيلة)
اما المساح فيهوى اللون الاصفر العسجدى.


و تغنى له الفنان عوض الجاك "زمانك و الهوى اعوانك"
وهى اغنية نظمها فى ملهمته و ى فتاة من اصول مصرية تسمى "بهجة" .

فقد سافرت مع اسرتها فى عطلة الى مصر فى عام 1924 و لما عادت سالت صويحباتها
ان كان غيابها قد اوحى للمساح بشئ فانشد المساح صديقتها و تغنى بها فنان ودمدنى محمد سليمان الشبلى
(اوردها كاملة هنا حيث انها ناقصة و محرفة فى كثير من المواقع)

زمانك والهوي أعوانـــــــــك
أحكمي فينا هذا أوانـــــــــــــــــــــــــــــك
بهواك كيف أطــــــيق سلوانـــــــــــــــــك
حمامة الغصون صداحة فوق اغصانـــــــك
ذكرى لى حبيب يا حمامة مولاى صانـــــك
هاجت عبرتى يا دموعى كيف حبسانـــــك
وين تلقى المنام يا عيونى غاب انسانــــك
***
أنا كايس رضاك، ورضاى اظنو محــــالك
بتعكر صفاى و بياضى اصبح حـــــــــالك
و الحال العلى ياريتو لو يوحــــــــــــالك
مدنف وجدى بيك لكن فقدت حنانـــــــــك
روحى واهبها ليك دى هدية طوع بنانــك
الروض سحرو ماخوذ من سحر عيناتنك
ظلموك لو يقولوا الدر شبيه اسنانـــــــك
حسنك مافى لا عُجمان و لا هربانــــــــك
ان هب النسيم هزّاك ميل بانــــــــــــــك
ما ضر لو اكون انا من حبانـــــــــــــــك
يا ذات الجمال فرضا على اجلالـــــــــــك
بى شوفتك مباح دمى العزيز ما غلالـــك
عدتى و عاد هناى يا "البهجةهل هلالك

و لا ادرى من اين اتت "هاروت سحره ماخود من سحر عينانك"
وغيرها (بافتراض ان رواية معاوية يسن صحيحة) التى توجد فى كثير من المواقع.
من المحتمل ان السبب فى ذلك ان معظم اشعار المساح قد ضاعت فهو لم يكتبها
كما ان حفظة النصوص من المطربين و الشعراء بودمدنى غيبهم الموت دون ان يهتم احد بحفظ هذا التراث.

و للمساح اغانى شجية كثيرة منها التى سجلها على الاسطواتات المطرب محمد صالح السيد وكذلك عبد الله الماحى:

قام حاديهن رقص *** بى راما فى واديهن
فاتنى الريم
يا الوصالك عز و قسى *** يا عزة ريدك ما بتنسى

و ايضا "نغيم فاهك"
التى لحنها و أداها فى عام 1928 فنان ود مدنى عبد الرؤوف عطية الذى انتقل لاحقا الى ام درمان و عمل شيالا مع سرور
و هى مسجلة فى الاذاعة بصوت الفنان عبد الرحيم الامين :
نغيم فاهك يا ام زين دواى
شفاى البجبر قـــــــــــواى
يا ام حبا ردف تـــــــــواى
كمل صبرى و زود هواى


و كذلك:
زمنى الخاين ما بدور له شهود....
التى صاغ لحنها الفنان الشبلى و اشتهر بادائها الفنان ابراهيم عبد الجليل
و حين سأل عن مناسبة أدائها قال" شكوى زمان، لا اكثر لا اقل"

كذلك له اغنية ....يا الشاغلين فؤادى تايهين فايقين

و يذكر المساح نفسه فى عدد من الاغانى:
يا فاضح البان زرنى *** لا تمنعى فى الخيال النوم
عقلى طاح ودَع و طاح *** نايم خالى و سار المساح

و فى "نغيم فاهك":
انا كاتم السر ما فشــا
انا حامل البلا ما اشتكى
انا المساح دمـــع البكا

و يذكر اسمه كذلك فى اغنية "الشاغلين فؤادى"
و التى يقول طناشد قول اخوك امساح على حالته صعيبة خلاص يا محمد على، ذكر فيها محمد على الأمى .
و فى الحقيقة بحثت فى الشبكة عن هذه القصيدة لاتاكد من ذلك و خصوصا ان الجقر حين اورد القصيدة كاملة

الحزن فى الحقيبة" و هاهى كاملة:

الشاغلين فؤادي وتايهين فايقيــــن
يفت البى ذارف دمع المايقيـــــــــن

تال القبلة شايف لي برقا لمــــــــع
والصيد في الخمايل ياناس اجتمع
قوموا يا أحبة نسترق السمــــــــع
ما يطيق القعدة والمايق دمـــــــــع

البلابل صاحت في الليل الهجيـــــــع
سهرانات عيوني وجافيت الضجيـــع
من الحاله ديه اولا لي النجيــــــــــع
وا حسرة شبابي الما لقيت لي وجيع

كلف احبابى لي يا مولاي قــــــدروا
انسلبت لحومي واعضائى خــــــدرو
لاموني العوازل بى حالـــــي ازدروا
هم تايهين دلالن ساهين مــــــا دروا

سامرت الكواكب لما الفجــــــــــر لاح
منادى الفجر نادى وقال ياهل الصلاح
صلوا الوقت حاضر قام أهل الصــلاح
وانا الليل قايمو لا خيال لـــــــي راح

النسيم عاودني أقوم من نومي تــــاب
مدهوش فكرى حاير مشطوب انشطاب
يا نسيم بلاهى جيب رد الخطــــــــاب
اوع الجاهلة نية وما بتحمل عتـــــاب

حليل القدرو سامي فوق الجيل فريـــد
حليل روحي بقت ليه طوق في الوريد
بكتب ليه خطابي وعذري عذر مريـــد
يا نسيم بلاهي طبق ليه البريــــــــــد

انكسرت اعضائى من كسرة الولـــــــوع
وابكي العبره خانقه وانا ليها البــــــلوع
أصبح قلبي يرجف خلى من الخـــــــلوع
يا ناس روحي شاهقة هيه ناوية الطلوع

جمر الحب ده ولع حفيان ماش عليه
ماذينى الضنى وانا صابر عليـــــــه
حالته كئيبة أخوك يا محمد عـــــلى
وناظم القول أخوكم المساح عــــلى

و يقارنه معاوية يسن بعدد من الفنانين العالميين و لكن اقول انه غالبا ما استقاه من المدائح النبوية حيث كان المادح غالبا
ما يذكر اسمه فى نهاية القصيدة ونرى ذلك بوضوح فى مدائح الشيخ البرعى.

من ابرز الذين وثقوا للمساح
صديقه الرحالة خالد عشرية الذى تعرف به فى نهاية العشرينيات و من اهم فترات صداقتهم حين دعاه عشرية الى خزان جبل اولياء
حين انشاء الخزان فقضى معه بضعة شهور و شهدت مولد عدة قصائد منها قصيدته فى عشق ودمدنى التى لحنها الفنان الشبلى:
جاد نسيم الليل على
بى عبيرو و غطانى
زاد على ولــــــــهى
و حنينى لأوطـــانى

و يشير عشرية الى طرفة اثناء وجود المساح معه فى الخزان فيقول
" كان الجبل قرية صغيرة يسكنها عرب البساطاب وكنا بحكم شوقنا للسهر نضطر الى حضور حفلاتهم
التى يتم الرقص فيها على انغام "الحُومبى".

قاخذت المساح معى يوما الى احدى حفلانهم و كان ظنه انه سوف يشاهد رقصات على منوال ما اعتاده فى ود مدنى
فوجدنا فى الحلية اطفالا يصفقون ووسطهم مصباح صغير و يعلوه الغبار الناجم عن حركة الرقص
و هو يراقب بصمت و حين غادرنا انشا يقول:

ناس الجبل لسع "......."
شاهدت آخر اختــــــــــــــراع
الراقصة ترفس بالــــــــكراع
تحلف تقول دايرة الصـــــراع
يا باسطى انا دمى هــــــــــاج
لى ربى برفع احتجـــــــــــاج
"الحومبى" ضرب ملا الفجاج
كيفن نشوف من العجــــــــاج

محمد عباس عمر
11-10-2012, 10:10 AM
من شعراء حقيبة الفن المنسيين ... الشاعر النوبي مصطفي الحاج بطران....الشاعر النوبي ( مصطفي الحاج بطران) ينحدر من أُصول نوبية بمنطقة المحس ومن إحدي (جزر سكوت).ولد الشاعر في عام 1904م وتلقي التعليم الإبتدائي ولم يكمل المرحلة الوسطي. عمل بالسكة حديد بقسم البضائع وعمل بعطبرة ومدن السودان الأخري ولاسيما مدينة جوبا التي نقل إليها بنشاطه السياسي وهو مايزال صغير العمر. ثم فصل من السكة حديد. وعمل مرة أ خري في بلدية بحري بعد توقيعه علي تعهد بعدم ممارسة السياسة, والتي أيضاً إ ستقال منها بإ رادته.ولعل تلك الإستقالة جاءت كرد فعل طبيعي وألم ظل يعانيه منذ ذلك التوقيع الذي مهره مكرهاً, وكانت الإستقالة تحريراً لنفسه من ربقة التوقيع . ويبدو أن هذه العادة السيئة للتوقيع قد لازمت كل الأنظمة القهرية منذ الإستعمار......................................... ...........................زز
وله من الأغنيات الكثير وترنم بها كبار الفنانين في ذلك الوقت مثل سرور وكروما وود الرضي والأمين برهان ومعظم فناني مدينة بحري.ومن تلك الأغنيات :ـ
يا الناعس المكحول كيف حالك إنت الآن
لي ما يقارب الحول للقاك ظمآن....
ياسيدي مهما أقول ما بجيد القول
بحسنك الفتّاك
وهذه الأبيات غير مرتبة.
وكذلك من أشهر أُغنياته:ـ
حُوري الليلة حايم بيهُ الحفلة نار
والكون بيهُ ناير مبعوث الجنان
كذلك فإن تلك الأُغنية التي يؤديها الفنان حمد الريح(ما بالنية) ..والدرة المكنية لشاعرنا مصطفي الحاج بطران وغني بها فنان من فناني الحقيبة قبل الفنان حمد.
كذلك من أغاني شاعرنا تلك الأغنية ذائعة الصيت:ـ
(عقلي إنشغل بهواك والحكمة عيني ) ولحنها وغناها الفنان الراحل الأمين برهان. وكذلك تلك التي شدا بها الفنان الراحل عثمان الشفيع (عزّة وصالك ) من أروع الأغاني لشاعرنا وعنقودنا هذا.ويقول فيها :ـ
ما لقيتلو مثيل مالقيتلو نصير
يالنفيسة خصالك كيف يكون المصير
عزّة وصالك
كذلك من أخلد أغانيه تلك التي لحنها الحاج محمد أحمد سرور وكان يؤديها أيضاً كروما كشأن كل الأغنيات والفنانين في ذلك الوقت وهي (دمعة الشوق) :ـ
حَكَم حِبي أرعي نجم الليل يا دمعة الشوق حُبّي.. ...ويقول في مكان آخر :ـ
إنتحل جسمي والمحال طبي....
..وشحوب لوني كل من حِبي..
في جبينه تشوف حكمة الرب
وسواد حظي ذي سواد عينو....
خلقك مولاي زينة للكون
ويقول في نهايتها:ـ
أنا شوقي مهما ازداد برضي شايفو قليل
والله مهما ازداد برضي شايفو قليل
يا حِبي مهما ازداد برضي شايفو قليل
وهناك الكثير والكثير من أشعار وأُغنيات هذا الشاعر النوبي المنسي,ولا أجزم إن قلت أن شاعرنا ليس له ديوان, وإن كان شاعرنا قد جاء بعد خليل بقليل, إلا أن سطوع نجم خليل كان لتعاطيه قضايا وطنه بشكل وبصورة جعلت منه مناضلاً لا يشق له غبار في زمنه. كذلك كان مصطفي وإن كان بدرجة أقل . وما يهمنا في هذه العجالة هو أ يضاً البحث عن جذور هذا الشاعر والأديب الذي نترنم (حتي نحن ) بأغانيه مع سرور وود الرضي والشفيع وحمد الريح ولا ندري ربما تكون هذه الجزيرة (أرنتي ) أو نلوتي أو موقة أو (دفِّي )...إلخ..
و كانت حياة شاعرنا قصيرة , حتي أقصر من حياة خليل فرح حيث رحل عن عالمنا عام 1939م وعمره لم يتجاوز الخمسة وثلاثين عاماً, شأنه شأن كل المبدعين في كل العصور.

محمد عباس عمر
11-10-2012, 10:29 AM
قصة أغنية ما هو عارف قدمو المفارق لخليل فرح...قصيدة ماهو عارف

ويقول علي المك: أنها نظمت عام 1927م كما ذكر حدباي وعام 1929م في رواية محمد علي عبد الله وإتفق الشاعران أن خليل فرح أنشأها بمصر حين قصدها مستشفياً. وروي المرحوم أحمد الطريفي الزبير باشا أن خليلاً أنشأها بمصر عام 1930م. وذكر بأنه كان يلازم الشاعر عندئذٍ وقد أصر علي الرجوع إلي السودان, ويذكر الطريفي أن القاضي الشيخ زكي عبد السيد كان في وداع الخليل فقال خليل مودعاً: (حأرجع ليكم بعد مدّة بسيطة ).فضحك الشيخ زكي ثم قال له : (والله لو وصلت إسوان دي يكون كويس !).ولم يعد خليل.

ما هـو عـارف قدمـه المفـارق = يـــا مـحــط آمـالــي الــســلام
في سموم الصيف لاح لي بارق = لـــم أزل أرتــــاد الـمـشــارق
كان مع الأحبـاب نجمـه شـارق = مـالـه والأفــلاك فــي الـظــلام


والبيت ال (1 يقصد به أحد أبنائه ويعني ب (المغالق)المخازن لبيع الإخشاب غربي سوق أمدرمان.ويعني ب (علايل أبوروف) الإشارة إلي علو تلك المنطقة. و(المزالق )هي المنطقة المنخفضة التي تلي أبو روف ناحية الغرب.أي (الشجرة) و(ود البنا )و(ود أُرو) حتي المحطة الوسطي في أُمدرمان. و(حافي حالق ) أي حافي الرأس حليقه.

ما هو عارف

ماهـو عـارف قـدمـه المـفـارق = يـــا مـحــط آمــالــي الــســلام
في سموم الصيف لاح له بـارق = لـــم يـــزل يـرتــاد الـمـشـارق
كان مع الأحبـاب نجمـه شـارق = مـا لــه والأفــلاك فــي الـظـلام
يـــا دهـــر أهـوالــك تـســارِق = منهـا كــم كــم شـابـت مـفـارق
مـا علينـا الـفـا ت كـلـه فــارِق = رُقْـنــا وَلّــــه نـعـيــد الــمــلام
مـن حطامـك أنـا غُصنـي وارِق = فِــيَّ شِــنْ أبـقـيـت لـلـطَـوارق
غيـر قليبـاً فـي همومـه غـارق = ولـســانــاً بَـــــرَدُه الـــكـــلام
ويـح قلبـي الـمـا انْـفَـكَّ خـافـق = فـارق ام دُرمـان بـاكـي شـافِـقْ
يـا ام قبـايـل مــا فـيـك مُنـاف = ـقسقـي أرضِــك صَــوْب الغـمـام
يــا بــلادي كــم فـيـكِ حـــاذِقْ = غــيــر إلــهــك مــــا أمَّ رازِقْ
مــن شـعـاره دخــول الـمـآزِقْ = يـتـفـانــي وســرفِـــك تَــمَـــام
مسـرح الغُـزلان فــي الحـدايـق = والـشـوارع الـغُـر والمضـايـقْ
قول لي كيف أمسيت دُمت رايق = دام بـهــاك َمـشْـمْـول بالـنـظـام
مجلـس الـلـذات فــي النـمـارق = والترف لا زال وصفُـه خـارِقْ
ضاري حِسَّـكْ فـاحْ جانـا مـارق = وَلّـهْ قاطعُـوا الريـح مـا هـوُ لامْ
فـي يميـن النيـل حـيـثُ سـابِـقْ = كُـنّـا فــوق أعــراف السـوابـقْ
الضريـح الـفـاحْ طيـبـه عـابِـقْ = الـسـلام يــا الـمـهـدي الإمـــام
أيــن مـنـي الودعـتـه شـاهِــقْ = بـاكـي نـاهــدْ لِـسَّــعْ مـراهــقْ
عينـي مـا بِتْشُـوفْ إلا شـاهِـقْ = أيـــن وجـــهُ الـبــدر الـتـمــام
أيـن منـي الفِـي زَهـوُهْ بـاسـقْ = فـي شبَابـهْ نقِـي مـن مَفَـا سِـقْ
بيـن ثيـابُـه البـيـض المنَـاسِـقْ = حـولـك أشـبـه رتـــل الـحـمـام
يـا بـريـد الـجْـو فـوقـي حـالِـقْ = ميـل عَلـيّ الـروحْ ليهـا خـالـقْ
عُـدت سالـمْ قـول وانـتَ عالـق = مـقــرن النيـلـيـن كـيـلـو كــــم
الـحـبـايـب لـفـتــوا الـخـلايــق = بيـنـي بينـهـم قطـعـوا العـلايـق
إن دلال إن تـيــه كُـلُــه لايِـــقْ = نـحــن مـــا مجـيـنـا الـخـصـام
يـا جمـيـل يــا نــور الشقـايِـقْ = أمــلأ كـأسـك واصـبـر دقـايـق
مجلسـك مفهـوم شُـوفُـه رايــق = عِـقْـدُه نـاقـص زول ولّــه تــامْ
مــن فتـيـح لـلـخـور للمـغـالـق = مـن علايـل أبـوروف للمـزالـق
قدْلـه يـا مـولاي حـافـي حـالـقْ = بـالـطـريـق الـشـاقُــه الــتَــرام
مـا يِئسنـا الخيـر عُـودُهْ سابـق = الحي يعود إن اتي دونـه عايـقْ
إلـي يــوم اللّـقـا وانــت رايــق = الـسـلام يـــا وطـنــي الـســلام

محمد عباس عمر
11-10-2012, 11:46 AM
قصيدة بدري للشاعر خليل فرح....قصيدة ( بدري ) لعنقودنا خليل فرح بدري
ويعني ب ( بدري ) شقيقه. ويقال أن بعض اللصوص أغاروا علي المنطقة غربي صيصاب, وكان عددهم كبيراً فتصدي لهم من قوم الشاعر تسعة رجال فأنتصروا علي اللصوص المغيرين وأبادوهم ,وإلي هذه الواقعة يشير الشاعر مفاخراً بأهله. وروي أحمد دأوود وشهرته (ود العمده) أن أهل صاي إمتنعوا عن دفع الخراج للأتراك فأرسل محمد علي باشا جنوده لتأديبهم فانتخب أهل المنطقة تسعة فرسان أشداء هاجموا جند محمد علي باشا ليلاً فقضوا عليهم. والله أعلم
وتعني كلمة, فرت سنة:ـ بياض الأسنان كالتهاع السيوف,والإشارة هنا تدل علي البشاشة والشجاعة معاً.
وتقول القصيدة :ـ
بِقـيـتْ للخَاصْـمـكْ يـابـدري سُـمَّـاً نـاقِــعْ = وخـلـيـتـم يكَـتـكِـتـوا كـالـجِــداد الـفَــاقِــعْ
خريف الرَّازَة شايله مطر شديد وصواقِعْ = الـبَـتْـقِـدٌُهْ أبـــــداً مـابْـتَـسُـتْـروا مــراقِـــعْ
أبـواتـكْ مـلـوك مــن أرقــو لــي سِـكُّـوتْ = وكـان دم الرجـال ليهـم شـراب ومـقَـوُتْ
غَرِبْ صيصاب جُيُوشُهم ذَلَّتْ أبْجبـروتْ = كتلوا الجَـردَه تسعـة وفيهـا سـووا الفـوتْ
نِـحـنَ المـحـس بِحْـسِـنْ وَلِـيـدنـاْ حُتُوفُه = مِتْحمِلْ جبال الواقٍعة سانٍدة كُتُتوفُهْ
نارُه بِتُوقِدْ الغيرة وتناجى ضُيُوفه = فَرَّة سِـنُـهْ فــي دارُه ْبتـحـاكـيْ سُـيُـوفُـهْ


ومن الواضح أن شاعرنا في هذه القصيدة القصيرة يفاخر بأهله في صاي وبشجاعتهم وإقدامهم وهزيمتهم لجيش وقوة العدو التركي,ويورد إسم المحس بوضوح تام (نحن المحس ),وكيف أنهم يحسنون تربية أبنائهم , بل ويذهب شاعرنا أبعد من ذلك حتى دنقلا وأرقو ,مما يعنى فخره بنوبيته عامةً. لقول ذلك الشاعر العربي: إذا بلغ الفطام لنا صبي = يخر له الجبابرة ساجدينا.......ويذكر صيصاب وغربه موقع المعركة بجلاء تام لا تخطئه العين, وكل هذا يدل دليلاً قاطعاً علي إفتخاره (بمحسيته ). كما أن هذا الإعتراف لا يترك مجالاً لكل أُؤلئك الذين لا يعترفون بإنتماء خليل النوبي والبينة علي من إدًّعي, واليمين علي الناكرين,لحقيقة إنتماء خليل, وهذا يدل علي ثقته الكاملة بحقيقة إنتمائه ذاك.

محمد عباس عمر
11-10-2012, 01:12 PM
الشاعر محمد بشير عتيق كان يسمي نفسه طيش الحقيبه تواضعا منه فهو شاعر ومن أسرة شاعره فهو إبن خالة الشاعر إدريس جماع ... ومن أروع قصائد هذا الطيش أغنية يانسيم بالله أشكيلو... يانسيم بالله اشكيلو

أروي له

حديث الحب وتأويله

وبالغ شرحي تطويله

لعله يسيب دا كله أو أقله

يرجع قلبي في محله

يكون في عطف إكرامي

وأفوز بي حظي ومرامي

دوام أنا شوقي نامي له

جداول دمعي تهمي له

صرف عن حبي صار ميله

وأنا اللازال أحامي له

أحبه .. وافتخر به

أهوى قربه …وأخشى حربه

يزيد في هجري واحترامي

وأزيد في حبي واحترامي

وأزيد في حبي وغرامي

جفاك زاد قلبي في ويله

تعال ياحبيبي داوي له

بخمرة لحظك أروي له

عزولك سيب أقاويله

وأوهامه وأباطيله

ياخي أهديك

أوع من ديك

هم أعاديك

ختام يا روحي أهديك

تحيات حبي وسلامي

وجواهر شعري وكلامي

محمد عباس عمر
11-11-2012, 07:50 AM
نقوش على قبر الخليل

اجريت هذا الحوار مع الاستاذ جعفر محمد على بدرى والذى تربطه صلة قرابة مع الشاعر الفذ خليل فرح بدرى ليعرفنا بخليل وتوثيقا للرجل اورد هذا الحوار والذى نشر بصحيفة الرائد ملحق "تعريشة"الذى اشرف على اعداده مناصفة مع زميلى الاستاذ الطاهر محمد على :

نص الحوار :

تمر علينا بعد ايام قلائل ذكرى عظيمة على بلادنا وكلما تمر هذه الذكري تتقافز الى الذاكرة العديد من الحشود للتتظاهر ضد المستعمر وتصور مدى كراهية الناس له .. ولعل من اشهرها قصيدة عزة فى هواك للشاعر والاديب العملاق خليل فرح بدرى وكلما تتجدد ذكرى الاستقلال تتجددد ذكرى الخليل وعازة ، وعزة خليل ههى السودان عشقه الاول .
ونسبة لدور الخليل وقصائده ومواقفه الوطنية التى لعبت دورا كبيرا فى مسيرة البلاد زارت ( الرائد ) اسرة الشاعر خليل فرح فى ذكرى الاستقلال وقلبت معهم دفتر الذكريات والتقت بالاستاذ جعفر محمد على عثمان بدرى ابن الشاعر محمد على بدرى احد فطاحلة الحقيبة وصاحب قصيدة ( مرضان بيك فاقد ) والذى تربطه صلة قرابة قوية بخليل فرح فهو ابن عمه : فكان هذا الحوار ..
التعريف بالخليل
ااستهل الاستاذ جعفر بداية حديثه بالتعريف بالشاعر . الذى ولد عام 1909 بقرية (دبروسة )وهى قرية من قرى حلفا نشأ وترعرع بها ..وتجول فى كثيرمن مدن الشمال مع والده الذى كان يعمل بالتجارة فتنقل بين دنقلا ووعبرى ودبروسة وجزيرة صاى وهى موطن الشاعر الاصلى .
فقد التحق خليل بخلوة الشيخ احمد هاشم بجزيرة( صاى )ثم درس الكتاب بدنقلا ...ثم انتقل الى الخرطوم فى العام 1908 ليلتحق بالمدرسة الصناعية ولكنه لم يقبل لصغر سنه ..ثم مكث عام ليلتحق فى الام 1909 بكلية غردون قسم البرادة ..ثم بعد التخرج من الكلية عمل خليل فى مصلحة البريد والبرق ..
شاعريته
ذكر الاستاذ جعفر ان موهبة خليل الشعرية تفتحت باكرا واول اشعاره كانت بالرطاتة .وهنا ستدرك استاذ جعفر قائلا ان خليل فرح كان يجيد اللغة العربية قبل حضوره الى الخرطوم وامدرمان بعكس القول الذى زعم ان الخليل قد تعلم العربية فى امدرمان وهذا قول خاطى .. لان الخليل قد تعلم العربية منذ نعومة اظافره اثناء تجواله مع والده فى العديد من مدن الشمال .ومقولة ان خليل جاء (رطانى)الى الخرطوم لا اساس لها من الصحة .وفى هذا الشأن اذكر له ابيات من الدوبيت كتبها صغيرا تدل على تجويده للغة العربية :

هى جدية كجر..ماتشرفت بى عاجة
مرض البيه من تالاها ما بتعاجة
ساعة انفرجت جادعة ايدة
كسرت قلبى بتكسر جفونه وعاجه
هذه الابيات قالها الخليل فى بداياته ..حيث رأى فتاة جميلة تلبس سوارا من العاج نظر اليها معجبا.. فاستهجنت هذه النظرة وغضبت منها واشاحت بوجهها ويدها فاصطدمت يدها بشىء صلب بجوارها ادى الى كسر سوارها العاجى فقال الخليل هذه الابيات وهى قبل حضوره الى امدرمان .
ومما يرويه بشير محمد احمد النجار وهو صديق وزميل لخليل فرح ..ان خليل وهو فى الكلية ..وقد عرف بكتابة الشعر اتفق مجموعة من الشعراء ان يرسلوا لخليل ابيات شعر فيها هجاء لامرأة وطلبوا من خليل ان يجارى الابيات حتى يعترفوا بشاعريته وكان كاتب الهجاء هو الشاعر يوسف حسب الله الملقب بسلطان العاشقين ..فرد عليهم خليل بظهر الورقة (يوسف حسب الله انت تسمى بسلطان العاشقين ولكنك لا تستحق ان تكون تابع للعاشقين ولا ان تجلس معهم .). وكان الهدف من جر الخليل لكتابة الهجاء فى المرأة هو توريطه واختباره كيف يتصرف لان المرأة فى ذلك الزمان كانت مقدسة لا يستطيع احد ان يتناولها بسوء..فاعجبوا برد خليل عليهم وقالوا له لابد من اختبارك حتى تحصل على الاجازة فى الشعر وكونوا له لجنه مكونه من الشاعر وابن عمه محمد على بدرى ويوسف حسب الله ومعهم شاعر اخر اسمه مركز .. بدأمركز بالابيات الاتية :
اخلاى يا خليل حب الخليل صار صافى
زاد جسمى انتحال وهذا دليل كافي
ان رمت الوصال فالامر ليك ما خافى
شيل الحب تقبل هدل على اكتافى
فرد عليه خليل
يامركز اكيد كل القلوب مايلاله
ان وصلت وان ضنت قست خايلاله
واستمرت المساجلة الى ان تم ايقافها اعترافا بشاعرية الخليل واجتيازه الاختبار . ومن الطرائف التى يرويها النجار ( ان خليل فرح عندما يقول الشعر كان يمسك شعر راسه .. وفسرها النجار بان الشخص عندما يفكر (يبرم شاربه )
وخليل لم يكن له شارب( ليبرمه )وهذا القول يدعم ان الخليل كتب الشعر صغيرا.
ويقول عن تلك الاجازة التى منحت له من الشعراء انها كانت انطلاقة له ليتصل بشعراء امدرمان من خلال ابن عمه محمد على بدرى وحسن عثمان بدرى وكاشف بدرى (والد الدكتورة حاجة كاشف ). وكلهم كانوابحوش ال بدرى ببيت المال بامدرمان ..وكان الخليل ملتصقا بمحمد على وحسن عثمان .فعرفوه على توفيق صالح جبريل وود الرضى والعبادى وكبار شعراء الحقيبة ..فقد كان حسن بدرى صاحب مكتبة الثقافة احد شعراء الكتيبة واميرها

الدور الوطنى
وعن احساس الخليل بالوطن يقول الاستاذ جعفر ان الخليل كان ذو احساس عال بالوطن محب له ولديه العديد من المواقف ضد المستعمر وكانت قصائده على كل لسان وهو القائل :
يا نيلنا يا أب ما زلال يا اب شامة فى صدرك هلال
قول للسلف خلفا حلال نتلاقى فى جنة بلال
وهذه الابيات كان يتغنى بها طلاب الكلية الحربية فى مظاهراتهم
كما ان قصته المعروفة مع( صمويل عطية )بسبب قصيدته التى يقول فيها :
نحن ونحن الشرف البازخ
دابى الكر شباب النيل
اكبر دليل على صدامه للمستعمر فقد وصل خبر الاغنية الى صمويل عطية مدير المخابرات وطلب من الخليل ان يقابله .. وذهب اليه الخليل وطلب منه دون مقدمات ان يسمع منه اغنيته المشهورة ( نحن ونحن الشرف الباذخ )وادرك الخليل ان اغنيته قد احدثت اثرا لدى المستعمر . ولكنه لم يتزعزع بل اجاب فى هدوء واطمئنان :ان المكاتب يا سيدى لا تصلح للغناء ثم ان (عودى) ليس معى وقد تعودت الا اغنى بدونه .فان شئت حددنا موعدا اخر لاسمعك الاغنية .
وذهل صمويل لهذه الاجابة واحس انه امام رجل عظيم .. ووافق على تحديد موعد اخر وكان الموعد فى دار صمويل عطيه نفسه .. وغنى الخليل وطرب صمويل عطية وشكرخليل على اداءه الجميل ولم يحقق معه .
واوضح جعفر ان خليل فرح كان معجبا بالثورة المهدية وقائدها محمد احمد المهدى الذى ذكره فى قصيدة ( اذكر بقعة ام درمان ) اضافة لذكره اربعة من قادةالمهدية الكبار ( ابو عنجة ، ابوروف ،فتيح ، ود نوباوى )

جانب مهمل

اشار جعفر محمد على الى ان كثير من الناس لا يدركون بان الخليل قد كتب شعرا فصيحا ويعتقدون انه كتب الشعر العامى فقط .. ولكن الشاهد ان لديه الكثير من القصائد الفصيحة ومنها قصيدته التى نشرها بجريدة الحضارة السودانية عام 1921 والتى يقول فيها :
علموها انها مدرسة
لحياة ما اليها طائل
ودعوها روضة
فى بيتها يحسن العلم
وايضا قصيدته التى نشرها على المك فى كتاب مختارات من الادب السودانى


اثار مكتوبة

اوضح جعفر ان خليل لم يترك قصيدة واحدة مكتوبة والسبب انه كان كثير التنقل من ام درمان الى الخرطوم وبالعكس اضافة الى مطاردة الانجليز له .. وذكر واقعة طريفة رواها له عمه محجوب محمد صالح بدرى ، وهى ان اخ خليل واسمه (عثمان) وهو ترزى بجزيرة صاى مسقط راس الشاعرقد سمع ذات يوم ان الانجليز قادمون لصاى( فراح جامع كل الاوراق والقصائد التى تخص خليل والقاها فى ( دورة المياه )) خوفا من الانجليز .. وهم للأسف لم يأتوا الى صاى وكانت مجرد اشاعة اضاعت الكثير من اعمال خليل الرائعة .

عزة فى هواك

اما عزة درة الخليل فقد قال جعفر ،انها كتبت فى العام 1930 ايام مرضه الاخير وكتبها خليل بمصر ايام ذهابه للعلاج هناك ، وايضا معها قصيدة ( ماهو عارف قدموا المفارق ) .. ومن الواضح ان عزة هى ديوان شعر كامل كما قال الراحل المقيم محمد احمد محجوب لفرح بن خليل عندما كان يجمع اشعار والده .(. تكفيك عزة وحدها فهى ديوان كامل).
ويقول جعفر انه دائما ما يشبه عزة بقصيدة ابراهيم ناجى وطن النجوم ولكن خليل تفوق على ابراهيم بقوله ما سليت وطن الجمال .. حيث قال ناجى وطن النجوم والنجوم جزء من الجمال .. فأنا ارى ان ابيات الخليل اجمل وهو مبدع عميق الاحساس . والجميل ان عزة صارت رمزا للسودان ودلالة يستخدمها كثير من الشعراء فى اشعارهم مثل صلاح احمد ابراهيم .. ابو قرون عبد الله ابو قرون ، وغيرهم
وهى جديرة بان تكون السلام الوطنى للبلد .. وهو ماحدث عند حضور الدكتور جون قرنق للبلاد فقد استقبل بعزة وهذا فخر لنا وللخليل .

وعن تسجيل الخليل لاغنية عزة بصوته رغم مرضه يوضح ان القصيدة كان مفترضا ان تسجل بصوت سرور الا ان سرور رفض تسجيلها فى اللحظات الاخيرة وقتها كان خليل فرح بالمستشفى بمصر طريح الفراش يصارع المرض .. وعندما علم برفض سرور غناء( عزة) طلب من مرافقيه اخذه الى الاستديو لتسجيل عزة بصوته وفعلا ( درج ) خليل حتى الاستوديو واستخدم فى الموسيقى بعض الالات الجديدة التى لم تكن معروفة فى الموسيقى السودانية مثل الة الماندولين .. وسجل الاغنية بصوته وهو التسجيل الموجود الان .. وكان ذلك فى اواخر ايام حياته .. وقد ذكر احد الذين عزفوا معه وهو عبد القادر سليمان ان الاجيال مظلومة لانها لم تستمع الى صوت خليل فرح لان صوته الطبيعى جميل جدا .. فصوت تسجيل عزة كان لخليل وهو مريض فلم يكن صوته الطبيعى .ورغم ذلك
يقول جعفر ان الخليل ابدع فى اطلاق الاهات التى جاءت فى نهاية القصيدة التى قال عنها المحجوب :
وارانا نفس حر فاضل
يوم غنى عزة ثم انفجر
بك يا عزة اعنى موطنى
ففداك النفس من ويل وشر
اسرته

ويواصل جعفر حديثه عن خليل فرح ويقول تزوج خليل بالسيدة سلامة وانجب منها فرح خليل وفاطمة خليل .. فرح هو الاكبر.. وتوفى خليل وترك فرح وعمره ست سنوات وقد اجتهد ابنه فرح كثيرا حتى يجمع ويطبع ديوان والده (وقد توفى فرح قبل ثلاث سنوات رحمه الله ).

وفاة خليل فرح
توفى خليل رحمه الله فى العام 1932 بعد معاناة طويلة مع مرض الصدر وشيع فى موكب مهيب الى مقابر احمد شرفى فله الرحمة والمغفرة .
(منقول)

محمد عباس عمر
11-14-2012, 12:52 PM
من أجمل ما كتب محمد بشيرعتيق وغني كرومه ( ليك نفرة الغزلان مع جبرة الفرسان في هيئة المنصور) بالله شوفوا دقة التعبير ...!!!
كلمات الشاعر محمد بشير عتيق

لحن وغناء كرومة

ياناعس الاجفان انا من صفاك مسحور
بالله انت ملاك ؟ ولا من حسان الحور
تذرف عيونى بحور اقضى الليالى قيام مابين شوق وهيام
وارعى النجوم فى سحور
وفؤادى آه منحور مقتول بغير سلاح واقول بكل صراح
سببى العيون الحور
فيك الكمال محصور اكظمت كل حسود وحسنك مقامه
يسود على كل جيل فى عصور
وطرفك لحاظه تريع اسدا شجاع وهصور
ليك نفرة الغزلان مع جبرة الفرسان فى هيبة المنصور
أهيف رشيق متبور تتهادى تيه ودلال مابين غرف وظلال
نعمة وترف وحبور
وسهمك على مهبور ايه ذنبى غير هواك انا ياجميل
بهواك من قلبى مامجبور
ياالبى العفاف مشهور
ندك عبير فياح وقوامك المياح
أينع ثمر وزهور
فى حبى دمعى جهور
انا فى دجاك ياليل نجمك بقالى خليل
فارقت نومى دهور
انا لى زمن مأسور
هجرانى ماهماك ياللى قاسى لماك
من طول جفاك محسور
وحياة خديك وجيدك وطريفك المكسور
انا شعرى مابيوفيك مهما ابالغ فيك
منظومى والمنثور

محمد عباس عمر
11-25-2012, 09:20 AM
الشاعر ود الرضي وزوجته .................................................. .........................

كاذب من يدعي أن شعراء وفناني الحقيبه كانوا صعاليكا يتغنون للحسناوات في حفلات الأعراس ... بل كان هؤلاء شعرعء وفنانين يعشقون الجمال والحسن وطيب الأخلاق ... وكانوا يتغنون لكل جميل حتي وإن كان الجمال داخل بيوتهم ...فأنظر
ماذا قال ود الرضي في زوجته في قصيدته (ست البيت):

ست البيت

ست البيت بريدها براها ترتاح روحي كل ما أطراها
قالت جارته مجاوراها تجي شايلة وتجي مزاوراها
تلحظ إحتياجنا براها ونشكر سعيها بوراها

ممّا ربّنا أنشاها ما بات بي غبينه حشاها
حاشى الرّيبة ما بتغشاها ما قالو بِس حاشاها

ربّنا بالجمال كافاها لّمن قال قوامه كفاها
المسرورة مِي تفّاهه يا حلاة الكلام في فاها

أبدا ما برى له طِريده كل الفي جواره بريده
هِي الفي فؤادي فريده كمان العلمتني أريده

ليه ما أشكّره مطاوعاني حافظه متعتي وحافظاني
حاويه من الأنوثه معاني مهما أبقى مر بالعاني

ما بتحسب علي كُليه وتكرم كل منسوب ليّ
أشفق من جناي عليّ وأطوع من بناني إليّ

لو كان يوم حبيب واصل لي الكرم العريض يوصل لي
منها خِلاف فقط ما حصل لي غير لاخماني بي قوم صلي

مي شهّاية مي طمّاعة لي قول قالوا مي سمّاعة
لو كان يوم شكيت يا جماعة بي عرض العيون دمّاعة

إذا صابحتها وماسيتة طاعمة وناعمة إن مسيته
ما قاستني ما قاسيتها تشكر فضلي كل ما كسيته

حشمة سكوته من ميلاده مو سُكاتاً تنوبه بلاده
نضاف ومنظمين أولاده دائما عندي حِلوه جلاده

تتلاطف سرور وجناته الرّفاية الكُتار حسناته
طيبه عُشره مي غالاته ما سابت الشباب لبناته

ما قالت بقيت حبوبه وتركت بوخته المحبوبه
لو جاتك من رياحه هبوبه تحي عِروقك المحبوبه

مِي العزّاية دائماً سادّة مي الغبشة المغّبره حادّة
مي اللهفانه بي وراءَ المادّه أل للبوخه ديمه مِواده

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
بِس : لفظ يطلق في حالة الاستياء من تصرف غير محبب لعلها أصلها ( بئس ) في اللغة العربية التي هي من أفعال الذم وخففت عنها الهمزة .